خالد صلاح

أحمد سالم: أشعر بالمسئولية الإعلامية فى قضايا إصلاح الفرد والمجتمع

الخميس، 11 يناير 2018 03:30 م
أحمد سالم: أشعر بالمسئولية الإعلامية فى قضايا إصلاح الفرد والمجتمع أحمد سالم
كتب عمرو صحصاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الإعلامى أحمد سالم، يسعى من خلال برنامجيه التليفزيونى "القاهرة 360" المذاع على شاشة القاهرة والناس، والإذاعى "على المصرى دور" المذاع على إذاعة راديو مصر، لتحقيق نجاح جماهيري.

وقال سالم،  لليوم السابع، إنه تلقى مؤخرا عرضا من إحدى القنوات الفضائية  للمشاركة فى تقديم أحد برامج التوك شو الرئيسية بالقناة، ولكنه فضل التواجد فى "القاهرة والناس".

وأضاف "سالم"، أنه مستمتع للغاية بمشاركة دينا عبد الكريم فى تقديم حلقات "القاهرة 360"، لأنها بنت ناس وبنت نكتة فى نفس الوقت، حسب تعبيره، وعن تعاونه مع راديو مصر، قال "سالم"، أشعر بحماس شديد لبرنامجى الجديد "على المصرى دور"، فى ظل وجود طاقة عملية فنية فى المحطة التى تسعى دائما لتقديم كل ماهو جديد.

 

وعن طبيعة الموضوعات التى تناولها فى برنامجيه، قال سالم، "لست مصلحا اجتماعيا ولكنى أشعر بالمسئولية الإعلامية فى قضايا إصلاح الفرد والمجتمع"، مؤكدا أن التحرش الجنسى والتمييز وغياب الضمير والفساد مشاكل تنخر فى الجسد المصرى، ولا بد من مواجهتها، فالشباب فى مصر يحتاج إلى مزيد من الاهتمام، مؤكدا استعداده لزيارة جميع جامعات مصر لصناعة الأمل.

وفيما يتعلق بالقضايا السياسية التى تفرض نفسها على الساحة، قال "سالم"، الشعب زهق من السياسة وحزب الكنبة عاد بقوة، وأقول لمن يسخرون من مصطلح "أحسن من سوريا والعراق"، افتح القوس وزود ليبيا واليمن كمان"، ومن يحاول تقليل جهود القوات المسلحة، فهى كانت ولا تزال حائط الصد المنيع أمام كل محاولات إسقاط مصر، وبعد النازية والشيوعية، الإرهاب هو عدو العالم الأول، ولن ينتهى بسهولة، فمصر تواجه "منتخب إرهابيى العالم" بعد طرد داعش من سوريا والعراق وبعض مناطق  ليبيا.

وعن رأيه فى التليفزيون المصرى الآن، قال "سالم"، إصلاح ماسبيرو يصب فى مصلحة الجميع ولكن الشيلة تقيلة، ولابد من محاولة إعادته للريادة لأنه الممثل لنا بالخارج.

وعن أبرز محطاته الماضية وطموحاته المقبلة، قال "سالم"، المراية أحب البرامج إلى قلبى، ولكن التوك شو مجاله أوسع وأحلم بتقديم توك شو ساخر، وطموحى لا حدود له وعندى يقين أن مصر ستكون قد الدنيا فى 2030.

1 (2)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة