خالد صلاح

لجنتا "السياحة" و"حقوق الإنسان" بالبرلمان تهنئان الرئيس والقوات المسلحة بانتصار أكتوبر

الخميس، 04 أكتوبر 2018 02:49 م
لجنتا "السياحة" و"حقوق الإنسان" بالبرلمان تهنئان الرئيس والقوات المسلحة بانتصار أكتوبر النائب عمرو صدقي
كتب محمود حسين
إضافة تعليق
بعث النائب عمرو صدقى رئيس لجنة السياحة والطيران المدنى بمجلس النواب، برقية تهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربى، ولجميع قادة وضباط وجنود القوات المسلحة بمناسبة ذكرى السادس من أكتوبر  عام 1973.
 
 وقال "صدقى" فى برقيته، إن هذا اليوم الخالد فى تاريخ مصر والأمة العربية سيظل راسخا ومحفورا فى قلوب الشعب المصرى والشعوب العربية، مؤكدا أن هذا الانتصار العظيم أكد للعالم كله أن مصر بشعبها العظيم وجيشها الباسل وجميع مؤسساتها قادرة على تخطى وهزيمة جميع المؤامرات التى تحاك ضدها من جميع الخونة سواء داخل مصر أو خارجها.
 وأعرب النائب عمرو صدقى عن تفاؤله الكبير بمستقبل مصر وقدرتها على تحقيق التنمية الشاملة والحقيقية تحت القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسى وفى مختلف المجالات خلال السنوات القليلة القادمة .
 
بعث النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، ونائب رئيس حزب مستقبل وطن، برقية تهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربى، ولجميع قادة وضباط وجنود القوات المسلحة، بمناسبة ذكرى السادس من أكتوبر

وقال "عابد" فى برقيته، إن هذا اليوم الخالد فى تاريخ مصر لا يمكن للشعب المصرى بجميع اتجاهاته وانتماءاته السياسية والحزبية والشعبية أن ينساه أبدا، لأنه أعاد العزة والكرامة لمصر والأمة العربية، مؤكدا أن القوات المسلحة المصرية الباسلة كانت ولازالت وسوف تظل صِمَام أمان مصر وشعبها على مر التاريخ.

هنأ اللواء خالد خلف الله عضو لجنة الدفاع والامن القومي بمجلس النواب ، الرئيس عبدالفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، وقادة وضباط وجنود القوات المسلحة البواسل، والشعب المصري العظيم، بالذكرى الـ 45 لانتصار حرب أكتوبر المجيدة مؤكداً ان حرب اكتوبر غيرت مجري التاريخ.

واكد خلف الله في بيان اليوم الخميس، أن انتصار اكتوبر العظيم أكد للعالم أن الدولة المصريه بجيشها العظيم ومؤسساتها قادره على التصدي لجميع المؤامرات التى تحاك ضدها من داخل مصر او خارجها ، وان مصر ماضيه في حربها ضد الطغيان والتطرف وان حربها علي الارهاب ستنتهي لامحالة بانتصار جنود جيشنا البواسل.
 
ووجه خلف الله التحية لرجال القوات المسلحة البواسل، أبناء المؤسسة العسكرية المصرية التى حققت المعجزات في حرب الكرامة، وقدم التحية لأرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم وسطروا بدمائهم النصر لمصر، وعلى رأسهم بطل الحرب والسلام، الزعيم الراحل، أنور السادات.
 
وتابع خلف الله بان الشعب المصري باكمله يدين بالفضل لابنائه من القوات المسلحه الذين ضحوا وافتدوا الوطن  بارواحهم تحية اعزاز وتقدير لدماء الابطال .
 
من جانبها هنأت النائبة نانسى نصير، عضو لجنة المشروعات الصغيرة بمجلس النواب عن حزب المؤتمر، الرئيس عبد الفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، والشعب المصرى العظيم، بالذكرى الـ45 لانتصار حرب أكتوبر المجيدة قائلة: "حررت مصر بقيادة الرئيس الراحل محمد أنور السادات بطل الحرب والسلام من دنس الاحتلال الصهيونى الإسرائيلى وأعادت للعرب جميعًا العزة والكرامة".

وقالت نصير فى بيان، إن الجيش المصرى العظيم سيظل سندًا قويًا للحفاظ على الأمن القومى المصرى والأفريقى والعربى على مر العصور، مُشيرة إلى أن جيل أكتوبر استطاع تحرير أرض الوطن من العدو الإسرائيلى وأبطال القوات المسلحة البواسل الآن يتصدون للإرهاب بكل صرامة وشدة لاستقرار الوطن ولتحقيق خطط التنمية الشاملة التى وضعتها الدولة لنهضة مصر بكل القطاعات.

ووجهت النائبة البرلمانية، التحية لأبطال الجيش والشعب المصرى ولروح الزعيم محمد أنور السادات، ولجميع شهداء مصر الأبرار، ولكل من ينتمون للمؤسسة العسكرية مصنع الرجال والأبطال على تضحياتهم التى يبذلونها من أجل استقرار الوطن.

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة