خالد صلاح

الذئبة كالحرباء يختلف تأثيرها من أنثى لأخرى حسب اللون

الثلاثاء، 12 سبتمبر 2017 06:23 م
الذئبة كالحرباء يختلف تأثيرها من أنثى لأخرى حسب اللون مرض الذئبة الحمراء -صورة ارشيفية
أ ش أ
إضافة تعليق

أظهرت نتائج دراسة جديدة أجراها باحثون فى جامعة نيويورك للطب نشرت أمس الاثنين على الانترنت فى مجلة التهاب المفاصل والروماتيزم، بأن هذه المجموعات العرقية الإناث أكثر تأثرا سلبًا من الذئبة ولها مضاعفات أكبر بكثير - وهي أمراض الكلى.

ووفقًا لنتائج دراسة جديدة يقودها المحققون فى جامعة نيويورك للطب نشرت أمس الاثنين على الإنترنت في مجلة التهاب المفاصل والروماتيزم، فإن هذه المجموعات العرقية الإناث أكثر تأثرًا سلبًا من الذئبة ولها مضاعفات أكبر بكثير - وهى أمراض الكلى. ووجد المحققون تفاوتًا كبيرًا فى انتشار ومظاهر الذئبة حسب العرق - الإثنية بين سكان الأحياء.

تم تنفيذ الدراسة من خلال برنامج مراقبة مرضى الذئبة في مانهاتن (ملسب) - وهو تعاون بين جامعة لانجون الصحية في نيويورك وإدارة الصحة والنظافة النفسية في مدينة نيويورك - وبدعم من مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (سدك).

ويقول الباحث الأول بيتر إزميرلي، أستاذ مساعد في قسم الطب وشعبة أمراض الروماتيزم في جامعة نيويورك لانجون والمحقق الرئيسي المشارك في برنامج الرعاية الصحية المتعددة الأطراف: "يجب أن تجعل نتائجنا مقدمي الرعاية الصحية أكثر وعيًا من انتشار الذئبة في هذه المجموعات السكانية، ونأمل أن تجعلها تنظر في التشخيص، وخاصة عندما يأتي المرضى مع الأعراض التي يمكن أن تكون متسقة مع الذئبة مثل التهاب المفاصل والطفح الجلدي وعلامات الكلى مرض".

والذئبة، أو الذئبة الحمامية الجهازية، هو مرض مزمن يهاجم فيه الجهاز المناعي للجسم الأنسجة والأعضاء السليمة. وتشمل الأعراض آلام المفاصل وتورم، والتعب، والطفح الجلدي على شكل فراشة على الخدين.

ويشير علماء الصحة العامة إلى أن النساء يشكلن 90% من مرضى الذئبة، والنساء السود أكثر تأثرًا بشكل غير متناسب غير أن تقديرات انتشار وحدوث الذئبة في الولايات المتحدة تختلف اختلافا كبيرا - وهناك حاليا بيانات محدودة لبعض المجموعات الديمجرافية.

ووجد الباحثون أن معدلات انتشار المرض بين البيض (51.4 حالة لكل 100000 شخص في السنة) والسود (133.1 لكل 100،000) كانت تتماشى مع التقديرات التي نشرتها سجلات ميشيجان وجورجيا. ومع ذلك، تم تشخيص الإسبانيين والآسيويين مع الذئبة أكثر من البيض، وكان لديهم مرض أكثر عدوانية


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة