خالد صلاح

أعضاء "القومى لمكافحة الإرهاب" يتحدثون لـ"اليوم السابع".. محمد صبحى: مواجهة التطرف ليست أمنية أو دينية فقط ونسعى لخلق مواطن واعى.. عكاشة: لدينا استراتيجية لمواجهة التطرف.. وفؤاد علام: موعد أول اجتماع لم يحدد

الخميس، 27 يوليه 2017 12:56 م
أعضاء "القومى لمكافحة الإرهاب" يتحدثون لـ"اليوم السابع".. محمد صبحى: مواجهة التطرف ليست أمنية أو دينية فقط ونسعى لخلق مواطن واعى.. عكاشة: لدينا استراتيجية لمواجهة التطرف.. وفؤاد علام: موعد أول اجتماع لم يحدد أعضاء "القومى لمكافحة الإرهاب" يتحدثون لـ"اليوم السابع"
كتب كامل كامل – أحمد عرفة – محمود العمرى
إضافة تعليق

قال عدد من أعضاء المجلس القومى لمكافحة الإرهاب، الذى أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارًا جمهوريًا بتشكيله، إن المجلس يمثل خطوة حقيقية فى مواجهة الإرهاب فى البلاد، لافتين إلى أنه سيتم وضع استراتيجية متكاملة لمكافحة الإرهاب وستقوم بتنفيذها كافة أجهزة الدولة الممثلة داخل المجلس، لأنه يهدف إلى حشد الطاقات المؤسسية والمجتمعية للحد من مسببات الإرهاب ومعالجة آثاره.

 

الفنان محمد صبحى: نسعى لخلق مواطن واعى

قال الفنان محمد صبحى، عضو المجلس القومى لمواجهة الإرهاب والتطرف، إن الملامح التى إنشاء المجلس القومى لمواجهة الإرهاب والتطرف بها، تؤكد على أنها خطوة جيدة فى مواجهة الإرهاب، خاصة أن مواجهته ليست أمنية فقط أو بتجديد الخطاب الدينى فقط، ولكن بضم العديد من طوائف المجتمع سواء اجتماعية وإعلامية وفنية وسياسية ودينية وأمنية وغيرها .

 

وأضاف الفنان محمد صبحى، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" عقب اختياره عضوًا بالمجلس القومى لمواجهة الإرهاب والتطرف، أن مواجهة الإرهاب تتطلب التحرك فى جميع الاتجاهات، من خلال الدين، الفن والسياسة والأمن وغيره لتصحيح المفاهيم الخاطئة، وأيضا نحتاج إلى الحراك الثقافى الذى افتقدناه فى السنوات الماضية، كما نحتاج فى الفترة المقبلة أن يكون الحراك من خلال وسائل الإعلام المختلفة، لمخاطبة كافة أبناء الشعب المصرى .

 

واستطرد عضو المجلس القومى لمواجهة الإرهاب: "لابد من وضع استراتيجية لرفع الوعى لدى كافة المواطنين لمواجهة الإرهاب، وأيضًا لابد من وضع خطة لتصليح التعليم فى مصر، وأن يكون هناك تعاونًا بين كافة المؤسسات للتحرك فى ذلك لتصحيح المفاهيم لدى المواطنين، وأن تخاطب جميع وسائل الإعلام والتواصل المختلفة المواطنين للتحذير من خطر الإرهاب، والعمل على خلق مواطن واعى ذو قيمة يعلم الخطر الذى يدور حوله" .

 

وأكد صبحى، على أن المجلس سيتحرك فى كافة الاتجاهات ضمن الخطة التى سيعرضها لمكافحة الإرهاب خلال الأيام المقبلة، ومنها التحرك لمخاطبة المواطن الأمى دينيا وعلميا فى كافة المحافظات، مشيرًا إلى أن الجماعات الإرهابية تستغل ذلك فى استقطاب هؤلاء المواطنين لديهم، كما أنه سيتم الاعتماد على الإعلام فى كافة التحركات التى سيقوم بها المجلس فى مواجهة الإرهاب، ووضع خطة لذلك، وعدم الوقوع فى فخ الأخطاء الإعلامية التى يقع فيها بعض الإعلاميين مثل بث فيديوهات تنظيمات داعش عبر القنوات، لأن أعضاء التنظيم الإرهابى يريدون ذلك، وغيرها من الأمور التى تحتاج إلى إعادة تصحيح، لافتًا أن المجلس الجديد لابد وأن يسير نحو مرحلة يكون متفق عليها الجميع لخلق مواطن واعى ذو قيمة.

 

خالد عكاشة: سنضع خطة عمل خلال الفترة المقبلة لمكافحة الإرهاب

من جانبه، قال العميد خالد عكاشة، عضو المجلس القومى لمكافحة الإرهاب، إن التشكيل الجديد للمجلس يمثل انعكاسًا للإرادة القوية فى مكافحة الإرهاب، بحيث سيكون هناك خطة عمل خلال الفترة المقبلة سيتم الاتفاق عليها ووضع استراتيجية كاملة لمكافحة التطرف، موضحًا أنه لابد وضع الاستراتيجية المتكاملة لمكافحة الإرهاب على أن تُنفذه كافة أجهزة الدولة الممثلة فى المجلس.

 

فؤاد علام بعد اختياره بمجلس مكافحة الإرهاب: سنضع استراتيجية لمواجهة التطرف

فى أول تصريح له عقب اختياره عضوا بالمجلس القومى لمكافحة الإرهاب، قال اللواء فؤاد علام، إن المجلس سيضع استراتيجية كاملة لمكافحة التطرف.

 

وأضاف "علام" لـ"اليوم السابع": " فى تصورى أننا سنضع استراتيجية كاملة لمكافحة الإرهاب والتطرف ونشرف على تنفيذها مع الجهات المعنية"، موضحا أنه لم يبلغ بعد بموعد أول اجتماع للمجلس.

 

ويشكل المجلس برئاسة الرئيس وعضوية رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء وشيخ الأزهر وبابا الإسكندرية، ووزراء "الدفاع والإنتاج الحربى والأوقاف والشباب والتضامن والخارجية والداخلية والاتصالات والعدل والتعليم والتعليم العالى" ورئيس جهاز المخابرات العامة ورئيس هيئة الرقابة الإدارية إلى جانب عدد من الشخصيات العامة.

 

ومن الشخصيات العامة: الدكتور على جمعة وفاروق جويدة والدكتور عبد المنعم سعيد على، والدكتور محمد صابر إبراهيم عرب والدكتور أحمد محمود عكاشة ومحمد رجائى عطية وفؤاد علام والفنان محمد صبحى، وضياء رشوان والدكتور أسامة الأزهرى، والدكتورة هدى زكريا وهانى لبيب مرجان، وخالد محمد زكى عكاشة.

 

ونصت المادة الرابعة منه على أن يدعو رئيس الجمهورية المجلس للانعقاد مرة كل شهر وكلما دعت الضرورة لذلك، ويحدد فى الدعوة مكان الانعقاد، ولا يكون انعقاد المجلس صحيحا إلا بحضور أغلبية الأعضاء، وتصدر قراراته بأغلبية أصوات الأعضاء الحاضرين وعند التساوى يرجح الجانب الذى منه الرئيس.


إضافة تعليق




التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

الشبراوي

شحن معنوي

ربما كان مؤتمر الشباب المنعقد في الأسكندرية وحضره الرئيس ربما كان طاقة شحن معنوية كبيرة جداً رفعت من الروح المعنوية للذين حصروه أو شاهدوه. الهام في الموضوع هو العمل بما جاء في توصيات المؤتمر وإيجاد صور للتنفيذ علي الأرض يشعر بها الشباب والمواطنون ، وليست صور وهمية بل حقيقة تصب في صالح الناس فعلاً دونما الاقتصار علي فئة المستفيدين والبقية تٌحرم .

عدد الردود 0

بواسطة:

Rami

أعضاء القومى لمكافحة الإرهاب

من بعض الأسماء التى تم اختيارها لعضوية المجلس نثق فى أن الدور المنوط بة سيكون فعالا إنشاء الله ونتمنى التوفيق للجميع .

عدد الردود 0

بواسطة:

عبد الحليم

دور الشعب المصري في دحر الارهاب

نحن شعب مصر نعمل جاهدين في دحر الارهاب والتطرف من خلال مواجهة الفتن التي يسعي الي نشرها بعض الفئات التي تعمل لحساب اجنتدات خارجية بمسميات مختلفة كناشط سياسي وخلافه من المسميات التي يتخذونها كستار ولكن لشعب مصر وعي كفيل بهزيمة كل ما يدمر الشر لبلدنا الحبيبة وفق الله كل من يعمل في خدمة بلدنا وعاش رئيسنا وحفظه الله من كل شر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة