خالد صلاح

الخارجية: نأسف لتعامل الإدارة الأمريكية مع برنامج المساعدات المهم لمصالح البلدين

الأربعاء، 23 أغسطس 2017 10:39 ص
الخارجية: نأسف لتعامل الإدارة الأمريكية مع برنامج المساعدات المهم لمصالح البلدين سامح شكرى وزير الخارجية
أحمد جمعة - رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعربت وزارة الخارجية المصرية، عن أسفها لقرار الولايات المتحدة الأمريكية تخفيض بعض المبالغ المخصصة فى إطار برنامج المساعدات الأمريكية المقدمة لمصر، سواء من خلال التخفيض المباشر لبعض مكونات الشق الاقتصادى من البرنامج، أو تأجيل صرف بعض مكونات الشق العسكرى.

وقالت الوزارة، فى بيان صادر عنها منذ قليل، إن مصر تعتبر هذا الإجراء تحركا يعكس سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية بين البلدين على مدار عقود طويلة، واتباع نهج يفتقر للفهم الدقيق لأهمية دعم استقرار مصر ونجاح تجربتها، وحجم وطبيعة التحديات الاقتصادية والأمنية التى يواجهها الشعب المصرى، وخلط للأوراق بشكل قد تكون له تداعياته السلبية على تحقيق المصالح المشتركة المصرية الأمريكية.

وتابعت وزارة الخارجية بيانها بالقول: "وإذ تقدر جمهورية مصر العربية أهمية الخطوة التى تم اتخاذها بالتصديق على الإطار العام لبرنامج المساعدات لعام 2017، فإنها تتطلع لتعامل الإدارة الأمريكية مع البرنامج من منطلق الإدراك الكامل والتقدير للأهمية الحيوية التى يمثلها البرنامج لتحقيق مصالح الدولتين، والحفاظ على قوة العلاقة فيما بينهما، والتى تأسست دوما على المبادئ المستقرة فى العلاقات الدولية والاحترام المتبادل".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

خالد سعيد

عبد الناصر قالها زمان

ماتنتظروش شىء من الأمريكان واللى منتظر من العرب ان امريكا تساعده اوتنصفه واهم

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري وطني .ضد الكلاب الضالة المرتزقة اعداء مصر و الانسانية

بامر الشعب

يجب علي الاجهزة المعنية في مصر ترك الشعب للتصدي و التخلص من كلاب العصابة الصهيوانجلوامريكية المرتزقة تحت اسم جمعيات حقوقية و خلافه لان هؤلاء الكلاب الضالة اعداء مصر و المصرين و منهم الكلب اللي اسمه خالد علي و من علي شاكلتهم المرتزقة اللي اهان اسياده الشعب المصري و مؤاسسات الدولة في الاعلام ارجو من الاجهزة المعنية و الاعلام الوطني الشريف طرح استفتاء باغلاق هذه الجمعيات فورا اتركو الشعب هو اللي يقول كلمته امام العصابة الصهيوانجلوامريكية اعداء الانسانية و السلام العالمي هذه العصابة الشيطانية تخش الشعب في اي مكان . اللهم اني بلغت اللهم فاشهد

عدد الردود 0

بواسطة:

د.محمد

يارب نفهم سياسه

وسيله للضغط على مصر شغل سياسه والسياسه مصالح والمصالح تندرج تحتها الموأمرات يعنى من الاخر وسيله للضغط على مصر والحدق يفهم عشان مين تخيل حتى العنان .حمى الله مصر وشعبها من الخونه والمتأمرين .

عدد الردود 0

بواسطة:

اسامة فهمى

مافيش فايدة

أمريكا هية أمريكا .... أيا كان حاكمها..... كلهم يحرصون على نشر الفوضى فى العالم و خنقنا

عدد الردود 0

بواسطة:

د.محمد

حقد وغل

مصر فوق الجميع .ملحوظه . شئ متوقع من تاريخ افتتاح قاعده محمد نجيب .حمى الله مصر وشعبها من كل حاقد .وعلى رأى المثل : شهاب الدين ازرت من اخيه .

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد المصري

معلش كلميين وبس..

كلام مستفز بصراحه بدل منقولهم عايزين معونتكم لا ممكن نخف الاستيراد ونشجع الصناعه المحلية والزراعه فهيزيد التصدير ونجفف منابع الفساد وقتها مش هنحتاج حد

عدد الردود 0

بواسطة:

سعيد قاسم

هذا معناه ان مصر فى الطريق الصحيح

فلتستمر مصر بقيادتها الى الامام ولا تنظر او تنتظر معونات وعليها الاعتماد على نفسها لتكون اقوى واقوى وتخفيض المعونات معناه انك فى الطريق الصحيح

عدد الردود 0

بواسطة:

سامب

الاسكندرية

اثبتت ايام ان رئيس امريكا ماهو الا طرطور ولا يحكم الا اباسة فقط وان هناك حكومة خفية تحكمها لا نامل خير في امريكا عصابة الكاوبوى

عدد الردود 0

بواسطة:

د محمد هانئ محمد بدر

المعونه

اعتقد انه اان الاوان لكى نحافظ على كرامتنا ونقف مع كل امريكا وبريطانيا وايطاليا وروسيا وقفة صديق فلايوجد اعز على الانسان من كرامته وكفايه مذله لشويه دول كانوا خدم لدينا ايام الملكيه الانسان بلا كرامه اقل من الحيوان

عدد الردود 0

بواسطة:

أسامة سلمان

ترامب وأوباما في الحمق سواء

يج أن يكون الرد علي هذه الإدارة الامريكية راعية الإرهاب والتي اتخذت منحي لا مبرر له هو أن 1 / رفض المنحة الامريكية وهذه بضاعتكم ردت اليكم 2 / تعليق العمل بمعاهدة السلام بين مصر وإسرائيل والدعوة لمراجعة بنودها تمهيدا لتعديلها أو الغائها

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة