خالد صلاح

"المحافظين"ينتقد الأمم المتحدة بعد تقليل مبعوثتها من جهد الحكومة لتوفير السكن

الخميس، 06 ديسمبر 2018 10:35 م
"المحافظين"ينتقد الأمم المتحدة بعد تقليل مبعوثتها من جهد الحكومة لتوفير السكن على قرطام، نائب رئيس حزب المحافظين للشئون الخارجية
كتب محمود العمرى
إضافة تعليق

ندد المهندس على قرطام، نائب رئيس حزب المحافظين للشئون الخارجية، بشدة من خلال بيان للحزب ما جاء فى المؤتمر الصحفى على لسان مقررة الأمم المتحدة "للحق فى السكن" ليلانى فرحة قبيل مغادرتها مصر والتى تعمدت فيه التقليل من حجم المجهودات المبذولة من جانب الحكومة المصرية لتوفيرالسكن الملائم والبيئة الحياتية المناسبة ليس فقط لساكنى المناطق العشوائية إنما إمتدد ليشمل شرائح المجتمع المختلفة.

وذكر البيان، أن هناك خطة طموحة ضمن رؤية مصر 2030 القائمة على العدالة والإندماج الإجتماعى والمشاركة ذات نظام إيكولوجى متزن ومتنوع تستثمر عبقرية المكان والإنسان لتحقيق التنمية المستدامة والإرتقاء بجودة حياة المصريين وما صاحبه من سعى المقررة الخاصة لإفتعال الأزمات منذ وصولها إلى القاهرة بالرغم من توفير كافة الإمكانيات لها من قبل الحكومة المصرية للقيام بعملها على الوجه الأكمل.

وشدد "قرطام" على أن قيام المقررة الخاصة بالتواصل مع قناة الجزيرة والمعروفة بدعهما الجلى للجماعات الإرهابية وعداءها لمصر بعد المؤتمر الصحفى إنما يلقى بظلال الشك على قدرالمصداقية والإستقلالية الذى تتمتع به المقررة، خاصة فيما يتعلق بحيادية ونزاهة عمل موظفى الأمم المتحدة وما سيتضمنه تقريرها والذى سيتم تقديمه فى مارس 2019 لمجلس حقوق الإنسان فى الأمم المتحدة من تحليلات تصل إلى حد الإفتراءات وقلب الحقائق وما صاحبه من تهديدات بوقف تعامل المقررين الخاصين مع مصر مما يعد تجاوزا واضحا ويشير إلى تحامل غير مبرر.

وناشد "قرطام" الأمم المتحدة بفتح تحقيق فورى مع المقررة الخاصة التى حادت فيه بوضوح عن العمل المهنى والحيادى وهو أصل عمل تلك المنظمة الدولية والقيام بالتشهير على القنوات المعادية للدولة المصدر بحقها التقرير وهى مصر وهو ما يضفى بعد سياسى بغيض لآلية عمل الأمم المتحدة.

وطالب نائب رئيس الحزب للشئون الخارجية، بإيقاف المقررة عن القيام بمهام وظيفتها حتى انتهاء التحقيقات مع تنحيتها عن منصبها فى حالة ثبوت تجاوزها لمهام وظيفتها على نحو ما سبق توضيحه وذلك من خلال تقديم الحزب مذكرة رسمية للأمم المتحدة.

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة