خالد صلاح

الولادة المبكرة .. أسبابها وطرق صحية لمنع حدوثها

الخميس، 01 يونيو 2017 08:00 م
الولادة المبكرة .. أسبابها وطرق صحية لمنع حدوثها تجنبى الولادة المبكرة من خلال الحفاظ على صحتك
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الولادة المبكرة هى عدم اكتمال الحمل إلى الأسبوع الـ 37 ويمكن أن يستمر إلى الأسوبع 40، فى هذه الحالة تمسى ولادة قبل الأوان.

الأسابيع الأخيرة في الحمل حاسمة لزيادة الوزن الصحي والتنمية الكاملة للأجهزة الحيوية المختلفة، بما في ذلك الدماغ والرئتين للجنين، و هذا هو السبب في أن الأطفال الخدج قد يكون لديهم مشاكل طبية أكثر وقد تتطلب إقامة أطول في المستشفى، وقد يكون لديهم أيضا قضايا صحية طويلة الأمد، مثل إعاقات التعلم أو الإعاقات الجسدية.

في الماضي، ووفقا لموقع " healthline" كانت الولادة المبكرة السبب الرئيسي لوفاة الرضع في الولايات المتحدة،  تحسنت نوعية رعاية المواليد الجدد، وكذلك معدلات بقاء الأطفال الخدج على قيد الحياة،  ومع ذلك، لا تزال الولادة المبكرة السبب الرئيسي لوفاة الرضع في جميع أنحاء العالم، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها،كما انها السبب الرئيسي لاضطرابات الجهاز العصبي على المدى الطويل في الأطفال.   

أسباب الولادة المبكرة
 

في كثير من الأحيان لا يمكن تحديد سبب الولادة المبكرة، ومع ذلك، من المعروف أن هناك عوامل معينة تكون فيها المرأة أكثر عرضة للولادة المبكرة وهى:

·       داء السكري

·       مرض القلب

·       مرض الكلي

·       ضغط دم مرتفع

وتشمل العوامل المرتبطة بالحمل المرتبطة بالولادة المبكرة ما يلي:

·       سوء التغذية قبل وأثناء الحمل

·       التدخين، استخدام المخدرات غير المشروعة، أو شرب الكثير من الكحول خلال فترة الحمل

·       بعض الالتهابات، مثل المسالك البولية والالتهابات الغشاء الذي يحيط بالجنين

·       الولادة المبكرة في الحمل السابق

·       الرحم غير طبيعي

·       فتحة عنق الرحم ضعيفة في وقت مبكر

كما تكون النساء الحوامل لديتهن فرصة متزايدة للولادة المبكرة إذا كان عمرهن أقل من 17 عاما أو أكثر من 35 عاما.

ولادة مبكرة
ولادة مبكرة

 

المشاكل الصحية المحتملة لدى الأطفال الخدج
 

كلما ولد الطفل في وقت سابق، زاد احتمال إصابته بمشاكل صحية، قد يظهر الطفل المبتسر هذه العلامات بعد الولادة مباشرة:

·       صعوبة في التنفس

·       وزن خفيف

·       انخفاض الدهون في الجسم

·       عدم القدرة على الحفاظ على درجة حرارة الجسم ثابتة

·       أقل نشاطا من المعتاد

·       ومشاكل التنسيق والتنسيق

·       صعوبات في التغذية

·       الجلد شاحب أو أصفر بشكل غير طبيعي

اطفال خدج نتيجة الولادة المبكرة
اطفال خدج نتيجة الولادة المبكرة

 

وقد يولد الأطفال الخدج أيضا مع ظروف مهددة للحياة، ويمكن أن تشمل هذه:

·       نزف في المخ، أو نزيف في الدماغ

·       نزيف رئوي، أو نزيف في الرئتين

·       نقص السكر في الدم، أو انخفاض نسبة السكر في الدم

·       الإنتان الوليدي، عدوى بكتيرية في الدم

·       الالتهاب الرئوي

·       ثقب غير مغلق في الأوعية الدموية الرئيسية للقلب

·       فقر الدم، وعدم وجود خلايا الدم الحمراء لنقل الأكسجين في جميع أنحاء الجسم

·       متلازمة اضطراب التنفس

ويمكن حل بعض هذه المشاكل من خلال الرعاية الحرجة المناسبة للمواليد الجدخ، ويمكن أن يؤدي آخرون إلى إعاقة أو مرض طويل الأمد.

يقوم الأطباء بإجراء اختبارات مختلفة على الأطفال الخدج بعد الولادة مباشرة، هذه الاختبارات تساعد على تقليل خطر حدوث مضاعفات، ويقوم الأطباء أيضا برصد الرضع بشكل مستمر أثناء إقامتهم في المستشفى.

اختبارات الاطفال الخدج
 

وتشمل الاختبارات الشائعة ما يلي:

·       الأشعة السينية على الصدر لتقييم القلب والرئة التنمية

·       اختبارات الدم لتقييم مستويات الجلوكوز والكالسيوم والبيليروبين

·       تحليل غازات الدم لتحديد مستويات الأكسجين في الدم

كيفية منع حدوث الولادة المبكرة
 

الحصول على الرعاية السريعة والسليمة قبل الولادة يقلل بشكل كبير من فرص وجود ولادة مبكرة، وتشمل التدابير الوقائية الهامة الأخرى ما يلي:

1-             تناول نظام غذائي صحي قبل وأثناء الحمل، والتأكد من تناول الكثير من الحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون والخضار والفواكه، كما ينصح بشدة باستخدام حمض الفوليك ومكملات الكالسيوم.

2-             شرب الكثير من الماء كل يومالحصة اليومية الموصى بها هى 8 أكواب .

3-             أخذ الأسبرين يوميا بدءا من الأشهر الثلاثة الأولى، إذا كان لديك ارتفاع ضغط الدم أو تاريخ ولادة مبكر، قد يوصي طبيبك أن تأخذ 60 إلى 80 ملليجرام من الأسبرين كل يوم.

4-             الإقلاع عن التدخين، المخدرات غير المشروعة، أو الإفراط في تناول بعض الأدوية، التى قد تؤدي خلال فترة الحمل إلى ارتفاع خطر الإصابة ببعض العيوب الخلقية وكذلك الإجهاض. 

تدخين المرأة الحامل
تدخين المرأة الحامل

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة