خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"أنا مكسيكى وأدعم دونالد ترامب" عبارة تثير الجدل وسط أزمة أمريكا والمكسيك

الأحد، 05 مارس 2017 11:03 ص
"أنا مكسيكى وأدعم دونالد ترامب" عبارة تثير الجدل وسط أزمة أمريكا والمكسيك مسيرات مؤيدة لدونالد ترامب
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قالت صحيفة "إيه بى سى" الإسبانية، إنه خلال الاحتشاد عند برج ترامب ونصب واشنطن التذكارى وعشرات الأماكن الأخرى فى أنحاء البلاد فى مسيرات داعمة للرئيس الأمريكى دونالد ترامب، تكررت عبارة "أنا مكسيكى وأدعم بفخر دونالد ترامب"، تلك العبارة التى أثارت جدلا واسعا فى وسائل الإعلام بسبب الأزمة القائمة بين المكسيك وترامب على خلفية طرد المهاجرين من الولايات المتحدة وإنشاء جدار حدودى مكسيكى.
 
 
وأوضحت الصحيفة أن ألوما زونيجا امرأة أمريكية من أصل مكسيكى تعيش فى لوس أنجلوس، كانت تصرخ عند نصب واشنطن التذكارى وتبكى قائلة "أنا أؤيد بفخر دونالد ترامب"، هذا بجانب مجموعة بنحو 300 شخص يؤيدون ترامب، ومن المثير للدهشة هو أن اللاتينينين والأمريكيين من أصول أفريقية، ومثلى الجنس هم من يؤيدون بشدة دونالد ترامب فى هذه المسيرة.
 
 
وأشارت إلى أن هذه التظاهرات التى كانت تحمل شعار "الزحف من أجل ترامب"، كانت تهدف أيضا إلى إظهار الوحدة فى مواجهة ما يسميه المنظمون "الأعمال التحريضية" التى تهدف إلى إعاقة ترامب عن تحقيق رؤيته للبلاد.
 
 
وقالت زونيجا بالإنجليزية "شكرا لله الذى منحنى الفرصة لقول الحقيقة، فعلى الرغم من تدابير الهجرة الغير شرعية والترحيل الجماعى وبناء جدار على طول الحدود مع المكسيك، إلا أننى أؤيد ترامب، فتدفق اللاتينين إلى الولايات المتحدة أصبح أمر مستفز "فنحن ننمو بأعداد كبيرة"، مضيفة  "بسبب توافد أعداد كبيرة من اللاتينين إلى أمريكا أصبح هناك المزيد من المشاكل التى لا حل لها".
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة