خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"التعليم" تقرر تعديل تقييم طلاب الثانوية العامة بمدارس المتفوقين بعد تراجع نسب النجاح العام الماضى.. رضا حجازى: إعادة النظر فى توزيع الدرجات.. ويؤكد: امتحان الفصل الدراسى الأول انتهى بالصف الأول الثانوى

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 03:00 ص
"التعليم" تقرر تعديل تقييم طلاب الثانوية العامة بمدارس المتفوقين بعد تراجع نسب النجاح العام الماضى.. رضا حجازى: إعادة النظر فى توزيع الدرجات.. ويؤكد: امتحان الفصل الدراسى الأول انتهى بالصف الأول الثانوى الدكتور رضا حجازى والدكتور طارق شوقى وزير التربية
كتب محمود طه حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بعد تراجع نسب انجاح العام الماضى، فى طلاب الثانوية العامة بمدارس المتفوقين، قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، تعديل آلية تقييم الطلاب هذا العام.

وقال الدكتور رضا حجازى، رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم، أنه تم تشكيل لجنة خلال الفترة الماضية لتغيير القرار الوزارى المنظم لمدارس المتفوقين فى العلوم والتكنولوجيا، لمراعاة درجات الكابستون" والكابستون هو عبارة عن مشروع يقدمه كل طالب أو مجموعة من الطلاب فى دراستهم كل تيرم دراسى عن موضوع معين يمنح عليه الطالب درجة معينة.

وأوضح رئيس قطاع التعليم العام، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن امتحان "الكابستون" مخصص له 60% من الدرجة فى الصف الأول الثانوى، مؤكدا أن عمل اللجنة ينحصر فى مراعاة درجات المشروع أو الكابستون الذى يقدمه الطالب لأنه فى الصف الثالث الثانوى يحصل الطالب فيه على درجة أقل من 60%، وبالتالى الطالب يعتبر راسب فى 3 مواد فرعية داخل المادة الرئيسية، قائلا: الطالب زميله فى الثانوية العامة العادية يعتبر ناجح وليس راسبا.

وأكد أن انخفاض نسب النجاح العام الماضى كانت بسبب هذا الأمر واللجنة مشكلة لتبحث هذا الأمر وسوف يصدر قرار من الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى فى هذا الشأن فور انتهاء اللجنة من عملها وتعديل القرار المنظم لطريقة احتساب درجات الطالب والوزن الخاص بالمواد وطريقة احتساب الدرجات ليتساوى طالب مدارس المتفوقين مع زملائهم فى الثانوية العامة العادية فى مواد الرسوب.

وعن موعد توزيع التابلت على طلاب الصف الأول الثانوى، أكد رئيس قطاع التعليم العام أنه من المقرر أن يتم البدء فى عملية التوزيع نهاية الشهر الجارى، والهدف من التغيير هو إبعاد الطلاب عن الحفظ والتلقين إلى الفهم والتعلم المستمر وبناء الشخصية.

وأوضح أنه بالنسبة لطريقة امتحان الطلاب، فسوف يؤدى الطالب مرتين فى الفصل الدراسى الأول بينهم فاصل زمنى سيتم تحديد هذا الفاصل فى جدول الامتحان، لكى يستطيع الطالب أن يعوض إذا أخفق فى الامتحان الأول، ويتم احتساب أعلى درجة له وبالتالى يعتبر الامتحان منتهى بمعنى أن الطالب لن يؤدى الامتحان مرة أخرى فى الأجزاء التى اختبرها مثل العام الماضى، وكل ما هو جديد أن الطالب سوف يمتحن مرتين.

بالنسبة للفصل الدراسى الثانى، أشار إلى أنه سوف يؤدى الطالب الامتحان مرتين فى محتوى ومقرر الفصل الدراسى الثانى فقط بينهم فاصل زمنى، وبعدها يتم تجميع الدرجات للطالب الخاصة بالمادة بأكملها الفصلين الدراسيين وفى حالة وصول الطالب إلى نصف الدرجة سوف يبقى للإعادة على أن يمتحن فى السنة الباقى فيها للإعادة فى جميع المواد وليس المادة التى رسب فيها فقط، مؤكدا أنه لا داعى للقلق أو البحث عن الدرجات ولكن على الطالب أن يركز على تحقيق نواتج التعلم واكتساب مهارات معينة وليس تركيزا وراء الدرجات.

وشدد رئيس قطاع التعليم العام، على أن المركز القومى للامتحانات يعد مواصفة الورقة الامتحانية ونماذج الأسئلة وسوف يعلن عنها، مؤكدا أن درجات الصف الأول الثانوى هذا العام لا علاقة له بمجموع الثانوية العامة المؤهل لدخول الجامعة وعلى الطلاب أن يطمئنوا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة