خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بشرى لمرضى سرطان البروستاتا.. علماء يستخدمون الجسيمات النانوية الذهبية لتدمير الورم

الأربعاء، 26 ديسمبر 2018 03:20 م
بشرى لمرضى سرطان البروستاتا.. علماء يستخدمون الجسيمات النانوية الذهبية لتدمير الورم سرطان البروستاتا
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نجح فريق من العلماء الأمريكيين فى استخدام جسيمات الذهب النانوية لاستهداف خلايا سرطان البروستاتا، وكانت النتائج واعدة، والآثار الجانبية ضئيلة نسبياً.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “MedicalNewsToday”، يصيب سرطان البروستاتا حوالي 1 من 9 رجال في الولايات المتحدة.

في الآونة الأخيرة، حاول فريق من مركز العلوم الصحية بجامعة تكساس في هيوستن (UTHealth) ابتكار علاج سرطان البروستاتا باستخدام الذهب.وأوضح الباحثون أنه يمكن علاج سرطان البروستاتا، وتشمل خيارات العلاج : العلاج الإشعاعي، والعلاج الكيميائي، والعلاج بالتبريد، والاستئصال الجذري للبروستاتا، وهو إزالة غدة البروستات بأكملها وبعض الأنسجة المحيطة بها، وتكون النتائج أفضل عندما يكتشفه الأطباء مبكراً، ومع ذلك ، يمكن أن يكون العلاج غير سار ويسبب آثار جانبية كبيرة.

والآن، يستخدم العلاج المتطور الجزيئات النانوية، التي تتكون من طبقات صغيرة من زجاج السيليكا على شكل كرة، وهى طبقة رقيقة جدا من الذهب.وأوضح الباحثون أن الجسيمات النانوية تبحث عن الخلايا السرطانية وتدخلها، وباستخدام الليزر يتم تحفيز الجسيمات النانوية وتقتل الأنسجة السرطانية.

وأضاف الباحثون أن هذا العلاج يحافظ على الأنسجة السليمة المحيطة به، والتي تشمل الأعصاب الحيوية والعضلة البولية، وهذا يجب أن يمنع الأشخاص الذين يعانون من بعض الآثار الجانبية الشائعة لعلاج سرطان البروستاتا ، مثل سلس البول والعجز الجنسي.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة