خالد صلاح

أكرم القصاص

عاش جمال عبد الناصر

الأربعاء، 27 سبتمبر 2017 07:00 ص

إضافة تعليق
صور جمال عبدالناصر فى ميدان التحرير 2011، وأغانى هذه المرحلة تفرض نفسها، لم يكن كل من فى ميدان التحرير من أنصار ناصر، وأغلب من كانوا فى الميدان لم يعاصروا ناصر. فى 30 يونيو، كانت أيضا صور جمال عبدالناصر وأغانيه قادرة على إلهام الجماهير التى لم تكن أغلبها قد عاصرت عبدالناصر.
 
بعد 47 عاما على رحيله، لا يزال جمال عبدالناصر قادرا على البقاء، عبر الكثير من حملات تجاوزت انتقاد التجربة إلى الانتقام، والإلغاء. وظل بقاء الرجل فى المخيلة الشعبية عميقا، بصرف النظر عن التقييم، بل إنه فى الكثير من الحملات التى تعرض لها ناصر بالباطل، كانت المواجهة تأتى من مواطنين عاديين وليس من بين «الناصريين». 
 
 ثورة 23 يوليو قطعت 65 سنة، ولاتزال محل خلاف واختلاف، وكانت تحولا فى التاريخ والجغرافيا، بصرف النظر عن موقف الشخص منها، وجمال عبد الناصر يفرض وجوده بقوة، ويبقى حاضرا مع أجيال لم تعاصره وولد بعضهم بعد رحيله بعقد وربما عقدين.
 
كان جمال عبدالناصر ابن عصره، تولى فى عصر شديد التعقيد حربا عالمية كادت تنتهى، وحرب باردة وقوى عظمى تتصارع على النفوذ، وتسعى لاستقطاب الدول المستثقلة وبقايا استعمار يحاول التمسك بنفوذه، ولهذا كانت فكرة عدم الانحياز إبداعا لزعماء العالم الثالث بعيدا عن صراعات كانت تهدد العالم. عربيا سعى لتوحيد أهداف وثروات دول توحدها اللغة والمصير، أفريقيا وطد علاقات ودعم حركات التحرر والتنمية، إسلاميا حرص على تقوية المحور الإسلامى.
 
اقتصاديا واجتماعيا اجتهد جمال عبد الناصر للبحث عن طريق يضمن العدالة، ويضاعف من فرص الأغلبية فى الصعود الاجتماعى والاقتصادى كانت مصر منقسمة إلى طبقة شديدة الثراء وأغلبية شديدة الفقر، وطبقة وسطى تحاول البقاء. سعى لبناء تجربة اشتراكية تختلف عن تجارب الدول الشيوعية، وكانت الاشتراكية تفرض نفسها، بدا فى التصنيع والمشروعات الكبرى واستعان بخبرات وبعثات، وكانت معركة تأميم القناة والسد العالى نموذجا لمحاولة الخروج من قيود الدول الكبرى والاعتماد على الذات، ولم تكن مجرد مشروعات صناعية أو زراعية، ولكن مشروعات ثقافية. 
 
كانت الستينيات أكثر ميلا لتوسيع عائدات التنمية، اتسعت الطبقة الوسطى بانضمام الفلاحين والعمال الذين تغيرت حياتهم، وأصبح لدى أبناء الفقراء فرصة الصعود الاجتماعى بالتعليم والتقدم، ومن تفوق منهم حصل على مكانة اجتماعية نقلته اجتماعيا. الإصلاح الزراعى وتوسيع التعليم العام المجانى والعلاج ضاعفت من تأييد فئات واسعة من المصريين لجمال عبد الناصر.
 
لم يخترع جمال عبد الناصر الاشتراكية والتنمية المستقلة، وسعى إلى ترجمة الأفكار التى صاغتها نخبة سياسية وثقافية وفكرية واقتصادية للاستقلال والتنمية، كما كانت الاشتراكية طريقا تتبعه الكثير من دول العالم بحثا عن آفاق للتنمية بعد الاستقلال.
 
بالطبع كانت هناك الكثير من المميزات والانتقادات لعصر جمال عبد الناصر، مع اتفاق على شرفه وإخلاصه، اللذين استمرا حتى لحظاته الأخيرة، وبالرغم من مرور 47 عاما على رحيله لايزال عبدالناصر يعيش لدى مؤيديه، وأغلبية شعبية فى مصر والعالم العربى، وأيضا يعيش بين خصومه.

إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

الشعب الاصيل

جمال عبد الناصر

العظماء لا يموتون في ذاكرة الاوفياء...

عدد الردود 0

بواسطة:

الشعب الاصيل

قصر ديل

بناء سد ولا السباحه في مياه الصرف الصحي ...

عدد الردود 0

بواسطة:

الشعب الاصيل

تذكروا

من حارب الاستعمار والرجعية والرأسمالية والاقطاع ونهض بالتعليم والصحه وحارب الفقر ونشر الأمن والاستقرار وبني المصانع والسد العالي والمدارس والكليات وا وا ....

عدد الردود 0

بواسطة:

الشعب الاصيل

هزيمة 67

هي مؤامرة أمريكيه اسرائيليه للإطاحة بعبد الناصر ورغم ذلك تمسك الشعب المصري برئيسه المخلص لوطنه وشعبه ....

عدد الردود 0

بواسطة:

نشات رشدي منصور /. استراليا

استاذ اكرم القصاص. .. وجمال عبد الناصر. .. رمز. التحدي.

مما. لا شك. فيه. قط. ان. الزعيم. الراحل. جمال. عبد. الناصر خلال. فترة. حكمه. كان. يمثل. صورة حية. ومعاشة. من. صور. التحدي. .. فقد. كان. يتعايش. مع. معارك. شبه. يومية. وظروف في. غاية. الصعوبة. .. فمن. قوته. وإيمانه. العميق. بواجبه. كان. يقف. وقفة. الاسد. و بالمرصاد في وجه. كل. القوي. المعادية. وحتي. اخر. نفس. في. حياته. .. ولم. يصب. يوما. ما. بإلياس. بل كانت. المؤامرات. التي. تحاك. له. من. كافة. الاتجاهات. تزيده. قوة. وصلابة. ... الله. يرحمه. .. حاولت. قوي. الشر. ان. تغتاله. ولكن. القوة. الإلهية. كانت. تقف. بجانبه. وتؤازره. وهي التي. تحاول. الان. ان. تنال. من. مصر. ومن. شعبها. وقائدها. .. الله يحافظ. عليه. .. وقام العدوان. الثلاثي. علي. مصر. بعد. تأميم. قناة. السويس. ومرت. مصر. بأدق. مرحلة. في تاريخها. واعقبها. ان. ابن. مصر. الغالي. لم. ترتضي ذاته. الذي. حدث. فقرر. ترك الحكم ولكن. اولاد. مصر. البررة. وقفوا. صفا. واحدا. في. قرار. تنحيه. لأنهم. يعلمون. جيدا. من هو قائدهم. .. الذي. تشهد. روح. الوطنية بداخله. عن. حبه. وعشقه. لتراب. مصر. الغالية. .. ان. الشئ. الوحيد. الذي. اغضب. البعض. هو. قرارات. التأميم. من. منطلق. ان. اصحاب. رؤوس الاموال. اصبحوا. ما بين. ليلة. وضحاها. مثلهم. مثل. اي. موظف. يحصل. علي راتب كما. انه. في. جو. التأميم. فقد. الكثيرين. وظائفهم. المرموقة. وسمت. رواتبهم. كثيرا. كما ان هناك. من. قال. ان. صاحب. راس. المال. بحكم. انه. يدير. أمواله. فهو. امين. عليها. عن غيره ممن. تولوا. مجالس. إدارة. الشركات. المؤممة. ... الخ. ومهم. قيل. عن. جمال. عبد. الناصر. وتضاربت. الأقوال. فهو. كان. نعم. القائد. الوطني في. وقت. كانت. مصر. في. حاجة. اليه. .. ولا. يوجد. قائد. علي. وجه. الارض. كامل. مئة في المائة .. مع. العلم. من. ان. القائد. الذي. يعمل. يخطئ. في. بعض. الاحيان. وهذا. امر. وارد في. قاموس. الحياة. اما. الذي. لا يعمل. ويتراخ في. عمله. لا. تكن. له. اي. أخطاء. رحم الله. الزعيم. جمال. عبد. الناصر. .. ويحفظ. الله. لنا. الرئيس. عبد الفتاح. السيسي. ...

عدد الردود 0

بواسطة:

حفاة الوطن

لتقييم اى نظام سياسى نحسب نسبة المنتفعين منه الى نسبة المتضررين منه !!

ايام عبدالناصر كان المنتفعين من قرارته الغالبية العظمى من الشعب المصرى والمتضررين منه هم الاقطاع وحيتان الفساد الذى اخذ من اموالهم ليعطى الفقراء ولهذا نراهم موتورين منه ويشوهون صورته ولكنهم واهمون فلا يمنكن للاقزام ان تهدم الهرم الرابع لا هم ولا اسيادهم بالخارج

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن مصرى

إنجاز نكسة يونيو 1967

نكسة يونيو 1967 ما زالت حاضرة بإنجازاتها تخبرنا كل يوم بإنجازات الزعيم الملهم الذى لا يشق له غبار ...........

عدد الردود 0

بواسطة:

ام حسين

عيب عيب

متى نرى التاريخ ينصف بحق الرؤساء و المواقف الصعبه و روح الشعب معهم

عدد الردود 0

بواسطة:

أحمد عبد المهيمن

دول عدم الانحياز من مؤسسها جمال عبد الناصر صاحب الشعارات

دول عدم الانحياز عارفين همامين واحنا كنا مين ارحموا انفسكم كفانا نفاق وشعارات كان لابد ان نصبح أكثر منهم تقدما لآننا موسسين عدم الانحياز دعونا نبنى بدون شعارات واغانى وطنيه والنبى علشان خاطر الغلابه

عدد الردود 0

بواسطة:

حفاة الوطن

كل الزعماء الذين يريدون ان تكون مصر ام الدنيا لا بد ان تحاك ضدهم المؤامرات من جميع اشرار العالم

عبدالناصر رفع راية مصر عالية ولم يرضح للاستعمار حتى لو تعرضنا لازمات اقتصادية ويكفى انه قال للامريكان عندما منعوا المعونة الامريكية لانهم غير راضون عن سياساته يشربوا من البحر الابيض واذا لم يكفى يشربوا من البحر الاحمر حتى لو ها ناكل وجبة واحدة واعتقد ان اى رئيس وطنى لايمكن ان يفرض في سيادة بلده مهما كان الثمن ونحن نرى راينا بانفسنا عندما رقضنا يفرض علينا اخوان الشياطين من الامريكان والغرب راينا حصارا اقتصاديا كبير لتجويع مصر ومنعوا عنا السياحة ولكن الزعماء الوطنيين لايمكن ان يفرطوا في سادة الوطن مهما كان الثمن فراينا مصر ترفض ان ترسل اى جنود مصريين في اى صراعات خارجية بين ابناء الوطن الواحد فقط تتضرب الارهابيين من اجل امنها القومى كل هذا لاننا استفدنا من اخطاء الماضى عنما ارسلنا قوات الى اليمن كانت سببا في نكسة 5 يونيو وبعدها اعلن عبدالناصر تنحيه عن السلطة واعترف انه اخطأ ولكن الشعب زحف من كل مكان وطالبه بالاستمرار وبدأ الاعداد لنصر اكتوبر بعدها بحرب الاستنزاف ثم مبادرة السلام حتى نبنى حائط الصواريخ لذى ساهم في النصر والسادات رغم اخطائه كان زعيما وطنيا وحتى ابوالفساد مبارك لم يكن خائنا ورفض بناء قواعد اجنبية على ارض مصر ولم يخن مصر سوى كبير الخرفان مرسى لانه لاينتمى الى هذا الوطن هو وجماعته !!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة