خالد صلاح

مؤلف "البريمو" لأحمد السقا: المخرج محمد سامى لم يفرض مى عمر على المسلسل

الجمعة، 09 نوفمبر 2018 07:00 م
مؤلف "البريمو" لأحمد السقا: المخرج محمد سامى لم يفرض مى عمر على المسلسل السقا ومى عمر
كتبت مروى جمال
إضافة تعليق

قال المؤلف أيمن سلامة، لـ"اليوم السابع"، إنه يقوم حالياً بجلسات عمل مع المخرج محمد سامى للاتفاق على التفاصيل النهائية لمسلسل "البريمو" للنجم أحمد السقا، المقرر أن ينافس به فى موسم دراما رمضان المقبل، لافتاً إلى أنه سعيد بعودة التعاون مع سامى مرة أخرى، خاصة أن هناك كيميا تجمع بينهما بعد نجاح مسلسلى "مع سبق الإصرار" و"حكاية حياة" للنجمة غادة عبد الرازق، وأنهما أصبحا يفهمان بعضهما بلغة الإشارة، واعداً بأنهما سيقدمان عملا يحترم جمهور أحمد السقا.

 

وعن ترشيح مى عمر لدور البطولة أمام أحمد السقا قال أيمن سلامة إن الترشيح جاء من شركة الإنتاج وبطل العمل النجم أحمد السقا، قائلا: "للأمانة محمد سامى كان رافضاً فى البداية لحساسية الموقف ونحن الذين ضغطنا عليه وضغطنا على مى أيضا للتعاون فى هذا المسلسل، خاصة أنها كان معروض عليها أعمال أخرى كثيرة، فلا صحة على الإطلاق بما يقال إن سامى يفرض زوجته على أعماله الدرامية.

 

وتابع أيمن سلامة أنه انتهى من كتابة النصف الأول من أحداث مسلسل "البريمو"، ويواصل فى كتابة النصف الثانى، مشيراً إلى أن الجهة المنتجة ستجرى التعاقدات مع باقى النجوم خلال الفترة المقبلة، لانطلاق التصوير نهاية شهر ديسمبر المقبل فى الديكورات الخاصة بالعمل.

 

ويعد "البريمو" اسما مبدئيا للعمل حتى الآن، ومن المقرر أن يتم الاستقرار على الاسم النهائى بعد انتهاء أيمن سلامة من كتابة الحلقات، كما يسجل "البريمو" التعاون الأول بين أحمد السقا والمؤلف أيمن سلامة والمخرج محمد سامى، ويعود به السقا إلى الدراما الرمضانية بعد غيابه هذا العام، حيث قدم آخر أعماله "الحصان الأسود" الذى عرض فى شهر رمضان قبل الماضى من تأليف محمد سليمان عبد المالك وإخراج أحمد خالد موسى، وشارك فى بطولته ياسمين صبرى، شيرى عادل، محمد فراج، أحمد بدير، صبرى فواز وعدد آخر من الفنانين.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة