خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الإسماعيلى يتطلع لغسل أحزانه العربية والمحلية في التجربة الأفريقية

الأحد، 16 ديسمبر 2018 09:15 ص
الإسماعيلى يتطلع لغسل أحزانه العربية والمحلية  في التجربة الأفريقية فريق الاسماعيلى
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يدخل فريق الاسماعيلى مع دقات الخامسة عصر اليوم الأحد إختباراً صعباً حينما يستضيف نظيره القطن الكاميرونى على ستاد الاسماعيلية فى إطار مباريات ذهاب دور الـ 32 لدوري الابطال الافريقى ويتطلع الدراويش لتحقيق انتصار وبأكبر عدد من الأهداف يسهم فى تسهيل مهمة الفريق قبل خوض مباراة الإياب بالكاميرون  المقرر لها السبت المقبل .

وحجز الإسماعيلي، مقعده في دور الـ 32 بعد التغلب على لو ميساجير نجوزي البوروندي في الدور التمهيدي، بثلاثة أهداف لهدف بمجموع المباراتين ، بينما تأهل القطن الكاميرونى لنفس الدور بعد فوزه بركلات الترجيح على فريق ديولاسو بطل بوركينا فاسو بركلات الترجيح، بنتيجة 5/3، وذلك بعد انتهاء مباراتى الذهاب والعودة بنفس النتيجة 3/1.

وأسند الاتحاد الافريقى "الكاف" إدارة هذا اللقاء لطاقم تحكيم مغربى وهم نور الدين الجعفرى حكم ساحة ويعاونه لحسن أزكاو مساعد أول ومصطفى أكركاد مساعد ثان وسمير كزاز حكمًا رابعًا، على أن يكون الاريتريى ميداني ميليس مراقبًا للمباراة.

ويدخل الاسماعيلى مباراة القطن بمعنويات منخفضة بعد أن ودع البطولة العربية بالخسارة بركلات الترجيح من الرجاء المغربي من دور الستة عشر ليقرر البرازيلى يوسف فييرا المدير الفنى للدراويش الاعتذار عن استكمال مهمته ومازالت إدارة النادى تبحث عن مدرب أجنبى لقيادة الفريق الاصفر صاحب المركز المتأزم فى مسابقة الدوري أيضاً ، حيث يحتل المركز الأخير بـ13 نقطة من 13 مباراة لذا يتطلع الدراويش لتجاوز أحزانه المحلية والعربية وتحقيق نجاحات كروية أفريقية لأسعاد جماهيره حيث قرر مجلس الأسماعيلي تخفيض أسعار التذاكر لزيادة الحضور الجماهيرى وإيمانا بدورهم المهم فى تحفيز اللاعبين وخلق الدافع لديهم لتحقيق الانتصارات.

ويقود محمد محسن أبو جريشة المدرب العام للاسماعيلى مباراة القطن بشكل مؤقت لذا طالب جميع اللاعبين بإثبات مدى جدراتهم بالاستمرار في صفوف الإسماعيلى بالإضافة لطى صفحة الخروج العربى والتركيز فقط لتحقيق انتصار على بطل الكاميرون وحسم المباراة من جولة الذهاب رغم قوة المنافس الذى يضم لاعبين مميزين ولديه قوة كبيرة على ملعبه ووسط جماهيره ، وناشد أبو جريشة لاعبى الاسماعيلى قائلاً :”هدفنا الحفاظ على اسم الإسماعيلى بالقارة الأفريقية وسنقاتل من أجل هذا الهدف ،نتطلع لمصالحة الجماهير التى لا تكف عن مساندة الفريق لاستعادة مسيرة الانتصارات من جديد”.

فى المقابل يسعى القطن الكاميرونى بقيادة مدربه بيرتين ابويل لتحقيق نتيجة إيجايبة أمام الاسماعيلى تسهل من مهمة بطل الكاميرون فى موقعة الاياب التى تقام بين أنصاره فى حضور 22 ألف مشجع بمدينة جاروا لخطف بطاقة التأهل للدور التالى للبطولة لاسيما أن القطن تأهل لنهائى دورى أبطال أفريقيا نسخة عام 2008 حيث تلقى خسارة أمام الأهلى ،وخسر أيضا نهائى كأس الكونفدرالية عام 2003 ويحلم بالصعود لمنصات التتويج الافريقية للمرة الاولى فى تاريخه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة