خالد صلاح

يا ريتنى أعمى أشربك باللمس.. اقرأ قصيدة "الحلزونة" لـ فؤاد حداد فى ذكرى رحيله

الخميس، 01 نوفمبر 2018 02:00 م
يا ريتنى أعمى أشربك باللمس.. اقرأ قصيدة "الحلزونة" لـ فؤاد حداد فى ذكرى رحيله فؤاد حداد
كتب أحمد إبراهيم الشريف
إضافة تعليق
تمر اليوم ذكرى رحيل والد الشعراء ولد فؤاد حداد المولود فى حى الظاهر بالقاهرة فى 28 أكتوبر 1928، والذى رحل في 1 نوفمبر 1985. 
 
نشر حداد ديوانه الأول "حنبني السد" بعد خروجه من السجن عام 1956 ، واعتقل عام 1959 لمدة خمس سنوات ، وخرج ليكتب أشعار الرقصات مثل "الدبة" و"البغبغان" و"الثعبان" وغيرها.
 
أصدر فؤاد حداد  33 ديوانا منها 17 ديوان أثناء حياته والباقي بعد وفاته، ومن أشهر ما كتب ديوان المسحراتي ومن أشهر قصائده "الحلزونة" والتى يقول فيها:
 
فجأه لقينا الليلْ بيشتي نهارْ
والأرض بلبلْ والسما فرجه
وانْ كان ما حدش سامعه بيغني
بين المراوح وقفت العربْيَّه
الضى شعشع والشجر سلويت
أنا وحبيبتي في قميص باكمام
عينيها ترعش من جمالْ المنظرْ
بلعت ريقي ييجي ميت مرهّ
وكل مرهّ ينقطع صوتِي
بذلت مجهودْ الجبابره وأخيرًا
قلت لها خليكي هنا ويًايا
حتروحي فينْ ويّا الهوى ويّاه
قالت لي ياه
قلت لها يايا ويايا
واحْنا بقينا في آخر الدنيا يا
والزنبلك داير على الفاضي
اتلفتت لي المستبدّه اللطيفهْ
وخدّها بينطر دموعْ مش نازلهْ
والحبّ أرحم لما يبقي مغازلهْ
قالت لي عيب بدل الموتْور والمحرِّك
ياعم يا شاعر تقول زنبلك لكْ
سنن بقي في المعاني تلكلكْ
وتنشغل بالْلفه والأسلوبْ
والتعلب المكار أبو التعلوبْ
ولّع سيجاره والاَّ مش حتولّعْ
راجع لي بعد المدرسه تدلّعْ
دخانْك اسودْ يبقي قلبك شايلْ
لكن حاسيب حضني في حضنك مايلْ
اكمنّش التفكير في حلّ المشاكلْ
دا همّ طيّب من هموم الحياهْ
قلت لها ياه
قالت لي يايا ويايا
واحْنا بقينا في آخر الدنيايا
والزمبلك داير على الفاضي
ردّيت كأني من بعيد مش سامعْ
يا لابسه من تحت الودع تنَوَّرْهْ
معسله زى القمر في الشمسْ
باام الليالي الهاطله المشمورهْ
ياريتني أعمي أشربك بالْـَّلمسْ
والاَّ أشمك من بيار الأمسْ
قالت حتقلب جدّ يا مسكينْ
قلت لها أستاهل حدودْ الموتْ
أنا الحرامي سارق السكينْ
سلّمت نفسي إنْ هذا الصوت
بكا شفايفي من شفايفكمْ
غاوي العطش أفضل أشم الليلْ
والاَّ أموتْ الظهرْ شايفكم
قالت لي غني يا ولد شامي
وغني مصري يا ولد مصري
غرفه لفوق البرج أعلامي
وتعالي بين الضفتىن قصري
أتاريني جني وهي جنيّاه
قالت لي ياه
وانا قلت يايا ويايا
واحْنا بقينا في آخر الدنيايا
والزمبلك داير على الفاضي
قلت لها والنورْ اللي جوّانا
ينـَهَجَ في تقليد اللي بيشوفه
كتر الطاووس زى السمك في المرج
ورقصة الأسياف تنقـَّط لولي
نورْتِ بيت الشعر يا أمُّوره
قالت لي دا انت اللي ولد أمُّور
يا طفل شايبْ في قماط دمّور
خد المرايه بص شوفْ الوسأمَّه
رسمت كلامي ودنك الرسأمَّه
وِدْعوا لنا نوصل قصرنا بالْسلامه
الجن والناسْ اللي في الحلزونهْ
يسلم لي بقك دا اللي انا ساقياهْ
وانْ قال لي ياه
انا اقول له يايا ويايا
واحْنا بقينا في آخر الدنيايا
والزمبلك داير على الفاضي

إضافة تعليق


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة