خالد صلاح

أحمد قذاف الدم يدعو "ترامب" عبر "فيس بوك" لبناء تحالف مع روسيا

الخميس، 13 أبريل 2017 06:24 م
أحمد قذاف الدم يدعو "ترامب" عبر "فيس بوك" لبناء تحالف مع روسيا أحمد قذاف الدم
كتب هيثم سلامة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وجه أحمد قذاف الدم، منسق العلاقات الليبية الأسبق، رسالة إلى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، يدعوه من خلالها لبناء استراتيجية جديدة بالتحالف مع روسيا، والعمل معًا من أجل السلام والاستقرار.

وأضاف قذاف الدم، قائلًا : "السيد الرئيس: لقد كنا ولا زلنا نرى فيك مرحلة جديدة فى تاريخ الولايات المتحدة.. التى صنعناها جميعاً شعوب الأرض .. الأفارقة والعرب والآوروبيين واللاتينيين والآسيويين .. ووصلت بقيمها أن تتربع على عرش العلوم .. ومثال رائع للتعايش".

وأشار قائلاً : "وككل الإمبراطوريات عبر التاريخ .. تنجر بل وتنزلق نحو نهايتها.. وتنساق نحو روح الطغيان.. كما يقول القرآن " كلا إن الإنسان ليطغى أن رآه استغنى" وأصبحت الولايات المتحدة تدس أنفها فى أمور أمم أخرى.. مباشرة تارة .. وتاره أخرى تجر من أنفها لصراع لا يعنيها.. وإنما تستخدم كما يحدث فى صراع الشرق الأوسط.. أو فى معارك لم تعد واجبة لدعم آوروبا.. خاصة بعد سقوط الخط الأحمر.. وتم استنزاف أمريكا.. وتساقط جنودها.. فى كل مكان.. دفاعاً عن الباطل.. من بغداد إلى طرابلس".

وتابع: "ولذا ما أريد قوله اليوم أنكم يا سيادة الرئيس : وحسبما تابعت مع حملتكم التى أيدناها .. لأنكم شخصتم الواقع وانحزتم إلى أمريكا .. وبذلك تعيدون صياغة حلمها الجديد وتصبح صورتها التى تشوهت عبر عقود.. من لغة الصواريخ وحاملات الطائرات.. التى لا تنشر قيماً ولا مبادىء ولا سلام .. فالمسيح لم يكن يحمل سكيناً ولا بندقية".

واستطرد: "سيادة الرئيس : انطلاقتكم يتم التآمر عليها.. واليوم يسعون لردكم للمربع الأول.. لصالح حلف لم يعد صالحًا لهذه الحقبة.. وما سوريا إلا فخ نصب بعناية.. وجركم لمواجهة مع روسيا الجديدة.. التى لم تعد حلفًا للشيطان.. وإنما دولة كبرى تساهم فى السلام.. ولا مبرر لحالة العداء والصدام معها.. وإعادتها لحلفها القديم مع الصين وكوريا والكثير من الدول العربية والإسلامية والأفريقية .. التى ستتحالف معها إذا ما انتكست سياساتكم مرة أخرى.. بل قد ينجر العالم من خلال بعض المراهقين السياسيين إلى حرب مدمرة لن تستثنى أحداً ولن ينتصر فيها أحد وستكون الطامة الكبرى".

وأوضح : "سيادة الرئيس ما أدعوا إليه اليوم هو أن تخرج أمريكا من القوقعة المتهالكة.. وأن تبنى استراتيجية جديدة بالتحالف مع روسيا.. والعمل معًا من أجل السلام والاستقرار.. بدئاً من العراق وسوريا واليمن وليبيا وبعدها مشكلة الصراع على فلسطين.. وكل ذلك بعيدًا عن كل المتطفلين الصغار.. فى أوروبا والشرق الأوسط .. وسيكون هذا الحلف الجديد صمام أمان .. وبذلك تخلقون واقعًا جديدًا مزدهرًا لكل شعوب الأرض .. وستكتبون لكم مكانًا فى التاريخ وإلا على الأرض السلام .. والسلام على من أتبع الهدى" .

أحمد قذاف الدم
أحمد قذاف الدم

 

رسالة أحمد قذاف الدم إلى ترامب
رسالة أحمد قذاف الدم إلى ترامب

 

رسالة أحمد قذاف الدم
رسالة أحمد قذاف الدم

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة