خالد صلاح

عمرو جاد

الجهل على هيئة «باسبور»

الخميس، 06 ديسمبر 2018 10:00 ص

إضافة تعليق

لا عيب فى الفقر إلا حين يجعل الإنسان مستسلمًا لبؤسه بدعوى أنه فقير، أو مفرطًا فى لوم الذات والشعور بالمهانة، هذا الإحساس بالدونية هو بالضبط ما يحدث لهؤلاء الذين يستمتعون بكل تقليل من شأن جواز السفر فى بلدانهم، الأمر هنا لا يتعلق بالنقد الذاتى أو الاعتراف بالوضع القائم، لأنك تكاد تتخطى فى سخريتك واستمتاعك ذلك الخط الفاصل بين الرغبة فى الإصلاح وشهوة التدمير، وربما لا يفهم هؤلاء المحتقرون والساخرون ما المميزات التى تتمتع بها الجوازات الأخرى وكيف يستفيد منها المواطن، لكنهم يرددونها بثقة لمجرد التدليل على فروق القوة بين الدول، وهذه أيضًا ضلالة كبرى وجهل بالقوانين الدولية واتفاقيات التعاون بين الدول، وهذا الجهل لا يستحق صاحبه أن يعطينا نصائح فى كيفية أن تحمى الدول أبناءها فى الخارج.


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ali

سلم لسانك وقلمك .. كلام واع وفاهم وموزون

احييك .. واقدر لك كلماتك الطيبه لكن الجهل ولا تنس الحقد والتشفي والانكار والكره والغل القلب الغير عابي بوطن لا يقدر اي شىء والعقل السفيه نتاجة ان راينا قطعان تسير وراء بعير

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة