خالد صلاح

الأوقاف تقنن أوضاع 1957 دار تحفيظ قرآن بمشاركة التضامن

الخميس، 15 نوفمبر 2018 04:59 م
الأوقاف تقنن أوضاع 1957 دار تحفيظ قرآن بمشاركة التضامن وزارة الأوقاف
كتب – إسماعيل رفعت
إضافة تعليق

تجرى وزارة الأوقاف حاليا عمليات تقنين لمكاتب تحفيظ القرآن الكريم فى أنحاء الجمهورية بعدد 1957 دار تحفيظ بمشاركة وزارة التضامن، للتأكد من جديتها ومن توجهها الفكرى ومدى نجاحها فى مهام عملها.

وتعقد الوزارة اختبارات للمحفظات، بلجان ثلاثية بالمديريات الفرعية تتكون من شيخ المقرأة، وعضو من شئون القرآن بالمديرية، وعضو من الوزارة من بحوث الدعوة لضمان حيادية اللجان.

وتختبر الوزارة المحفظات فى القرآن الكريم كاملا فى الحفظ والتلاوة، والتأكد من وسطية المحفظة، وعدم تبعيتها لأى من تيار الإسلام السياسى، أو الجماعات المتطرفة، أو يتم توظيفها من أى جهة.

وقال الشيخ جابر طايع يوسف، رئيس القطاع الدينى والمتحدث الرسمى لوزارة الأوقاف إن الوزارة تعتمد الأسس العلمية والمنهجية الوسطية والإخلاص للدعوة أساسا فى العمل الدينى بكافة قطاعاته.

وأضاف طايع، لـ"اليوم السابع"، أن الوزارة تختبر المحفظات لتقنين العمل حسب الأسس العلمية والمنهجية المنضبطة لضمان نجاح العمل وتقديم نماذج علمية ناجحة تعمل لخدمة الدين والوطن.

وأشار طايع، إلى أن الأوقاف تفصل بين المهام المختلفة فى العمل ففى الوقت الذى يضع القطاع الدينى استراتيجيات العمل، يقوم المشرف العام على الاختبارات بمهام عمله فى فصل تام يضمن حيادية العمل لضمان نتيجة جيدة تنتظرها الوزارة.

فيما أكد الشيخ خالد صلاح الدين حسونة، وكيل أوقاف القاهرة، أن الاختبارات تجرى بشكل منتظم، حيث منحت المحفظات حضور الاختبارات خلال 3 أيام تختار المتسابقة أى من هذه الأيام للحضور حسب ظروفها.

وأضاف صلاح الدين، لـ"اليوم السابع"، أن اللجنة حيادية يحضرها عضو من لجنة تصحيح المصحف وعضو من الوزارة وعضو من مديرية القاهرة لضمان الحيادية والموضوعية والتقييم السليم.

ووجه صلاح الدين الشكر لأعضاء اللجان على جهدهم، كما وجه الشكر لوزير الأوقاف وقيادات الوزارة على جهدهم فى إنجاح ودعم العمل لضمان وجود محفظات على مستوى جيد.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة