خالد صلاح

عمرو جاد

الحكومة لا تنسى.. والمواطن أيضًا

الإثنين، 15 يناير 2018 10:00 ص

إضافة تعليق

فى العلاقة بين الحكومة والمواطن، يمكن للأخير أن يتغذى على الصبر ويعيش على الأمانى، التى تقدمها له البرامج الصباحية وإعلانات تنظيم الأسرة، وتفسَد هذه العلاقة حين يراهن أى طرف منهما على نسيان الطرف الآخر لحقوقه، فمثلما لا تنسى الحكومة أموالها بالتقادم، لا يمكن أن ينسى المواطن أن هذه الحكومة أعلنت منذ عامين عن حاجتها لشغل وظائف مختلفة فى إحدى الوزارات، وجمعت رسومًا من الآلاف الراغبين فى التقدم لهذه الوظائف، وحتى الآن لم يجرؤ مسؤول واحد على الاعتراف للمواطنين بأن الحكومة اكتشفت أنها ارتكبت خطأ فادحًا، حين أعلنت عن وظائف فى وقت تسعى فيه لميكنة الهيئات، وتقليل الاعتماد على البشر، هنا لا يكون الاعتراف عيبًا إذا كنتم ستعيدون لهؤلاء الشباب الأموال التى جمعتموها من رسوم التقدم للوظائف.. كل الحكومات يمكن أن تخطئ فى حق مواطنيها، لكنها لا تعاملهم أبدًا بهذا الاستخفاف.

amr-gad

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة