خالد صلاح

أحمد إبراهيم.

منتدى الشباب .. رسالة مصر للعالم

الأحد، 21 أكتوبر 2018 08:02 م

إضافة تعليق

تشهد مدينة شرم الشيخ، خلال الفترة من 3 حتى 6 نوفمبر المقبل، فعاليات منتدى شباب العالم بحضور ما يقرب من 5 آلاف شاب وفتاة من مختلف دول وقارات العالم.

وتكمن أهمية منتدى شباب العالم، والذى تحتضنه مصر للعام الثانى على التوالى، فى توصيل رسالة للعالم أجمع بأن مصر بلد الأمن والاستقرار، وأنها قد عادت لدورها الرائد والقيادى لتقود العالم أجمع نحو السلام والبناء والتشييد والتعمير والتنمية المستدامة، من خلال حرصها على تفعيل لغة النقاش والحوار لتقريب وجهات النظر ما بين مختلف دول وشعوب العالم، وكذلك ترسيخ أسس السلام العادل والدائم كى تحيا الأمم فى أمان وسلام، والعمل على نشر قيم وقواعد ومبادئ العيش المشترك، من خلال التأكيد على ضرورة احترام الإنسان بصرف النظر عن الدين  أو الجنس  أو اللون.

كما سيكون منتدى الشباب طاقة نور لإظهار  أهمية تبادل الأفكار والرؤى التى من شأنها خدمة البشرية وبناء الحضارة الإنسانية وعمارة الأرض، كما يعكس المنتدى مدى اهتمام القيادة السياسية بالشباب والعمل على إعدادهم وتأهيلهم لقيادة الوطن فى المستقبل القريب.. فهم ذخيرة الأمة ووقودها نحو مستقبل مشرق وواعد.

 

وقد راعى القائمون على المنتدى أن يزخر بالعديد من الفعاليات القوية ، من جلسات وورش عمل ومحاكيات، والتى سيكون مردودها غنيا وكبيرا وذو فائدة عظيمة على جميع المشاركين، حيث يشهد اليوم الأول فعاليات افتتاح المنتدى بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى.

 بينما سيتضمن اليوم الثانى عقد عدد من الجلسات وهى: "دور قادة العالم فى بناء واستدامة السلام" و"أجندة 2063 إفريقيا التى تريدها" و"ما بعد الحروب والنزاعات.. آليات بناء المجتمعات والدول" و"العالم الرقمى كمجتمع مواز، كيف يفرض سيطرته على عالمنا الواقعى" و"فرص العمل فى عصر الذكاء الاصطناعى"، وأيضا جلسات "الألعاب والرياضة الإلكترونية.. لمحة من العالم الافتراضى لمجتمع الألعاب الإلكترونية" و"دور القوة الناعمة فى مواجهة التطرف الفكرى والإرهاب"، "التعاون الأورومتوسطى.. شراكة إستراتيجية" و"الأمن المائى فى أعقاب التغير المناخى" و"دور رواد الأعمال والشركات الناشئة فى النمو الاقتصادى العالمى".

 

أما اليوم الثالث للمنتدى فسيشهد جلسات تحت عنوان "المساعدات الإنسانية مسئولية دولية فى مواجهة التحديات" و"كيف نبنى قادة المستقبل" و"دور الفن والسينما فى تشكيل المجتمعات" و"تمكين الأشخاص ذوى الإعاقة.. نحو عالم متكامل" و"تقليص الفجوة بين الجنسين فى سوق العمل"، كما سيشهد المنتدى نماذج محاكاة للقمة العربية الإفريقية، ومنها نموذج محاكاة حول آفاق التكامل الاقتصادى، بينما سيشهد اليوم الأخير للمنتدى الجلسة الختامية، التى سيتم خلالها إعلان التوصيات وكلمة الختام للرئيس عبد الفتاح السيسى.

 

وفِى النهاية أوجه رسالة للمشاركين: "أهلا بكم فى أرض الكنانة.. أهلا بكم فى أرض السلام.. أهلا بكم فى أرض مصر.

وللحديث بقية..".

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة