خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

العالم يترقب أول كسوف شمسى بـ2019.. يستقبل العام الميلادى الجديد الأحد 6 يناير ضمن 3 كِسف على مدار العام.. البحوث الفلكية: سيكون جزئيا ويُرى ببكين وروسيا وطوكيو.. ولن يشاهد بمصر لأنه يحدث قبل شروق الشمس

السبت، 29 ديسمبر 2018 06:00 ص
العالم يترقب أول كسوف شمسى بـ2019.. يستقبل العام الميلادى الجديد الأحد 6 يناير ضمن 3 كِسف على مدار العام.. البحوث الفلكية: سيكون جزئيا ويُرى ببكين وروسيا وطوكيو.. ولن يشاهد بمصر لأنه يحدث قبل شروق الشمس العالم يترقب أول كسوف شمسى بـ2019
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
مع بداية أول أيام العام الميلادى الجديد 2019، يكون هواه الفلك والظواهر الفلكية على موعد مع أول كسوف شمسى فى العام الجديد، مرتقب أن يخطف أنظار هواه النظر للسماء والمعلقة أبصارهم بالفضاء يحدث يوم الأحد 6 يناير لعام 2019.
 
 

3 كِسف شمسية بـ 2019 

 
وتعد ظواهر الكسوف والخسوف من أجمل الظواهر الفلكية التى يترقبها علماء الفلك والباحثين فى علوم الفضاء، وفقا للحسابات الفلكية التى أعدها معمل أبحاث الشمس بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، سيكون عام 2019 عاما مميزا تشهد خلاله الكرة الأرضية 3 كسف شمسية أولها يستقبل أول أيام العام الميلادى الجديد.
 
 
وأكد الدكتور محمد غريب أستاذ الشمس بمعمل أبحاث الشمس بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أنه يمكن الاستفادة من ظاهرتى الكسوف الشمسى والخسوف القمرى للتأكد من بدايات ونهايات الأشهر القمرية أو الهجرية، مشيرا إلى أن هذه الظواهر تعكس بوضوح حركة القمر حول الأرض وحركة الأرض حول الشمس.
 

 الكسوف الشمسى وقرب ولادة الهلال 

 
وأشار أستاذ الشمس بمعمل أبحاث الشمس بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أن الكسوف الشمسى يحدث فى وضع الاقتران أو الاجتماع أى أن حدوث الكسوف الشمسى يشير إلى قرب ولادة الهلال الجديد ويعتبر مركز الكسوف هو موعد ميلاد القمر الجديد، بينما يحدث الخسوف القمرى فى وضع التقابل أى فى منتصف الشهر القمرى عندما يكون القمر بدرا.
 
 وكشف أستاذ الشمس بمعمل أبحاث الشمس بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أنه مع بداية العام الميلادى الجديد سنكون على موعد مع كسوف جزئى للشمس يحدث يوم الأحد 6 يناير لعام 2019، يتفق توقيت وسطه مع اقتران شهر جمادى الأول لعام 1440 هجريا.
 
 

أماكن رؤية الكسوف الجزئى

 
وأوضح أستاذ الشمس بمعمل أبحاث الشمس بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أنه كسوف الشمس الجزئى يمكن رؤيتة فى "شرق أسيا – اليابان – المحيط الباسفيكى"، لافتا إلى أنه عند ذروة الكسوف الجزئى يغطى قرص القمر حوالى 72% من قرص الشمس، وسوف يستغرق منذ بدايته وحتى نهايته 4 ساعات و15 دقيقة تقريبا، ولا يمكن رؤيته فى مصر لأنه يحدث قبل شروق الشمس.
 
 
 وفى نفس السياق، كشف الدكتور أشرف تادرس رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أن أول كسوف شمسى بعام 2019 المرتقب 6 يناير المقبل، سيغطى القمر جزءا من قرص الشمس وليس القرص كله كما يحدث فى الكسوف الكلى وبالتالى سيكون هذا الكسوف كسوفا جزئيا.
 

يرى ببكين وروسيا 

 
وأضاف رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أن هذا الكسوف لا يرى فى مصر أو المنطقة العربية، ولكن على وجه العموم فلا يمكن مشاهدة الكسوف الجزئى للشمس إلا من خلال مرشحات أو فلاتر شمسية خاصة حتى لا تؤذى العين.
 
وكشف رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أن هذا الكسوف سوف يكون مرئيا فى أجزاء من المحيط الهادئ وشمال شرق آسيا بما فى ذلك بكين وروسيا وسيول وتايبى وطوكيو، موضحا أن أفضل رؤية له سيكون فى شمال شرق روسيا حيث يغطى القمر حوالى 62٪ من قرص الشمس. موضحا أن الكسوف سيبدأ فى الساعة الواحدة والنصف صباحا بتوقيت القاهرة، وسيبلغ قمته فى الثالثة والنصف صباحا تقريبا ثم ينتهى فى السادسة إلا عشر دقائق صباحا بتوقيت القاهرة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة