خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

ألمانيا وبريطانيا تتأهبان لصد الهجمات الإلكترونية قبل الانتخابات

السبت، 06 مايو 2017 07:51 م
ألمانيا وبريطانيا تتأهبان لصد الهجمات الإلكترونية قبل الانتخابات   مرشح الرئاسة الفرنسية إيمانويل ماكرون
لندن (أ ف ب)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأت كل من بريطانيا وألمانيا، من الآن، تعزيز أمنيهما الالكترونى، تحضيرا لانتخابات رئيسية فى البلدين، حتى قبل الهجمة الالكترونية التى استهدفت مرشح الرئاسة الفرنسى إيمانويل ماكرون، بعد أشهر من وقوع هيلارى كلينتون ضحية القرصنة المعلوماتية.

وعادت كلينتون مؤخرا للتأكيد على قناعتها بأن قيام روسيا بقرصنة بريد حملتها الالكترونى تسبب جزئيا فى خسارتها للانتخابات الرئاسية العام الماضى لصالح دونالد ترامب، وقالت المرشحة الديموقراطية السابقة خلال مناسبة خيرية الثلاثاء الماضى "لو أن الانتخابات جرت فى 27 أكتوبر لكنت أنا رئيستكم".

وفى فرنسا التى ستختار رئيسها يوم الأحد فى الجولة الثانية من الانتخابات التى يتنافس فيها ماكرون (وسط) واليمينية المتطرفة مارين لوبن، ظهر شبح القرصنة فى اللحظة الأخيرة، فقبل حلول منتصف ليل الجمعة وقع ماكرون، المتقدم وفقا لاستطلاعات الرأي، ضحية "هجمة قرصنة ضخمة ومنسقة".

واعتبر فريقه أن نشر وثائق داخلية بينها آلاف رسائل البريد الالكترونى ووثائق مالية هى محاولة "لزعزعة الاستقرار الديموقراطي".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة