خالد صلاح

هوس التصوير فى المرتفعات يصل مصر .. صاحب واقعة الحب فوق الهرم "دنماركى" تخصص فى تشويه المعالم الأثرية حول العالم.. يصور "موديلز" عاريات بالأماكن السياحية وأسطح المبانى .. وزار تونس وبانكوك والمجر وإيطاليا "صور"

الجمعة، 07 ديسمبر 2018 04:00 م
هوس التصوير فى المرتفعات يصل مصر .. صاحب واقعة الحب فوق الهرم "دنماركى" تخصص فى تشويه المعالم الأثرية حول العالم.. يصور "موديلز" عاريات بالأماكن السياحية وأسطح المبانى .. وزار تونس وبانكوك والمجر وإيطاليا "صور" هوس التصوير فى المرتفعات
كتب خالد إبراهيم
إضافة تعليق

فى السنوات الأخيرة، ومع التطورات التى تشهدها التكنولوجيا وتحديدا مواقع التواصل الاجتماعى، وزيادة هوس الشهرة، ازداد عدد المصورين المحترفين فى جميع أنحاء العالم، الذين يسعون إلى التقاط كل ماهو مختلف سعيا وجريا وراء الشهرة العالمية، ولجذب أكبر عدد من المتابعين ، حيث أصبحت مواقع التواصل الاجتماعى هى أسهل وأسرع وسيلة للشهرة، ومنصة رخيصة التكلفة للإنتشار وللتعبير عن المواهب.

غير مرحب به فى مصر

من بين الأنماط الجديدة التى ظهرت مؤخرا فى عالم التصوير الفوتوجرافى هو "التصوير العارى"، وهو المعتمد على تصوير "موديلز" يستعرضن أجسادهن، ورغم أن هذا الفن من التصوير موجود من فترة طويلة وقديم، إلا أن البعض قام بتطويره فأصبح هذا النوع يستهدف التصوير فى أماكن غير متوقعة، وهى طريقة لجذب المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعى، ومن بين هذه الأماكن المعالم السياحية والاثرية وأسطح البنايات المرتفعة وأيضا الأنفاق والأماكن المغلقة، لتتضمن الصورة نوعا من المخاطرة والجنون، حيث انتشر أيضا خلال السنوات الماضية نوعا جديدا من الهوس، وهو الهوس المخاطرة من المرتفعات.

ورغم كل ذلك فإن هذا النوع من التصوير غير متاح وغير مرحب به فى مصر بسبب العادات المصرية والتقاليد التى ترفض، وأيضا بسبب الشرائع الدينية التى تحرم ذلك، وهذه الأسباب هى التى أدت إلى الغضب الكبير الذى سيطر على مواقع التواصل الاجتماعى أمس الخميس، بمجرد انتشار صور لمصور دنماركى نشر فيديو أثناء تسلقه أحد الأهرامات لإلتقاط صور عارية لصديقته وبعدها نشر عبر حسابه على انستجرام صورة تجمعه بصديقته من أعلى نقطة بالهرم ليلا .

المجر
المجر

 

أوكرانيا
أوكرانيا

 

إيطاليا
إيطاليا

 

برلين
برلين

 

أندريس هافيد هو اسم المصور الدنماركى صاحب الواقعة هو بالأساس متسلق للأماكن المرتفعة، ومتخصص فى تصوير "الموديلز" العاريات، وهو ما يوضحه هافيد عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة، وأيضا عبر موقعه الخاصة .

تونس
تونس

 

جسر المجر
جسر المجر

 

جلسة تصوير فى تونس
جلسة تصوير فى تونس

 

جواز سفره الدنماركى
جواز سفره الدنماركى

 

الصور التى يقوم هافيد بنشرها عبر إنستجرام تحديدا وموقعه، تثبت أنه متهور لدرجة تصل إلى الجنون، حيث يستهدف هافيد وصديقته التى يقوم بتصويرها العديد من الدول، فيسافران سويا ويبحثان عن أماكن مرتفعة وأسطح البنايات ومعالم أثرية ويقومان بتسلقها ليصورها كنوع من المغامرة، وهو ما قام به فى بانكوك والدنمارك وإيطاليا وأوكرانيا والمجر وتونس ومصر .

فى أحد الأنفاق
فى أحد الأنفاق

 

هافيد على انستجرام
هافيد على انستجرام

 

هونج كونج
هونج كونج

 

كثيرون يرون أن الفن الذى يقدمه هذا المصور صاحب الـ 23 عاما هو نوعا من تشويه المعالم التى يقوم بتسلقها والتقاط الصور بها، فواقعة تسلق الهرم وممارسة الحب أعلى قمته ليست الأولى من نوعها، فقد سبق له تسلق جسر بودابست المعلق بالسلاسل وقام بتصوير صديقته وهى عارية .

فى المجر... فعل الأمر ذاته

أندريس هافيد كرر ما فعله فى المجر أيضا، فى أحد البنايات المهجورة فى تونس بهدف التقاط صور تجمع بين الفن العارى ومبانى سكنية مهجورة، وهو ما اعتبره الكثيرون إساءة، كما حدث فى صور وفيديو الهرم، وأيضا قام بإلتقاط عشرات الصور العارية من مدينة "بانكوك" بتايلاند حيث التقط احدى الصور من بناية يبلغ ارتفاعها أكثر من 300 متر فوق سطح الأرض، كذلك هونج كونج فى آسيا، بخلاف الصور الكثيرة التى يلتقطها مع صديقاته فى موطنه الدنمارك .

التعليقات التى تأتى على صور هافيد عبر حساباته على مواقف التواصل الاجتماعى تؤكد أن الصور التى يقوم بالتقاطها فى المعالم الأثرية تدل على أنه شخص مختل، فيما اتجه كثيرون إلى أنه يهدف دائما إلى الإساءة إلى هذه المعالم بتلك الصور .

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة