خالد صلاح

بالصور.. هدم فيلا "أمبرون" الأثرية بمحرم بك بعد خروجها من مجلد التراث

الخميس، 21 سبتمبر 2017 12:50 م
بالصور.. هدم فيلا "أمبرون" الأثرية بمحرم بك بعد خروجها من مجلد التراث جانب من عمليات الهدم
الإسكندرية - جاكلين منير
إضافة تعليق
فوجئ أهالى محرم بك التابع لحى وسط بمحافظة الإسكندرية بهدم فيلا "أمبرون" الأثرية بالكامل، وذلك بعد حصول المالك على حكم محكمة بخروجها من مجلد التراث، وبالتالى يحق له التصرف بها سواء بالهدم أو البيع.
 
من جانبه قال المهندس على مرسى رئيس حى وسط، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إنه تمت مراجعة المستندات الرسمية للفيلا، والتأكد من حصول المالك على حكم محكمة بخروج الفيلا من مجلد التراث، وصدر له ترخيص بالهدم من الحى بناء على الحكم القضائى. 
 
وتعود أهمية الفيلا التراثية، إلى أنها من تصميم المهندس المعمارى "بيل إيبوك"، وشيدت على الطراز الإيطالى عام 1920، وكانت ملكا لعائلة المقاول الإيطالى أمبرون وزوجته الفنانة التشيكيلية إميليا، ويعد البرج الأثرى الملحق بها أهم ما يميزها ويجعلها تجمع بين مميزات الفيلا والقصر معا، وكانت بيتا لعدد من الفنانين المصريين والأجانب، وأشهر سكنها الكاتب البريطانى لورانس داريل خلال الفترة من 1924 حتى عام 1956، وشهدت الفيلا ميلاد الرباعية الشهيرة لداريل، التى تتحدث عن مناطق الملاحات، وشارع النبى دانيال، ومحرم بك، وكوم الدكة، وعامود السوارى، ومقابر الشاطبى، ومن المصريين الذين أقاموا بها أيضا، عفت ناجى وسعد الخادم وجاذبية سرى.
 
تم إهمال المبنى الأساسى للفيلا مؤخرا بشكل كبير، حتى أصبحت أجزاؤه تتساقط يوما بعد يوم، ووصل المبنى إلى حالة يرثى لها، كما تحول فناء الفيلا إلى مقلب للقمامة ومكان لإلقاء المخلفات، حتى تم تنفيذ قرار الهدم. 
 
 
 هدم فيلا امبرون الاثرية
هدم فيلا أمبرون

 الهدم بالكامل
الهدم بالكامل

 الهدم بحكم من المحكمة
الهدم بحكم من المحكمة

 الفيلا قبل الهدم
الفيلا قبل الهدم

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة