أكرم القصاص

عريفة الشرطة أسماء إبراهيم.. قصة شهيدة حرمها الإرهاب من رضيعتها

الإثنين، 10 أبريل 2017 12:36 ص
عريفة الشرطة أسماء إبراهيم.. قصة شهيدة حرمها الإرهاب من رضيعتها شهيدة الواجب
كتب محمود عبد الراضى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عريف شرطة أسماء أحمد إبراهيم حسن، لم يمهلها القدر، أن تكمل تربية طفليها، ولم تكن تدرى عندما تحرك من منزلها فجراً أنها لن تعود مرة أخرى لترى رضيعها.

العريف "أسماء إبراهيم"، ذات الابتسامة والوجه البشوش، كما تلقبها زميلتها، لا يعرف كثيرون أنها أم لطفلين "ساندى" و"رودينا" رضيعة، بالرغم من حداثة سنها.

"تمام يا افندم..حاضر" بصوتها القوى، كل صباح أثناء تواجدها بمكان خدمتها، لن يعد أحد يسمعها مرة أخرى، فقد غيبها الموت عن الجميع "الزملاء، والزوج، والأطفال".

تساؤلات عديدة، كانت تطلقها زميلات "العريف أسماء" على مسامعها، عن كيفية توفيقها بين زوجها وأطفالها ونجاحها في عملها، وكانت اجابتها المتكررة أنها تراعى الله فالجميع فيكتب لها النجاح في كل شىء.

العريف "أسماء" كانت تقف على بعد خطوات قليلة من العميدة نجوى الحجار أمام الباب الرئيسى لكنيسة المرقسية لتفتيش السيدات لدى دخولهن للكنيسة، ولا تدرى أن انتحارى جاء ليفجر نفسه ويحرمها من طفلتها التى لم تفطم بعد.

أشلاء "العريفة أسماء" جعل من الصعوبة بمكان أن يتعرف عليها أحد، نظراً لقربها من الانتحارى، حتى تعرف عليها زوجها من بقايا ملابساها.

عريف أسماء أحمد إبراهيم حسين
عريف أسماء أحمد إبراهيم حسين

 

لم تعد أفراد الشرطة النسائية يحضرن مبكراً حتى يصافحن "العريف أسماء إبراهيم" ويتعلمن منها التفاؤل والأمل كما تقول زميلتها الشرطية "أسماء محمد" من قوة مديرية أمن الاسكندرية لـ"اليوم السابع"، فقدنا زميلة وصديقة مخلصة أحبت عملها وأولادها وزوجها وكرست حياتها للجميع.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

ميشو

تحيا مصر

ربنا يجعل متواكي الجنة .. اميييييين

عدد الردود 0

بواسطة:

soad ahmy

مصر تواجه الارهاب

العزاء لمصر كلها في شهداء الوطن وضحايا حادث انفجار كنيسة مارجرجس بطنطا وبالاسكندرية ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم المجد لكل شهداء الوطن ربنا يرحمهم رحمة واسعه ويسكنهم فسيح جناته ويتقبلهم بقبول حسن ويجعل قبرهما روضة من الجنة ويدخلها مدل صدق ويلهم اهلهم الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون وحسبي الله ونعم الوكيل في الخونة والكفرة وكل اعداء الوطن اللى استشهد اليوم مسلم ومسيحى من العدوان الغاشم الارهابي الذي ليس له وطن او دين ولايفرق بن مسلم ومسيحي وضد الانسانية ويريد ان يمزق الوطن ويجب علي الدولة التصدي بقوة ومحاسبة المجرمين ومن ورائهم والقصاص العادل وعلي البرلمان والقضاء وكل مؤسسات الدولة كامل المسئولية وان تتصدي لمجابهة الارهاب وواختلاعه من جذزوره والاسراع من تشريع القوانين ولم يستطيع احد النيل من هذه البلد وستظل مصر ابية عصية علي علي كل عدو غاشم وحاقد يستهدف استقرار مصر وتمزيقه وماحدث سيزيدنا قوة واصرار وعزيمة ووعظيمة يامصر

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري وطني .ضد كلاب اهل النار الضالة المرتزقة اعداء الانسانية

رحمة الله عليها و علي كل الشهداء الي جنة الخلد

لعنة الله علي كلاب اخوان بني صهيون و فروعها و من علي شاكلتهم من اعداء الوطن في الداخل و الخارج

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد مصطفى كمال

فى جنة الخلد يا اسماء

ربنا يرحمها ويغفر لها وان شاء الله فى الجنه ونعمها يااااااااااااارب

عدد الردود 0

بواسطة:

حمود الفاخري/واشنطن

الرحمة على روحها

الله يرحمها ويرحم جميع شهدا الأمن والجيش والأبرياء مصر قوية جميع مخططاتهم لتقسيمها لن تحصل عملاته الصهيوماسية وكلاب من حكام الخليج لن تنجح المصري اكثر موطن في العالم يحب بلده

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرية

البقاء لله وربنا يتولى بناتها وزوجها ويصبر أسرتها

إنا لله وإنا إليه راجعون، حسبنا الله ونعم الوكيل

عدد الردود 0

بواسطة:

هاشم الأردني

اخواتكم من الاردن

الى جنات الخلد..رحم الله شهيدة مصر العروبة..ولأهلها وذويها الصبر والعزاء..عاشت مصر العروبة ..اخوانكم من الأردن معكم دوما..بالروح بالدم نفديكي مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري حزين

عزاء لاسره شهيده الواجب والوطن

ربنا يعزي اسرتها ويجعل مثواها الجنه

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد طماره

دعاء بظهر الغيب

ربنا يرحمها ويحسن مثواها وينزل السكينه فى قلوب احبائها

عدد الردود 0

بواسطة:

Osama

شكلك بشوشه وطيبه ربنا يتولكي برحمته

ان شاء الله في جنه الخلد يااسماء وربنا يصبر اهلك واهل كل الضحايا في مصابهم .ويجعل بناتك في احسن حال وتبقي مطمئنه عليهم أن شاء الله

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة