خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

خلافات بين مارك زوكربيرج وإيلون موسك بسبب الذكاء الاصطناعى

الثلاثاء، 25 يوليه 2017 03:15 م
خلافات بين مارك زوكربيرج وإيلون موسك بسبب الذكاء الاصطناعى مارك زوكربيرج
كتبت زينب عبد المنعم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف الموقع الإلكترونى لصحيفة "إندبندنت" البريطانية فى تقرير جديد تبادل كل من مارك زوكربيرج وإيلون موسك مؤسس شركتى تسلا للسيارات وسبيس إكس للفضاء الانتقادات بسبب الذكاء الاصطناعى، إذ وصف إيلون موسك مارك زوكربيرج بأن فهمه للذكاء الاصطناعى محدود، بعد أن انتقد مؤسس فيس بوك وجهة نظر رئيس تسلا فى هذه المسألة ووصفها بأنها غير مسئولة.

 

ويمتلك عملاقا التكنولوجيا وجهات نظر مختلفة بشأن الذكاء الاصطناعى، فمارك زوكربيرج حريص للغاية على المضى قدما فى تطويره، من ناحية أخرى، وصف موسك هذه التقنيات الجديدة بأنها خطر وجودى للحضارة الإنسانية، مطالبا الشركات المطورة للذكاء الاصطناعى بالتمهل حتى لا تتسبب فى ابتكار شىء خطير دون قصد.

 

وبدأ الهجوم بين الطرفين عند رد مارك زوكربيرج على سؤال وجهه إليه أحد مستخدمى الشبكة الاجتماعية عبر خدمة فيس بوك لايف خلال عطلة نهاية الأسبوع، إذ قال له: "شاهدت مقابلة أجريت مؤخرا مع إيلون موسك وخوفه الأكبر من المستقبل كان بسبب الذكاء الاصطناعى، فما رأيك بالذكاء الاصطناعى وكيف يمكن أن يؤثر على العالم؟".

 

وأجاب زوكربيرج قائلا: "لدى آراء قوية جدا حول هذا الموضوع، أنا متفائل، وأعتقد أنه يمكنك تطوير الأشياء ليصبح العالم أفضل، لكن بالنسة للذكاء الاصطناعى على وجه الخصوص، أنا متفائل حقا، وأعتقد أن المتشائمين الذين يحاولون الترويج لهذه السيناريوهات، لا أفهمهم، فهى آراء سلبية، وفى بعض النواحى أعتقد فعلا أنها غير مسئولة".

 

وواصل قائلا: "خلال السنوات الخمس إلى العشر المقبلة، سوف سيتمكن الذكاء الاصطناعى من تقديم الكثير من التحسينات فى نوعية حياتنا، فلا تزال حوادث السيارات واحدة من الأسباب الرئيسية للوفاة، وإذا كان يمكنك القضاء على ذلك باستخدام الذكاء الاصطناعى، فهذا سيكون مجرد تحسن كبير، فكلما سمعت الناس يقولون أن الذكاء الاصطناعى سوف يؤذى الناس فى المستقبل، أعتقد نعم، كما تعلمون، التكنولوجيا عموما يمكن دائما أن تستخدم فى الخير والشر، وعليك توخى الحذر حول كيفية  تطويرها، وأن تكون حذرا حول كيفية استخدامها".

 

 ولم يتمكن موسك من تجاوز هذه الاتهامات فاتجه إلى حسابه عبر موقع تويتر للتعليق على المسألة والرد على مؤسس فيس بوك.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة