خالد صلاح

وكيل صحة الغربية لـ"اليوم السابع": إنهاء 85% من قوائم الانتظار

الجمعة، 09 نوفمبر 2018 07:00 ص
وكيل صحة الغربية لـ"اليوم السابع": إنهاء 85% من قوائم الانتظار الدكتور محمد شرشر وكيل وزارة الصحة بالغربية
الغربية – عادل ضرة
إضافة تعليق
أكد الدكتور محمد شرشر وكيل وزارة الصحة بالغربية، أن هناك متابعات مكثفة ومستمرة على المستشفيات بمدن ومراكز المحافظة، للوقوف على احتياجاتها من الأدوية والمستلزمات الطبية والعمل على توفيرها فى اسرع وقت، لتقديم خدمة طبية للمريض وحتى لا يضطر المريض إلى شراءها من الخارج.
 
وأضاف "شرشر"، لـ"اليوم السابع"، أن اللواء هشام السعيد  محافظ الغربية قام بعدة جولات داخل عدد من المستشفيات ومنها مستشفى المنشاوى العام بطنطا ووجه بتوفير استراحات انتظار  لمرضى الغسيل الكلوى، لتوفير الراحة لهم قبل جلسات الغسيل، وتم توفير كراسي استراحات، كما تم إصلاح النوافذ الموجودة بالمستشفى، واستكمال الأجهزة الناقصة بالمستشفى، مؤكدا أنه تم تلافى جميع الملاحظات التي تم رصدها بالمستشفى، لتقديم خدمة طبية جيدة للمرضى.
 
وأشار وكيل وزارة الصحة أنه تم حل مشكلة نواقص المستلزمات والأدوية الخاصة بقسم الكلى الصناعى بمستشفى المحلة العام، وتوفير الأدوية الناقصة والمطلوبة بأقسام المستشفى، موضحاً أن هناك تقصير من إدارة مستشفى قطور المركزى والذى نتج عنه قيام المرضى بشراء المستلزمات الطبية من خارج المستشفى، رغم وجود وفرة فى ميزانية المستشفى تتعدى الـ300ألف جنيه، مؤكدا أن جوله محافظ الغربية للمستشفى واستماعه لشكاوى المرضى كشفت عن تقصير إدارة المستشفى فى متابعه مهام عملهم..
 
وأوضح أن إدارة التموين الطبى بالمديرية لديها مخزون من المستلزمات الطبية، وتبين أن مستشفى قطور لديها ميزانية لشراء المستلزمات ورغم ذلك لم يقم مدير المستشفى بشرائها ويطلب الأطباء من المرضي شرائها من الخارج على نفقتهم الخاصة، مؤكدا أنه استبعاد مدير المستشفى لإهماله الجسيم وعدم حرصه على توفير مستلزمات المستشفى، واوضح  أنه تم تشكيل مجلس إدارة جديد للمستشفى وتم توريد المستلزمات الطبية الناقصه بها.
 
وأكد وكيل وزارة الصحة أن مستشفى بسيون الجديد شهدت أعمال تطوير خلال الفترة الماضية بتبرع من اللاعب "محمد صلاح" حيث تم تجديد شبكة الصرف الصحي ودعم المستشفى بتنك اكسجين، مؤكدا أن المستشفى ستستقبل 3حضانات وأجهزة تنفس صناعى بتبرعات من اللاعب، لخدمة ابناء مركز بسيون.
 
 
وأكد"شرشر" أن هناك خطابات لوزيرة الصحة لحل مشاكل مشروعات الصحة المتعثرة على أرض المحافظة، ومنها خطابات لتجهيز مستشفى صدر بسيون بالتجهيزات الطبية والغير طبية والتى تحتاج أكثر من 60 مليون جنيه، وتطوير مستشفى صدر ورمد المحلة، ومستشفى محلة مرحوم لسرعة توفير الاعتمادات المالية للشركات، مؤكدا أن الأعمال تسير ببطئ، وهناك جهود ومساع لدى وزيرة الصحة لسرعة حل مشاكل هذه المستشفيات لخدمة المواطنين.
 
وأشار وكيل وزارة الصحة انه سيعقد اجتماعا بمساعد وزير الصحة للشئون المالية والإدارية، لحل مشكلة نواقص الأدوية بالمحافظة، مشيرا أن هناك تأخير من الشركات الموردة للأدوية للمحافظة، وسيتم عرض مشاكل نواقص الأدوية والمستلزمات، وأيضا عرض مشكلة تجهيز الوحدات الصحية الجديدة بالمحافظة.
 
وأوضح أنه تم استلام 18وحدة صحية من هيئة الابنية التعليمية وتم تجهيز 10وحدات بالاجهزة والمعدات والفرش، وسيتم التدخل لدى الوزارة لسرعة توفير التجهيزات الطبية والغير  بباقى الوحدات الصحية الجديدة.
 
وأكد وكيل وزارة الصحة أنه تم اعتماد 40 مليون جنيه فى خطة موازنة الوزارة لمستشفى بشبيش المركزي بالمحلة ، وهناك خطاب لسرعة الانتهاء من اسناد المستشفى، مؤكدا أن مشكلة مستشفى بشبيش المركزي أثيرت فى جلسات مجلس النواب وتم الاتفاق على تدبير الاعتمادات المالية اللازمة لإنشاء المستشفى،
مشيرا أن المستشفى سبق وأن تم إسنادها فى الفترة الماضية ولكن توقف بعد صدور قرار بإزالتها، وهو ما يتطلب رسومات هندسية جديدة وهناك تنسيق بين الإدارة الهندسية والشئون المالى بالوزارة بشأنها.
 
وأكد "شرشر" أنه تم إرسال خطابات للوزارة بشأن انشاء  مستشفى محلة زياد لوحدة طب أسرة، وقامت المديرية بإرسال خطاب مؤخرا للوزارة بضرورة تحويلها لمستشفى مركزى لتخفيف الضغط على مستشفى سمنود، وننتظر رد الوزارة فى هذا الشأن.
 
وأكد وكيل وزارة الصحة أن الأعمال الانشائية لمستشفى السنطة المركزى تسير على قدم وساق، وتم الانتهاء من عمل الأساسات وسيتم البدء فى صب العمدان، مؤكدا أن هناك متابعة أسبوعية للوقوف على الأعمال التى تتم ورفع تقرير دورى لمحافظ الغربية بما تم من أعمال، مؤكدا أن الشركة المنفذة استلمت 20مليون جنيه خلال الفترة الماضية، ويتم متابعة اعمالهم أولا بأول وأن الأعمال تسير بالمستشفى على قدم وساق لسرعة الانتهاء منها لخدمة أهالى قرى مركز السنطة والتوابع.
 
وأشار أنه جار الإعداد لحملة القضاء على فيرس سى والتى ستبدأ فى شهر مارس القادم، وهناك ندوات تثقيفية وتجهيز 250 وحدة لعلاج فيرس سى استعدادا لانطلاق الحملة.

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة