خالد صلاح

مصطفى عاطف: ظاهرة "خلع الحجاب" استسهال في مواجهة مشاكل الحياة

الجمعة، 30 يونيو 2017 04:30 م
مصطفى عاطف: ظاهرة "خلع الحجاب" استسهال في مواجهة مشاكل الحياة مصطفى عاطف
كتب خالد إبراهيم
إضافة تعليق

خصص المنشد الشاب مصطفى عاطف حلقة اليوم  من برنامجه "باب الخلق" على راديو إينرجي للحديث عن ضرورة الجهد للوصول إلى ما يرغب الإنسان في تحقيقه.

وقال عاطف إن هناك نوعا من الاستسهال لدى الكثير في مواجهة مشاكل الحياة مثل اللجوء لخلع الحجاب، ارتكاب المعاصي بدعوي صعوبة الحياة فالإنسان في الوقت الحالي لا يحب الجهد والتعب، وضرب المنشد الشاب مثال للجهد والتعب ما قامت به السيدة هاجر في سعيها بين الصفا والمروة لتوفير احتياجات طفلها.

وأشار إلى أنه من الضرورى التحلي بالصبر على صعوبات الحياة بجانب الاستمرار في الجهد والسعي، ووصف عاطف طريقة بسيطة للوصول إلى ما يتمناه المرء وهي ضرورة الاجتهاد والسعي مع وجود علاقة طيبة مع الله.

يذكر أن حلقة اليوم أول حلقات البرنامج بعد انتهاء إجازة عيد الفطر ويذاع البرنامج يوم الجمعة من كل أسبوع في تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرا.

 


إضافة تعليق




التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد سلامة

ابحث اولا قبل ان تتكلم.

بلاش فزلكة وخلاص انت علشان تشتهر بتقول كده لكن هل عملت بحث علمي واكتشفت السبب الحقيقي. السبب الحقيقي هو انه مصر ايام الستينيات وما قبل ذلك لم تعرف الحجاب وكانت متقدمة ومستويات الناس راقية حتي زوجات وبنات اكبر الشيوخ وقتها لم يكونوا محجبين ولكن الاخلاق فسدت مع حكم السادات وسماحة للجماعات المتطرفة بنشر الفكر الوهابي، اذن ليس للحجاب علاقة بالتدين وايضاً سبب رفض الحجاب هو اجبار اهل الفتاة علي ارتدائه ونحن في 2017 لم نعد في عصر الجاهلية لكي يفرض علي احد شيئ.

عدد الردود 0

بواسطة:

حازم توفيق

هناك ناس فعلا اسباحوا المعاصى لديق الحال خاصة شرب المخدرات

, جرائم قتل وتصل لقتل الوالدين اشياء ما كنا نتخيلها اسا بين المسلمين دائما تحافظ على ايمانك بما انزل الله في جميع احوالك "ولنبلوكم بشىء من الجوع والخوف ونقص في الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين الذين اذا اصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا له راجعون" الأمتحانات الرباني عايزة جهاد النفس واعلى جهاد هو جهاد النفس كما قال رسول الله اما المعين ذكر الله على الدوام يعطيك وقاية كدرع المقاتل في المعركة

عدد الردود 0

بواسطة:

مسلم

الحجاب كالصلاه و خلعه من اشد الذنوب

ترك الحجاب كبييييييييييره و من اشد الذنوب و المعاصي ... فهو فريضه من الله و الجميع يعلم ذلك لكن البعض ينكر كلام الله و العياذ بالله : وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الأِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) النور/31

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة