خالد صلاح ناصحا الرئيس السودانى: قطر بئر من الأموال قد ينضب فلا تنجرف معها

الأربعاء، 17 مايو 2017 09:24 م
خالد صلاح ناصحا الرئيس السودانى: قطر بئر من الأموال قد ينضب فلا تنجرف معها الكاتب الصحفى خالد صلاح رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير اليوم السابع
كتب أيمن رمضان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير اليوم السابع، إن الرئيس السودانى عمر البشير أجرى سلسلة من الحوارات فى القنوات القطرية حول ملف حلايب، الأمر الذى يبرز الدور الكبير الذى تلعبه قطر فى السودان بتوافق مع الحكومة السودانية، ناصحا إياه بعدم الانجراف وراء المخطط القطرى، فهى إن كانت بئرا من الأموال إلا إنها قد تنضب فى أى وقت.

 

 

وأضاف الكاتب خالد صلاح، خلال تقديمه برنامج "آخر النهار"، المذاع عبر فضائية النهار "One"، أن الرئيس عبد الفتاح السيسى عندما سئل عن حلايب وشلاتين قال إنه لا توجد قضية مصرية فى ذلك مطلقاً كون مصرية المنطقة جامعة مانعة"، وتابع: "مصالح مصر والسودان كبيرة جداً ويحظى الرئيس السودانى بشعبية كبيرة فى القاهرة.. والدولة المصرية ووسائل إعلامها تكن كل تقدير واحترام لشعب السودان".

وتساءل الكاتب خالد صلاح: "قول الرئيس السودانى بأن مصر تطعنه فى الظهر وأنه قد يلجأ للتحكيم الدولى هل هو تسخين قطرى؟.. أم أن عمر البشير يريد شيئا من مصر فيطرح هذه الورقة؟"، وتابع رئيس مجلس إدارة وتحرير اليوم السابع "هذه قضية شديد الخطورة.. نحن تعلمنا أن السودان كافة كانت مع مصر تحت ملك واحد.. ونحن لا ندعى أن هذا هو الحق.. الحق هو ما قرره شعب السودان.. ولكنى أستغرب من قيادات وزعماء عرب يعطون لكل من يثير الخلافات فى الوطن العربى فرصة أكبر لتفتيت هذه الأمة حتى الآن".

ولفت رئيس تحرير "اليوم السابع"، إلى أن الحديث عن القضايا الحدودية يمكن له أن يحل بطرق مختلفة بالقانون ولكن ليس بالتهديدات على هذا النحو، وتابع: "وأنا أنصح الرئيس عمر البشير أن ينتبه إلى أن قطر مهما دامت وأنها مازالت بئرا من الأموال فستنضب فى يوم من الأيام وعليه أن يحذر من الانجراف وراء أى مؤامرة من هذه المؤامرات التى تساعد على تفتيت العالم العربى.. لا نهاجم ولا ننتقد أحدا ولكننا ننصح قيادات الدول الشقيقة بالتنبه من أننا ننجر إلى هاويات متعددة تصنعها قطر تمثل أجهزة استخبارات عالمية".





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة