خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

نيويورك تايمز: استقالة "هيلى" يفقد حكومة ترامب صوت نسائى نادر فى إدارته

الثلاثاء، 09 أكتوبر 2018 05:58 م
نيويورك تايمز: استقالة "هيلى" يفقد حكومة ترامب صوت نسائى نادر فى إدارته دونالد ترامب ونيكى هيلى
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

علقت صحيفة "نيويورك تايمز" إن قبول الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب لاستقالة نيكى هيلى، مندوبة واشنطن فى الأمم المتحدة، وقالت إن انسحابها بنهاية العام الجارى سيفقد الحكومة الأمريكية صوت نسائى مهم ونادر داخل الإدارة التى يغلب عليها الذكور.

وأضافت الصحيفة الأمريكية أن هيلى، الحاكمة السابقة لولاية ساوث كارولينا، من أكبر منتقدى ترامب، لذلك عندما تم تعيينها سفيرة له فى الأمم المتحدة بعد أسابيع من انتخابه في نوفمبر 2016 ، اعتبر كثيرون أن هذا التعيين "غصن زيتون" لإحلال السلام بينهما.

وقالت هيلى، التي جلست إلى جانب ترامب في المكتب البيضاوي، للصحفيين: "لقد كانت نعمة كبيرة بالأمم المتحدة كل يوم للدفاع عن أمريكا". "لن أتنحى أبداً عن القتال من أجل بلدنا، لكن أعتقد أن الوقت حان، للمغادرة"، مؤكدة أن عملها كمندوبة لواشنطن "كان شرفا لها سيستمر طوال حياتها".

وقال ترامب إن هيلى أبلغته منذ حوالي ستة أشهر أنها تريد أن تأخذ استراحة بعد أن أنهت عامين في الإدارة، وأعرب عن أمله في أن تعود في دور مختلف، وسوف يتم تعيين من يخلفها خلال الأسبوعين أو الثلاثة المقبلين.

وقالت هيلى، التي كانت مرشحة محتملة للرئاسة لفترة طويلة، إنها لا تنوي الترشح للرئاسة عام 2020، كما تم التكهن به، بدلاً من ذلك، قالت إنها تخطط للعمل فى الحملة من أجل إعادة انتخاب ترامب.

ويشار إلى أن المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكى هيلى طالما تبنت منذ تعيينها فى هذا المنصب موقف المدافع الأشرس عن إسرائيل، وكان لها دور كبير فى قطع الدعم الأمريكى عن وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) بعد رفض الفلسطينيين أن تلعب واشنطن دور الوسيط بعد اعتراف إدارة ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل فى قرار أثار غضب الشعوب العربية والإسلامية.

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة