خالد صلاح

أستاذ مناعة: إمكانية علاج المرأة الحامل من الذئبة الحمراء خلال فترة الحمل

الخميس، 11 مايو 2017 07:06 م
أستاذ مناعة: إمكانية علاج المرأة الحامل من الذئبة الحمراء خلال فترة الحمل الدكتور عبد العظيم الحفنى
كتبت أمل علام
إضافة تعليق

أكد الدكتور عبد العظيم الحفنى أستاذ الباطنة والمناعة والروماتيزم بطب عين شمس، خلال مؤتمر قسم أمراض النساء والتوليد بطب عين شمس المنعقد حاليا بالقاهرة، أن الأمراض المناعية أثناء الحمل تسبب مشاكل للجنين، كما أن الحمل قد يؤدى إلى زيادة نشاط الأمراض المناعية على اعتبار أن الجنين يعتبر جسما غريبا على الرحم.

وأضاف أن التشخيص المبكر والمتابعة الدقيقة لمريضة المناعة قبل بداية الحمل مع استشارى مناعة بالتعاون مع استشارى أمراض النساء يمنح المريضة حملا آمنًا بعد أن كان يفشل فى السنوات الماضية.

وأوضح أن مرض الذئبة ينشط أثناء الحمل مما يؤدى إلى حدوث ارتفاع ضغط الدم، ونزيف بالرحم، وتسمم الحمل، ويؤثر بالسلب على الجنين، وقد يحدث إما تأخر فى نمو الجنين، أو إجهاض متكرر، موضحا أن هناك أبحاثا عالمية حديثة فى هذا المجال للتوصل لكيفية اكتشاف هذا المرض مبكرا، قبل الحمل لوضع خطة للعلاج والمتابعة قبل وأثناء الحمل، وبعد الولادة ،وذلك بالتعاون مع طبيب النساء والتوليد لتكوين فريق مع السيدة الحامل وزوجها حتى نتاكد من تنفيذ التعليمات الطبية والالتزام بالأدوية الموصوفة فى مواعيدها المحددة.

وأشار إلى أن الأبحاث أظهرت أن هذه العناصر مكتملة تؤدى إلى نجاح الحمل بنسبة تفوق الــ 85% ،وتقليل الآثار الجانبية على الأم والجنين ،بالإضافة إلى إمكانية تكرار الحمل بنسب نجاح عالية ، موضحا أن هناك عدة أدوية آمنة خلال الحمل مسموح بها للتحكم فى نشاط المرض ،ولا تؤدى إلى تشوهات فى الجنين، عكس ما هو متداول بأن الكورتيزون يسبب مشاكل صحية للمرأة الحامل والجنين ، مشيرا إلى أن هناك جرعات آمنة حتى 20 ملجم فى اليوم لا تسبب آى آثار جانبية ،وهى ضرورية لعلاج المريضة وتجنب تاثير مرض الذئبة على الجنين وعليها.

وأوضح أن هناك أدوية هامة جدا للتحكم فى نشاط المرض ،وتجنب أى خطورة على الحمل، مثل أدوية  هيدروكسى كلوروكين ،وازاثيوبرين، وهما يتحكمان فى مناعة الذئبة بدون آثار جانبية على الجنين ،وكذلك تستمر هذه الأدوية بعد الولادة ،وأثناء الرضاعة حتى لا يحدث نشاط للمرض خلال هذه الفترة .

وينصح بعدم التسرع فى التخطيط للحمل إلا بعد خمول المرض لمدة 6 أشهر قبل الحمل ،والالتزام بالأدوية الآمنة طوال فترة الحمل ولمدة 3 شهور بعد الولادة ،وتشجيع الرضاعة الطبيعية ،وزيادة الكالسيوم وفيتامين" د " وتجنب التعرض لآشعة الشمس لأنها تثير المرض .

 


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

هشام

أستاذه أمل ممكن تدينا أمل

أرجو من حضرتك تتوسطلنا عند الدكتور عبد العظيم أو أي دكتور يقبل يعالجها كعمل من اعمال الخير عندي جاره حالتها صعبة وظروفها تعبانة يجعلة في ميزان حسناتك وعمل تخشي بية الجنة يارب 01120023999

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة