خالد صلاح

صور.. شاب هندى مودعا منتدى شباب العالم 2018: نسير فى طريق التغيير نحو الأفضل

الخميس، 08 نوفمبر 2018 07:09 م
صور.. شاب هندى مودعا منتدى شباب العالم 2018: نسير فى طريق التغيير نحو الأفضل الهندى كومار يلتقط الصور مع شباب المنتدى قبل المغادرة
كتبت - هبة مكى
إضافة تعليق
اليوم السابع بلس
 
تنوعت رسائل الشباب من مختلف جنسيات العالم قبل أن يغادروا مدينة شرم الشيخ متوجهين إلى بلادهم، بعد أن شاركوا فى مؤتمر شباب العالم 2018 فى نسخته الثانية، والذى حضره ما يقرب من 5 آلاف شاب وشابة من 160 دولة حول العالم.
 
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ (1)
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ 
 
 
باوان كومار شاب ريادى هندى من مدينة نيودلهى ، حرص على توثيق زيارته إلى مصر ومنتدى شباب العالم 2018 بالعديد من الصور قبل مغادرته مدينة شرم الشيخ متوجهاً إلى بلاده، فالتقط صوراً مع المشاركين فى المنتدى ونشرها على صفحته على الانستجرام معبراً عن سعادته بالمشاركة فى مثل هذا الحدث العظيم.
 
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ (2)
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ 
 
 
وقال كومار "لأننا صغار، فنحن نتمزق بين كلمات الكراهية وكلمات الأحلام التى نتمنى تحقيقها، وفى هذا الطريق سنتعرض للخسارة لكننا بالتأكيد سنربح يوماً ما، لدينا الكثير لنحارب من أجله، ونسير فى طريق التغير نحو الأفضل، وهذا ما برز فى منتدى شباب العالم هذا العام".
 
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ (3)
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ
 
 
كان قد عقد منتدى شباب العالم فى نسخته الثانية هذا العام، فى الفترة من 3 إلى 6 نوفمبر، بحضور ما يقرب من 5 آلاف شاب وشابة من 160 دولة حول العالم، وكانت تدور رسالته حول التنوع وإحداث التغيير، برزت هذه الرسالة فى الإعلان الدعائى للمنتدى حيث ركز الإعلان على مخاطبة الشباب غير الأنانى الذى يحلم بتغيير إيجابى للواقع ومساعدة الغير والتفكير فى الآخرين وليس نفسه فقط.
 
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ (4)
كومار مع شباب المنتدى قبل مغادرة شرم الشيخ 
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة