خالد صلاح

وزير النقل: تنفيذ مشروعات لكهربة إشارات السكة الحديد بمليار دولار

الجمعة، 25 أغسطس 2017 10:04 ص
وزير النقل: تنفيذ مشروعات لكهربة إشارات السكة الحديد بمليار دولار الدكتور هشام عرفات وزير النقل
كتب رضا حبيشى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عقد الدكتور هشام عرفات وزير النقل اجتماعين منفصلين مع شركتين من الشركات المنفذة لمشروع تطوير نظم الإشارات حيث التقى مسئولى شركتى تاليس والستوم لمتابعة معدلات التنفيذ فى هذا المشروع الذى سيساهم فى رفع معدلات الأمان وسلامة مسير القطارات.

وأكد الوزير وفق بيان صحفى على ضرورة قيام الشركات المنفذة بتكثيف الأعمال وتقديم جدول زمنى محدد لإنهاء الأعمال وضرورة إلتزام الشركات بتنفيذ الأعمال طبقاً للجدول الزمنى المقدم وأى تأخير عن ذلك يتم توقيع غرامات تأخير طبقاً للتعاقد، مع ضرورة التعاون بين الهيئة والشركات المنفذة والمحليات لإنهاء التصاريح اللازمة لتنفيذ الأعمال.

وأشار وزير النقل إلى أهمية تنفيذ هذا المشروع نظرا لأهميته الكبيرة فى تطوير منظومة السلامة والامان، مشيرًا إلى ان وزارة النقل تنفذ عدد من المشروعات الكبرى لتطوير نظم الإشارات بالخطوط الرئيسية للشبكة باجمالى تكلفة تبلغ مليار دولار، منها (خط القاهرة– الإسكندرية) بطول 208 كم والذى تنفذه شركة تاليس، ممول من البنك الدولى، و(خط بنى سويف– أسيوط) بطول 250 كم والذى تنفذه شركة الستوم، ممول من البنك الدولى، و(خط بنها– الزقازيق– الإسماعيلية– بورسعيد) بطول 213 كم والذى تنفذه شركة سيمنز، ممول من الصندوق الكويتى والصندوق العربى للإنماء.

وأشار الوزير انه تم الانتهاء من دراسة الجدوى الخاصة بخط طنطا - المنصورة - دمياط، وجارى تدبير التمويل من صندوق الإنماء الكويتى لاختيار إحدى الشركات العالمية للتنفيذ، كما تم إنهاء ترسية تطوير نظم الإشارات بخط أسيوط- نجع حمادى، لشركة تاليس وجارى الاعداد لتوقيع العقود لهذا المشروع الممول من البنك الدولى، لافتا إلى أن وزارة النقل تنهى حاليا إجراءات اختيار استشارى كورى لاعداد مستندات الطرح والاشراف على التنفيذ لكهربة اشارات المسافة من نجع حمادى إلى الاقصر

وأوضح عرفات أن الوزارة تضع ضمن أولوياتها فى الفترة المقبلة تزويد خطوط الشبكة الرئيسية بأحدث نظم التحكم العالمية فى مسير القطارات ETCS Level 1، وهو نظام تحكم إلى حديث جارى اعداد الدراسات الاستشارية له بمعرفة شركة ايتلفير الإيطالية لتزويد المسافة من الاسكندرية إلى نجع حمادى (مرحلة اولى) بالاضافة إلى تزويد 400 جرار بهذا النظام.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

ابراهيم شهاب

هذا إهدار مال عام

يجب وقف قاطرات الديزل فورا و استبدالها بقاطرات جر كهرباءية لأننا اخر دولة فى العالم لازلنا نستخدم قاطرات الديزل و يجب البدء فى التعاون فى عمل شركات لانتاج مواتير الكهرباء مثل شركة جنرال الكترك لقاطرات السكك الحديدية أوقفو استغلال البنك الدولى من العمل لصالح الشركات الاوروبية التى تستعمر شعوبنا لصالح شركات اوروبية انظرو لسكك حديد الهند اوقفو الاستكراد و الفساد يجب انشاء شركات من مهندسين صيانة مترو الانفاق و ترام القاهرة و الاسكندرية للبدء فى تصنيع قاطرات كهربائية وعمل شبكة كهرباءية بكول السكك الحديدية ولدينا مهندسين شركات نقل الكهرباء حرام حرام انشاء الشركات الوطنية و اسناد الامور لها افضل من الاستكراد واللة واللة حرام الاستسهال و الديون

عدد الردود 0

بواسطة:

امين

هام وعاجل لعمل انفاق

الاشلرات هتكلف واحد مليار دولار يعنى ١٧ مليار جنيه مقسومه علي ٨٠٠ مزلقان تساوى ٢٢ مليون جنيه هل الانفاق هيكلف الواحد ٢٢ مليون والافضل عمل انفاق ونلغى الاشارات وپذلك نضمن مافيش تعطيل للقطارات وسرعه والانفاق اصبحت سهله بعد عمل الاف منها ونشغل شركات وطنيه ونوفر العمله الصعبه

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة