خالد صلاح

بالصور..أبناء القراء فى دولة التلاوة الحديثة "12".. الشيخ محمود الشحات محمد أنور: 6أجانب أشهروا إسلامهم بعد سماع صوتى.. والدى حثنا على أن تكون تلاوتنا للقرآن لوجه الله وليس طمعا فى الأموال.. وطموحى ليس له حدود

الأحد، 11 يونيو 2017 09:00 ص
بالصور..أبناء القراء فى دولة التلاوة الحديثة "12".. الشيخ محمود الشحات محمد أنور: 6أجانب أشهروا إسلامهم بعد سماع صوتى.. والدى حثنا على أن تكون تلاوتنا للقرآن لوجه الله وليس طمعا فى الأموال.. وطموحى ليس له حدود الشيخ محمود الشحات محمد أنور
حوار على عبد الرحمن
إضافة تعليق

للقرآن الكريم تأثير عظيم فى نفوس المسلمين، وغير المسلمين.. يسمعه الخائف فيطمئن، والمهموم فتفرج عنه كٌربته ويضحى سعيدًا، بل وربما يسمعه الكافر فيرتعد ويقشعر بدنه، فالله سبحانه وتعالى قال فى سورة الحشر:" لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآَنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ"، فما بالنا لو استقر هذا القرآن فى نفس بشرية.

عظمة وجلال القرآن الكريم وبركاته تجلت فى أسمى صورها، حينما أسلم 6 أشخاص من دول مختلفة على يد الشيخ محمود الشحات محمد أنور، الذى التقينا به فى حوار جديد من سلسلة حوارات أبناء القراء فى دولة التلاوة الحديثة، حيث أكد ابن قرية كفر الوزير فى الدقهلية، والبالغ من العمر 33 عامًا، أن طموحه ليس له حدود، وأنه يسعى لاستكمال رسالته فى توصيل القرآن الكريم للعالم أجمع.

 

وإلى نص الحوار..

فى البداية حدثنا عن خطواتك الأولى فى حفظ القرآن الكريم؟
 

كان والدى حريصًا على تحفيظى وأخوتى "6 بنات و3 ذكور"، القرآن الكريم، وكان يحفظنا بنفسه، وبفضل الله أتممت حفظ القرآن الكريم كاملًا، وأنا فى سن الـ 10 سنوات، كما أننى التحقت بالأزهر، وحصلت على ليسانس الدراسات الإسلامية والعربية.

ومتى بدأت تدرك موهبتك فى التلاوة؟
 

من حسن حظى، أن والدى الشيخ الشحات محمد أنور، فكان القرآن يتلى آناء الليل وأطراف النهار فى منزلنا، فمنذ صغرى كنت وشقيقى أنور وهو قارئ الآن ومعتمد فى الإذاعة منذ عام 2004، قبل وفاة والدى بأربع سنوات، وكنا نحب الاستماع لوالدنا ونقلده فى أحيان كثيرة، وبدأت تجويد القرآن فعليا وأنا فى سن الرابعة عشر.

وماذا كان رد فعل والدك حينما سمعك لأول مرة؟
 

والدى أعجب كثيرًا بصوتى، أنا وشقيقى، وأذكر أننى كنت أتلو قرآن الجمعة فى مسجد والدى بقريتنا، وحينما سأله أحد المستمعين عن رأيه فى صوتى، قال له والدى:"إن محمود سيكون قارئ خطير وعالمى"

متى كانت أول مرة تتلو القرآن الكريم أمام جمهور غير زملائك فى المدرسة؟
 

أول مرة كنت مع والدى فى عزاء، وحملنى والدى إلى دكة التلاوة وكان سنى وقتها 12 عامًا وقرأت حوالى 5 دقائق من سورة الضحى، فى إحدى العزاءات، وبعد ذلك بدأت أقرأ بمسجد والدى بالقرية.

 

ومتى كانت أول مرة دٌعيت لتلاوة القرآن الكريم.. وأول أجر تقاضيته؟
 

أول مرة دعيت لقراءة القرآن الكريم كان عمرى 16 عامًا، وكانت فى بلدتى كفر الوزير، وفى الحقيقة لم أتقاضى أجرًا، لأنهم أهل قريتى ولأنها كانت أول دعوة.

وهل دعيت للتلاوة فى احتفالات رسمية؟
 

فى الحقيقة لم تكن دعوة رسمية، لكننى قرأت فى احتفالية مسابقة ليلة القدر أمام الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، وكان عمرى وقتها 12 عاما وحصلت على المركز الأول.

سافرت كثر من الدول لتلاوة القرآن الكريم..حدثنا عن هذه الدول؟
 

بالفعل دٌعيت للتلاوة فى العديد من الدول العربية والأوربية، مثل السعودية والكويت والإمارات وقطر والبحرين والعراق ولبنان وإيران، ولندن وفرنسا وجنوب أفريقيا وألمانيا وبلجيكا وألمانيا وأمريكا.

 

شاهدنا صورة لك جمعتك ووالدك وشقيقك بالشيخ محمد متولى الشعراوى.. ماذا كانت العلاقة بين الشعراوى والوالد؟
 

كانت تجمع والدى والشيخ الشعراوى، صداقة وود فيما بينهم، فقد كان يحب الشيخ الشعراوى الاستماع للقرآن الكريم من والدى فى مسجد والدى بقريتنا وكان والدى أيضا يقرأ فى مسجد الشعراوى فى دقاقدوس التى لا تبعد كثيرا عن قريتنا، وفى هذه الصورة كان الشيخ الشعراوى يحضر حفل زفاف إحدى شقيقاتى عام 1998

 

لمن من المقرئين القدامى والجدد يحب الشيخ محمود الشحات؟
 

أنا أحب استمع لكل مشايخنا من الرعيل الأول، إضافة إلى والدى، وحاليا أحب الاستماع إلى شقيقى الأكبر أنور، وأعتبره قدوتى فى التلاوة.

ماذا تعلمت من والدك؟
 

والدى كان دائما ما يحثنا على أن يكون خلقنا القرآن، وأن نقرأ القرآن لأجل القرآن وليس لجمع الأموال، وتكون تلاوتنا للقرآن الكريم خالصة لوجه الله تعالى.

 

لماذا لم تلتحق بالإذاعة حتى الآن؟

 

فى الحقيقة أنا تقدمت للاختبارات فى الإذاعة المصرية، واجتزت بعضها لكننى لم أكمل لانشغالى بتلاوة القرآن الكريم وكثرة سفرى.

حدثنا عن طموحاتك المستقبلية؟
 

فى الحقيقة أنا طموحى ليس له حدود، وأسعى لأن يقول العالم أنه فى تاريخ القراء لم يأت أفضل من الشيخ محمود الشحات، كما أننى أتمنى أن أصل للناس بأى وسيلة لأصل رسالتى فى تلاوة القرآن الكريم، وبفضل الله أسلم على يدى 6 أشخاص اثنين فى لندن واثنين من فرنسا، وآخران من جنوب إفريقيا وفى الأخيرة كنت أقرأ من سورتى القمر والرحمن.

   الشيخ محمود الشحات محمد أنور
الشيخ محمود الشحات محمد أنور

 

    الشيخ الشحات محمد انور
الشيخ الشحات محمد انور

 

       الشيخ الشعراوى خلال حفل زفاف شقيقة محمود الشحات محمد أنور
الشيخ الشعراوى خلال حفل زفاف شقيقة محمود الشحات محمد أنور

 

     الشيخ الشحات محمد انور  والد الشيخ محمود
الشيخ الشحات محمد انور والد الشيخ محمود

 

     محمود الشحات أنور
محمود الشحات أنور

إضافة تعليق




التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

أمير

أكرمك الله...

أنامن مستمعى القارئ الشيخ الشحات محمد أنور... وبفضل الله... أسمعه كل يوم فى الصباح أبدأ يومى بسماع تلاوته للقران الكريم... رحم الله والدك وطيب ثراه... وأرنا فيك كل الخير... مع خالص تحياتى... أمير من القاهرة

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

عشاق الشيخ محمود الشحات

انا من محبي الشيخ محمود وابيه أيضا الأسطورة الشيخ الشحات محمد انور واوجه رساله ان والدك كان صديق سيدي ابراهيم وله مع سيدي صور كثيرة وهذا ما زاد من حبي لك ولابيك محمد من قريه بني شبل

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة