خالد صلاح

تواصل الإدانات الدولية للهجوم على كنيستى "طنطا" و"الإسكندرية".. بريطانيا: الاعتداءات تزيدنا تصميما على العمل مع مصر ضد الإرهاب.. أمريكا: داعش يجب أن يهزم.. ورئيس وزراء كندا يدعو لمكافحة الكراهية

الإثنين، 10 أبريل 2017 12:15 م
تواصل الإدانات الدولية للهجوم على كنيستى "طنطا" و"الإسكندرية".. بريطانيا: الاعتداءات تزيدنا تصميما على العمل مع مصر ضد الإرهاب.. أمريكا: داعش يجب أن يهزم.. ورئيس وزراء كندا يدعو لمكافحة الكراهية جانب من التفجيرات الإرهابية على كنيستى طنطا والإسكندرية
كتبت ريم عبد الحميد - إنجى مجدى - رباب فتحى – فاطمة شوقى – أحمد جمعة - هاشم الفخرانى
إضافة تعليق
تواصلت الإدانات الدولية للهجمات الإرهابية التى استهدفت كنيستين فى طنطا والإسكندرية وأسفرت عن مقتل 43 شخصا وإصابة العشرات.
 
 
وأدان وزير الخارجية البريطانى، بوريس جونسون الهجمات الإرهابية وتقدم بتعازيه للشعب المصرى. وقال فى بيان له اليوم إنه شعر بالصدمة والحزن.
 
 
وأكد أن المملكة المتحدة تستمر فى الوقوف مع مصر ضد الإرهاب، و"هذه الهجمات تزيد تصميما للعمل معا مع الحكومة المصرية وشعبها ضد الإرهاب المشترك".
 

أمريكا 

 
وأعرب نائب الرئيس الأمريكى مايك بنس عن تعازيه فى الضحايا الذين سقطوا فى حادثى  كنيستى طنطا والإسكندرية أمس الأحد، وقال فى تغريدة على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى تويتر "كارين وأنا نصلى من أجل الضحايا وأحبائهم فى مصر".
 
 
وشارك بنس فى تغريدته ما قاله الرئيس الأمريكى دونالد ترامب على تويتر أيضا بشأن الأحداث، وإعرابه عن حزنه الشديد لسماع خبر الحادث الإرهابى فى مصر، وقوله إن الولايات المتحدة تدين بشدة، وتأكيده ثقته فى قدرة الرئيس عبد الفتاح السيسي على التعامل مع الموقف الراهن.
 
 
ونشر رئيس مجلس النواب الأمريكى بول ريان تغريدة أخرى على تويتر، قال فيها إنها يصلى لضحايا الهجوم الشنيع على الأقباط المسيحيين فى مصر خلال احتفالهم بأحد السعف، مضيفا عن تنظيم داعش الإرهابى يجب أن يتم هزيمته.
 

كندا 

 
بينما أعرب رئيس الوزراء الكندى، جاستن ترودو، عن صدمته وحزنه بشأن الهجمات الإرهابية التى استهدفت كنيستى مارجرجرس فى طنطا وكنيسة مارمرقس فى الإسكندرية، وقال ترودو، فى بيان صدر الأحد، "أشعر بالصدمة والحزب لمقتل الكثيرين فى التفجيرات فى مصر"، وأضاف "بالنيابه عن جميع الكنديين، أتقدم وصوفى (زوجتى) بتعازينا العميقة لأسر وأصدقاء ضحايا هذه الأعمال الشنيعة. قلوبنا وصلواتنا مع جميع المتضررين، ونأمل ونصلى من أجل شفاء المصابين سريعا".
 
 
وأضاف أن هذه الهجمات استهدفت المصلين خلال قداس أحد السعف، الذى يأتى قبل عيد القيامة وبداية أسبوع مقدس للمسيحيين. مشيرا إلى أن أفرع السعف التى تستخدم فى هذا الاحتفال فى جميع أنحاء العالم هى رمز للسلام.
 
 
وأكد ترودو أن كندا تقف جنبا إلى جنب مع مصر والشعب المصرى وتقدم مساعداتها الكاملة للحكومة المصرية فى هذا الوقت العصيب.
 
 
وخلص مشيرا، إلى أن الجماعات الدينية تعانى فى جميع أنحاء العالم من الاضطهاد والتمييز على يد المتطرفين، وتدين كندا بشدة هذه الأعمال الإرهابية الجبانة. وأضاف "باعتبارنا مجتمعا دوليا، يجب أن نقف متحدين فى جهودنا لوقف المسئولين عن تلك الأعمال ومحاربة الكراهية من خلال تبنى قيم التنوع والاندماج والسلام".
 

إيطاليا 

 
كما أكد وزير الخارجية الإيطالى أنجيلينو ألفانو لوكالة إيفى الإسبانية تعليقا على التفجيرات الإرهابية التى حدثت فى كنيسيتين بطنطا والإسكندرية أن "إيطاليا بالتعاون مع المجتمع الدولى تدعم مصر فى حربها على الإرهاب".
 
 
وأضاف أن "الارهاب سيهزم، والحكومة الإيطالية ستشارك فى الحرب مع باقى الدول فى الصفوف الأولى".
 
 
وقال ألفانو "شعرت بالرعب تجاه الهجومين بالكنائس المسيحية القبطية فى طنطا والإسكندرية بالتزامن مع احتفلات أحد السعف، مضيفا أن تلك الهجمات الخسيسة أسفرت عن إسالة مروعة للدماء بمكان للسلام، مما يجعلها هجمات خسيسة وملعونة"، كما أنه تقدم بالتعازى إلى أسر الضحايا، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.
 

تركيا

 
ومن ناحية أخرى، أدانت وزارة الخارجية التركية بشدة، التفجيرين، وقدمت تعازيها لكافة أبناء الشعب المصرى، وأعربت عن تمنيها بالشفاء العاجل للجرحى والصبر والسلون لأسر الضحايا.
 
ومن جانبه، أدان محمد غورماز رئيس الشئون الدينية التركى، التفجيرين الإرهابيين الذين وقعا أمس الأحد، ودعا غورماز فى بيان إلى "توخى الحذر من الأطراف والجهات التى تسعى إلى زرع بذور الفنتة بين منتسبى الديانات المختلفة، وتحويل المجتمع إلى طوائف تعادى بعضها لبعض".
 

قبرص

 
بينما أدانت الخارجية القبرصية الهجومين على كنيسة مارجرجس فى طنطا، وكنيسة مارمرقس فى الإسكندرية وقالت إن جمهورية قبرص تدين الإرهاب والتشدد العنيف فى جميع أشكاله، لأنه تهديد للتعددية الثقافية والحرية الدينية. 
 
وأعرب البيان عن تضامن قبرص مع مصر وشعبها. 


سنغافورة

 

بينما أدان وزير الخارجية السنغافورى، هذه الهجمات، قائلا إن المسئولين عن هذه الاعتداءات الإرهابية يجب أن يقدموا للعدالة .

 

وأكد أن سنغافورة تقف مع الحكومة المصرية ضد الإرهاب فى هذا الوقت من الحزن والألم، متقدما بتعازيه الحارة لأسر الضحايا متمنيا أن يتعافى المصابون سريعا.

 

الهند

كما أدانت الهند بشدة الهجمات البشعة وقال رئيس الوزراء الهندى، ناريندرا مودى،  إننا نعرب عن خالص تعازينا لأسر الضحايا ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين. وأضاف " الهند- التى تواجه كذلك الإرهاب عبر الحدود- تقف إلى جانب مصر حكومة و شعبا فى حربنا المشتركة ضد الإرهاب. وتؤكد هذه الهجمات المشينة فى طنطا والإسكندرية مرة أخرى على الحاجة الماسة والعاجلة لأن يقوم المجتمع الدولى باتخاذ إجراء مركز ضد خطر الإرهاب".

 

ليبيا

قال المتحدث الرسمى باسم القوات المسلحة العربية الليبية عقيد أحمد المسمارى إن القيادة العامة للجيش الليبى بقيادة المشير أركان حرب خليفة أبو القاسم حفتر تقدم التعازى إلى جمهورية مصر الشقيقة  شعبا ورئيسا وحكومة فى ضحايا العمليتين الإرهابيتين اليوم فى مدينتى طنطا والإسكندرية.

 

فلسطين

أدان سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية جمال الشوبكى، التفجيرات التى استهدفت أبناء الشعب المصرى العزل فى كنيسة مارجرجس بمدينة طنطا فى مصر، والمرقسية بمحافظة الإسكندرية، وأسفرت عن وقوع العديد من الضحايا الأبرياء وإصابة آخرين.

 

وعبر السفير الشوبكى فى بيان للسفارة عن أحر تعازى الشعب الفلسطينى وقيادته لعائلات الضحايا، مؤكدا على وقوف الشعب الفلسطينى بقيادته وأطيافه خلف أشقائه أبناء الشعب المصرى فى مواجهة جرائم الإرهاب.

 

وأكد السفير الشوبكى على ثقته  الكبيرة بقدرة مصر على تجاوز كل هذه المصاعب، والمحن التى تواجهها، لتستكمل دورها التاريخى فى المنطقة، وخاصة فى دعم القضية الفلسطينية، وأن مثل هذه الحوادث الجبانة والغاشمة لن تثن مصر على مواصلة التقدم فى اتجاه تحقيق الاستقرار والأمان.

 

العراق

فيما ندد مجلس الوزراء العراقى بالتفجيرات الإرهابية فى مصر والتى استهدفت كنائس وراح ضحيتها عدد من المواطنين، مقدما تعازيه للشعب والحكومة المصرية ولعوائل الضحايا، مبينا أن التفجيرات الإرهابية تستدعى المزيد من التعاون الاستخبارى والأمنى بين الدول للتخلص والقضاء على الإرهاب واستئصال فكره المنحرف.

 

جاء ذلك خلال ترأس رئيس مجلس الوزراء العراقى القائد العام للقوات المسلحة الدكتور حيدر العبادى اجتماعا للمجلس الوزارى للأمن الوطنى.

 

وناقش المجلس سير معركة قادمون يا نينوى لتحرير الجانب الأيمن من الموصل والانتصارات المتحققة وإدامتها لتحقيق النصر النهائى قريبا.

 

كما تم التأكيد على وحدة الكلمة داخليا والذى يمثل قوة للبلد والتركيز على محاربة داعش والقضاء عليه.

 

كما أطلع العبادى مجلس الوزراء العراقى على تقرير مفصل عن الأوضاع الأمنية فى محافظة ديالى وتم اتخاذ عدد من الإجراءات والتوجيهات التى تساهم باستقرار الأوضاع فى المحافظة.

 

سوريا

أدانت سوريا بأشد العبارات الأعمال الإرهابية التى وقعت فى مصر وراح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى من الأبرياء الذين كانوا يحتفلون بمناسبة "أحد الشعانين".

 

وصرح مصدر مسئول فى وزارة الخارجية والمغتربين السورية بأن الجمهورية العربية السورية تدين بأشد العبارات الأعمال الإرهابية التى وقعت الأحد فى مصر والتى استهدفت كنيسة مارجرجس فى طنطا وكنيسة مارمرقس فى الإسكندرية والتى ذهب ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى من المواطنين الأبرياء الذين كانوا يحتفلون بأحد الشعانين.

 

وأضاف المصدر،  تعبر سوريا عن تعازيها لعائلات الضحايا وتؤكد أن المجموعات الإرهابية التى ترتكب مثل هذه الجرائم ضد الأبرياء فى جمهورية مصر العربية الشقيقة هى نفس المجموعات الإرهابية التى تستهدف المواطنين فى الجمهورية العربية السورية.

 

إسرائيل

بعث رئيس الكنيست يولى إيدلشتاين برسالة تعزية إلى رئيس مجلس النواب المصرى على عبد العال للتعزيه فى الاعتداءين الإرهابيين الذين استهدفا الكنيستين القبطيتين فى طنطا والاسكندرية.

 

وذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن إيدلشتاين أعرب عن صدمته من هذين الاعتداءين، وأكد وقوف إسرائيل إلى جانب مصر فى مواجهة تهديدات الإرهاب.

 

 


إضافة تعليق




التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

العربي

الى انجلترا و تركيا وقطر الذين يرعون الارهاب ويرعرعون الارهاب

اذا صدقتم ارفعوا ايديكم عن جماعة الخرفات الارهابية ---- شرط صعب لن تنفذوه لان الارهاب قاسم مشترك بينكم و بين جماعة الخرفان -

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

استفزاز بريطانى

لا نريدكم العمل معنا كمصريين فى محاربه الارهابيين فانتم من يأويهم ويمولهم ايها الدواعش البريطانيين ربنا ينتقم منكم واى دوله تأوى الارهابيين او تمولهم او تدافع عنهم يجب علينا اعاده النظر فى تعاملنا معها سياسيا واقتصاديا ايا من كانت تلك الدول رعاه الارهاب والارهابيين وعزاؤكم لنا غير مقبول اصلا من الشعب المصرى مسلم ومسيحى فلا تغسلوا ايادكم الملطخة بدماء الشهداء بتلك الكلمات التافهة مثلكم وغدا لناظره قريب والارهاب سريعا سينتقل اليكم ولن يرحمكم ولن نترحم على قتلاكم ايها الحقراء رعاة الارهاب فى العالم واعلموا ان الله يمهل ولا يهمل

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة