خالد صلاح

رئيس جهاز تنمية المشروعات: ضخ أكثر من 4 مليارات جنيه منذ يناير 2018

الخميس، 06 ديسمبر 2018 06:55 م
رئيس جهاز تنمية المشروعات: ضخ أكثر من 4 مليارات جنيه منذ يناير 2018 نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر
كتب إبراهيم حسان
إضافة تعليق

قالت الدكتورة نيفين جامع، الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، إن هدف الجهاز الأساسى هو توفير فرصة عمل، عبر طريق إقامة مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر لأى مواطن مصرى جاد وحسن السمعة، وتخرج من مدارس فنية أو تجارية ويجيد القراءة والكاتبة، وعلقت: "هذه هى شروطنا فقط".

وأضافت نيفين جامع، خلال لقاء لها ببرنامج "معكم منى الشاذلى" عبر قناة CBC، أن أى شخص يحمل فكرة عليه أن يتقدم لجهاز تنمية المشروعات، وستتم المناقشة حول فكرته وبلورتها إلى أن يتم توصيلها لدراسة جدوى مقبولة، مبينه أن جهاز المشروعات لديه فروع فى كافة أنحاء الجمهورية، يمكن للشباب التقدم لها لعرض أفكارهم، أو الاتصال عبر الخط الساخن 16733، وسيتم مساعدة المتقدمين حتى لو لم يكن لديهم أى أفكار.

وأوضحت الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، أن الأشخاص الذين لم يحملوا أى أفكار وتقدموا لجهاز المشروعات، سيتم إلحاقهم ببرنامج تدريبى لمدة يومين مع عدد من المتقدمين، ومن خلال حضور هذه الدورة التدريبية ستتولد لدى المتقدم فكرة مشروع تتناسب معه ومع مؤهله والبيئة التى يعيش فيها.

وعن طلبات الجهاز لتمويل المشروعات لأصحابها، أشارت الدكتورة نيفين جامع، إلى الشروط فقط هى عقد إيجار لمكان المشروع أو سند الملكية الخاص به، وسيتم مساعدته فى استخراج السجل التجارى والبطاقة الضريبية والتأمينات، واستخراج الرخصة عبر ممثلين من الوحدات المحلية، مبينه أن العمل في المنزل يتم التعامل معه على أنه مكان غير رسمى، وهذا الأمر له حدود فى التمويل، ناصحه أصحاب المشروعات بالمنازل بضرورة التوسع فى مكان آخر حتى يتم التعامل معه رسميا من قبل الجهاز، لمساعدته بشكل أفضل.

وفيما يخص القروض وطريقة سدادها، أكدت أن القروض تتم على حسب نوعها، حيث إنه إذا حصل الشخص على قرض لمروع صناعى أو إنتاجى، فيكون الحد الأقصى له 5 سنوات، يتم منحه فترة سماح من 6 شهور لعام، لا يتم تحصل شئ منه حتى يتم منحه فرصة للعمل والإنتاج والتسويق لما ينتجه، وتكون الفائدة حسب نوع المشروع وقيمة القرض، مبينه: "نشجع الأنشطة الإنتاجية سواء صناعى أو زراعى أو ثروة حيوانية، وقروضها مخفضة ولا تتخطى القروض الـ 5%".

وأوضحت أن قيمة القروض التى ضخها الجهاز لأصحاب المشروعات منذ يناير إلى نهاية سبتمبر 2018، بلغت 4.1 مليار جنيه، وتم إنشاء 190 ألف مشروع، وتوفير 300 ألف فرصة عمل.

من جانبها قالت مارينا ميلاد، خريجة الهندسة، وإحدى المستفيدات من قروض المشروعات الصغيرة، إنها ووالدها من محافظة المنيا، وتعمل معه فى صناعة الحديد الذى يستخدم فى الكبارى، داخل مصنع تم إنشاؤه عام 1997 بالتعاون مع جهاز المشروعات الصغيرة، وبعدما تخرجت كان تطمح فى التصدير للخارج، ولجأت إلى طرح فكرة تصدير "المفصلات" والتى تستخدم فى الأبواب الكبيرة، وكذلك الزوايا الصغيرة، مبينه أن مصنعها هو الأول فى مصر تصدر هذا النوع من "المفصلات"، ومنافسيها الوحيدين دولتى الصين والهند، كاشفه عن أنها حصلت على قرض المشروعات الصغيرة بعدما وقعت عقد التصدير للخارج، لإنشاء مصدر متخصص للتصدير فى هذا النوع من المنتجات.

 

وأشارت إلى أنها طلبت قرض بقيمة 2 مليون جنيه من جهاز المشروعات لإنشاء مصنع خاص بـ"المفصلات"، وحصلت على القرض الذى طلبته من الجهاز، وتم إنفاق مليون جنيه على المعدات والمليون الآخر على المواد الخام، مبينه أن جهاز تنمية المشروعات ساعدها أيضا فى الحصول على أرض لإنشاء المصنع من جهاز المنطقة الصناعية فى المنيا.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة