خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"تضامن البرلمان": الإعدام فى انتظار كل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن

الخميس، 13 أبريل 2017 06:00 ص
"تضامن البرلمان": الإعدام فى انتظار كل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن عبد الهادى القصبى رئيس لجنة التضامن الاجتماعى بمجلس النواب
كتب ـ هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال  الدكتور عبد الهادى القصبى، رئيس لجنة التضامن الاجتماعى بالبرلمان، إن حالة الطوارئ التى وافق عليها المجلس بالإجماع تعنى أن كل شخص تسول له نفسه المساس باستقرار البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها، عقوبة الإعدام أو المؤبد ستكون فى انتظاره.

وأضاف القصبى، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أن حزمة القرارات التى أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسى، عقب الأحداث الأخيرة والمتمثلة فى إعلان حالة الطوارئ لمدة ثلاث شهور، وتشكيل المجلس القومى الأعلى لمقاومة ومكافحة الإرهاب، وتجديد الخطاب الدينى، الهدف منها التصدى للخطر الذى يواجه البلاد، قائلا: نحن فى مرحلة حرجة ولابد من تضافر جميع الجهود للقضاء على هذا الوباء "الإرهاب".

 

وطالب رئيس لجنة التضامن الاجتماعى بالبرلمان، بمنح المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب صلاحيات واسعة لممارسة دوره على اكمل وجه، مناشدا كل المؤسسات والكيانات بالدولة بتضافر جهودها حتى يستطيع المجلس أن يقوم بدوره المنوط به، لأنه بدون دعم هذه المؤسسات لن يحقق الهدف المنشود منه.

 

وطالب القصبى، بتجديد الخطاب السياسى والاجتماعى والثقافى والفكرى بجانب تجديد الخطاب الدينى، وذلك للتصدى للفكر المتطرف، موضحا بأن الخطاب الدينى فقط لن يكون العصا السحرية التى ستقلب دفة الأمور بل لابد من مراعاة كافة المناحى الأخرى.

 

وكان النائب عبد الهادى القصبى، رئيس لجنة التضامن الاجتماعى والأسرة وحقوق الأشخاص ذوى الإعاقة بمجلس النواب، تقدم بمشروع قانون "دعم ورعاية أسر الشهداء المدنيين"، متمنيا سرعة خروجه للنور لتقديم الرعاية الكاملة لهذه الأسر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري

يا فشلة

اشرف لكم ان تجلسوا في بيوتكم فلم تستطيعوا ان تقدموا شيء

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة