خالد صلاح
}

عصام شلتوت

حفنة دولارات ساب جنسيته.. صعب الأحمر تكون فانلته

الثلاثاء، 11 يوليه 2017 06:00 م

إضافة تعليق
الكل يؤكد أن مسؤولى كرة اليد بالنادى الأهلى تعاقدوا مع لاعب اسمه محمود ذكى، يحمل الجنسية القطرية!
لأ مش قطرى الأصل!
«حضرته ساب جنسيته منذ عامين وأكثر بحفنة دولارات وراح طالع على التجنيس.. عادى!
سيبك إنه فى قطر بعد كل ما نعانيه من حكامها!
لكن.. يبقى أن هذا اللاعب فى هذا التوقيت لا يمكن أن تكون فانلة الأهلى الكبير قوى شعاره!
«ليس هذا وحسب إنما الأخ محمو ذكى قبل عامين رفض تمثيل مصر، طبعأ قبل التجنيس اللى ما كانش إجبارى!
«نعم لم يكن إجباريا لأنه كان لاعبا محترفا، له من كرم اليد دخل محترم! 
«الآن.. وفى ظل ما يحدث.. كيف تثق إدارة الأهلى فى لاعب بياع!
آه إياك حد يقول لو كان ابنك وكده!
عارفين ليه يا أفندم! 
بسبب بسيط.. لأن هذا اللاعب بعد أكثر من عام تجنيس وإصلاح أصبح من أصحاب الأرقام الستة فى البنوك!
«بصراحة.. مع نعمة الأهلى الرياضية كنت أنتظر أن يؤكد أنه سيعود للعب مع الأهلى وكفا!
يعني يعيد جنسيته وعادى خالص، ما فيش أزمة إنه لا يلعب دولى!
«مع الأهلى يا متنجنس.. هاتلعب دورى وكاس ومتخصصين وبطولات قارية وعربية ودولية للأندية.. مش كده! 
• «يا حضرات.. ماذا تنتظر إدارة الأهلى منذ هذا اللاعب!
«هانت عليه الجنسية، مع الأخذ فى الاعتبار، وجوده فى دائرة الضوء والمال حتى لو كان بأرقام محدود!
«لو كان تحت خط الفقر مثلاً.. ربما التمسنا له العذر نوعا ما، لكن أن يحب علما مختلفا ويمثله.. وأظن أنها نهاية اختارها بنفسه.
• «يا حضرات.. ما نقوله الآن هو لفت نظر، أو تحويل انتباه الإدارة العليا الحمراء، لهذا الاحتيار من جانب مسؤولى كرة اليد بالنادى حتى يتمكن المجلس من إيقاف إتمام العملية على الأقل، لحين فحص الملف بمعرفتهم!.
أولا.. وثانيا.. وكله كله.. ربما يكون اللاعب عائدا لمصر والأهلى من ذات نفسه، وبالتالى سيخرج ويعلن استعادته لجنسيته المصرية، وبالتالى فانلته الأهلاوية!
• «يا حضرات.. مصر الآن لا تتحمل وجود لاعب ومصرى مجنس قطريا فى ملاعبها، فلا يمكن أن يخرج الإعلام المؤثر ضدنا فى دوحة موزة ليقول إن قطرياً حالياً.. صاحب فضل على يد الأهلى!
«أظن الآن.. أن إدارة الأهلى العليا عليها فتح باب مراجعة هذا الملف، قبل السكات على اختيار قد يكون مغلقا بحسن النوايا.
• يا حضرات.. هذا.. ما كان عن مجنس اليد.. أما عما حدث فى استاد برج العرب خلال مباراة الزمالك وأهلى طرابلس، فهو يحتاج إلى تدقيق شديد.
لا أعرف ما هو ذنب الكراسى والمشهد المصرى كاملاً فى خسارة فريق، يحتاج تجديدا دماء ساخنة، ومراجعة مهمة لكل مناحى الإدارة!
سؤال إجبارى.. مش اختيارى.. شكرااااا.

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة