خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

أقدم سجين فى مصر: ثورة يناير عطلت قرار الإفراج عنى عام 2011

الإثنين، 10 ديسمبر 2018 12:31 ص
أقدم سجين فى مصر: ثورة يناير عطلت قرار الإفراج عنى عام 2011 كمال ثابت - أقدم سجين فى مصر
كتب أحمد سامح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال كمال ثابت، أقدم سجين فى مصر، بعد الإفراج عنه بعفو رئاسى، أنه كان يتابع كل ما يحدث خارج السجن من خلال شاشات التليفزيون المتواجدة بالحبس، خاصة قنوات الأخبار والأولى والثانية المصرية، مشيراً إلى أنه كان اقترب من الإفراج عنه عام 2011، ولكن ثورة يناير تسببت فى تغيير المسئولين فى السجن، ونتج عن ذلك تبديد المستندات التى أعدت للإفراج عنه.

وأضاف أقدم سجين فى مصر، خلال حواره الأول على شاشات التليفزيون، مع الإعلامية إيمان الحصرى، ببرنامج "مساء dmc"، أنه كان محبوبا من زملاءه وقيادات الداخلية داخل كل سجن تواجد به، مؤكدا أنه مهما بلغت درجة الراحة داخل السجن أو المعاملة الحسنة التى تلقاها داخل السجن، ولكنه شعر بالذل والحزن، متابعاً: "هو السجن فيه حاجة اسمها راحة.. وكنت ادخل غرفتى قبل سماع الصفارة حتى لا يأتى من يقول لى كلمة تجعلنى اشعر بالإحراج".

وأشار كمال ثابت، أقدم سجين فى مصر، أن والدته هى أكثر من كان يزوره فى السجن، ولم تتركه فى أى سجن رحل إليه، لافتاً إلى انه أصيب بمرض السكرى داخل السجن حزنا بعد سماعه خبر وفاة والدته.  


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة