خالد صلاح

"الصوت والضوء": تشويه المنطقة الأثرية بالهرم بعلم مسئولى المحليات

الأحد، 04 يونيو 2017 10:27 ص
"الصوت والضوء": تشويه المنطقة الأثرية بالهرم بعلم مسئولى المحليات نجوى الشاذلى رئيس شركة مصر للصوت والضوء
كتب عبد الحليم سالم
إضافة تعليق

أعربت نجوى الشاذلى رئيس شركة مصر للصوت والضوء، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، عن غضبها الشديد جراء عدم استجابة المسئولين بمحافظة الجيزة وفى وزارة الآثار لمطالب الشركة بالقضاء على العشوائيات، وحماية المنطقة الأثرية فى الهرم وقرب أبو الهول من التعديات والمبانى العشوائية.

 

وطالبت نجوى الشاذلى فى تصريحاتها الخاصة لـ"اليوم السابع"، بتدخل حاسم من المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء لإنقاذ المنطقة من الزحف العشوائى الكبير فى ظل تجاهل محافظة الجيزة لما يحدث من مخالفات، وتعديات كبيرة وارتفاعات فى المبانى حول المنطقة الأثرية شوهت صورتها.

 

وأوضحت الشاذلى أنها فى سبيل الحد من العشوائيات فى المنطقة الأثرية تقدمت بمذكرة منذ شهر ونصف لمحافظ الجيزة للتدخل لوقف المبانى العالية فى المنطقة، وإزالة الأكشاك العشوائية فيها، والتى تؤثر سلبا على حركة السياحة إلا أن المسئولين فى المحافظة لم يتحركوا حتى الآن، لافتة إلى أن هناك انتشارا غير عادى للمبانى الشاهقة التى تؤثر تأثيرا مباشرا على عروض الصوت والضوء، حيث يتم تصويرها وأحيانا يتم تشغيل "دى جيهات" بصوت مرتفع خلال العروض مما يؤثر سلبا على العروض، وهذا يضر بالسياحة.

 

وأكدت أن الأمر يتكرر كثيرا، إضافة لقيام البعض ببناء برج أمام شباك تذاكر الشركة فى الهرم، مما يشوه المنطقة، مطالبة محافظة الجيزة وحى الهرم بكشف حقيقة حصول بعض الأفراد على تراخيص من عدمه للبناء بغض النظر عن تأثير ذلك على حركة السياحة.

 

وأضافت نجوى الشاذلى أن الشركة فى إطار توفير الراحة للسياح فى المنطقة الأثرية قامت بعمل تندة ومظلات للسياح لحمايتهم سواء من الحر الشديد أو من الأمطار فى الشتاء خلال العروض، إلا أن المفاجأة أن قامت وزارة الآثار بإزالتها دون علم الشركة مما كبد خسائر لا تقل عن 50 ألف جنيه، رغم إنه تم تصميمها بما يتناسب مع المنطقة وبصورة حضرية لخدمة السياح.

 

وطالبت رئيس شركة مصر للصوت والضوء،المسؤلين فى الآثار والمحليات بإزالة العشوائيات وبعض الباعة الجائلين الذين يجبرون الأجانب على الشراء، و يسيئون لسمعة مصر بدلا من إزالة سبل الراحة للسياح، والاعتداء على ممتلكات الشركة الحكومية.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة