خالد صلاح

دندراوى الهوارى

حصانة الـ«كول تون» تحمى النائبة غادة صقر من الطرد من البرلمان

السبت، 11 مارس 2017 12:00 م

إضافة تعليق

- تتخذ من أغنية المطرب حسين الجسمى للجيش «مسحوق» لإزالة «بقع» دعم الإخوان

مقياس الوطنية عند النائبة غادة صقر «كولتون» لأغنية حسين الجسمى عن الجيش المصرى تضعها كنغمة على تليفونها المحمول لإظهار أنها مؤيدة للنظام وداعمة للقوات المسلحة المصرية.
 
«كول تون» النائبة غادة صقر، عبارة عن «مسحوق أو مزيل» للبقع السوداء من فوق العباءات السياسية التى ارتدتها عقب ثورة 25 يناير، ما بين بقع دعم جماعة الإخوان الإرهابية، والمعزول محمد مرسى، أو دعم حازم صلاح أبوإسماعيل، ثم محاولة ركوب ثورة 30 يونيو.
 
لكن هيهات، فلو استعانت بكل مساحيق ومزيلات البقع لن تتمكن النائبة من إزالتها من فوق العباءات السياسية التى ارتدتها، وأفقدتها المصداقية ووضعتها فى خانة عدم ثبات المبدأ، وركوب الموجة السياسية لتحقيق مصالح شخصية، وهنا مربط الفرس، فالشخص الذى يتلون حسب لون الطيف السياسى من أجل تحقيق مصلحة خاصة، أخطر من المعتنقين للأفكار المتطرفة من عينة داعش.
 
النائبة التى رفعت شعار رابعة العدوية، وساندت الجماعات الإرهابية ودعمت المظاهرات الفوضوية، هى نفسها التى استغلت حصانتها التى اكتسبتها من عضويتها بمجلس النواب، وعلاقاتها ودوائر نفوذها بجامعة دمياط للحصول على امتيازات ومكاسب، وتحايلت وضغطت وادّعت كيديا، بحق مجلس إدارة الغرفة التجارية بدمياط، لتتربح وتحصل على منافع شخصية، ومارست ضغطا معنويا اعتبره العاملون بجامعة دمياط ابتزازا لهم، من أجل الموافقة على ترقيتها لدرجة الأستاذ المساعد، ونقلها من قسم الإعلام بكلية التربية النوعية إلى القسم نفسه بكلية الآداب، بما يخالف نص قانون الجامعات.
 
النائبة غادة صقر، ومن بدايتها العادية قبل ثورة يناير، ثم توظيف الثورة للظهور على مسرح الأحداث السياسة، وحلم الجلوس على المقعد البرلمانى، وتصدر المشهد، بأى وسيلة، وبركوب أى موجة سياسية حتى وإن كانت أمواج من حراك جماعات وتنظيمات إرهابية، والقفز من سفينة الإخوان عقب ثورة 30 يونيو، إلى التغنى بإنجازات الجيش المصرى عبر «كول تون» من أغنية المطرب الشهير حسين الجسمى عن الجيش المصرى، تضعها «كنغمة» على تليفونها «المحمول»، لإقناع الناس أنها داعمة للدولة ونظام 30 يونيو، مسيرة تقلبات خطيرة وكارثية.
 
هذا التلون، بألوان الطيف السياسى المسيطر، والمتصدر، أمر يفتح باب الأسئلة، ويضع أختام التعجب على كل لون سياسى تتلون به النائبة، وعلى كل من ساندها ودعمها فى اقتحام مدرجات الجامعة، لتحاضر فى الطلاب، وتجلس تحت قبة البرلمان لتشرع القوانين، التى تخالفها فى دمياط، بكل قوة، وتساند كل جماعات المصالح المناهضة للدولة سواء فى الطريق الساحلى الدولى أو الأراضى المحيطة بميناء دمياط، أو بمحاولة الحصول على درجات علمية، بأبحاث ضعيفة لا ترقى لمصطلح «بحث»!!
 
ورغم كل هذه المخالفات، والتجاوزات، السياسية، واستغلال الحصانة البرلمانية للتحايل على القانون، إلا أن النائبة غادة صقر، لديها سيولة مفرطة فى «الشكاوى» ضد كل من يقف فى طريق تحقيق مصالحها، وامتهان شديد للتذمر من الدولة ومؤسساتها، وعشق رهيب لنشر غسيل السلبيات على حبال التشاؤم، والمشاركة كعضو بارز فى كتائب نثر اليأس والإحباط بين المصريين، والبحث عن المغانم السياسية والشخصية.
 
ومع ذلك، قابعة تجلس تحت قبة البرلمان، تحاول إزالة كل هذه البقع السوداء من فوق عباءاتها السياسية، وتعتبر وضع «الكول تون» لأغنية حسين الجسمى عن الجيش، على تليفونها المحمول، له مفعول السحر فى محو تاريخها النضالى الداعم للجماعات المتطرفة، وحصانة إضافية لحصانتها البرلمانية، وأنها بمنأى عن المحاسبة!! 

 


إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

Dr.khalid

لقد سئمنا من أصحاب القرار بالدولة والبرلمان لماذا هذا السكوت المميت على الإخوانية غادة صقر

لقد سئمنا وطفح الكيل من أصحاب القرار بالدولة والبرلمان لماذا هذا السكوت المميت على الإخوانية غادة صقر .. الموضوع لا يحتاج لأن يرفع أحد المواطنين أو المحامين قضية للنائب العام ضد تلك النائبة وأمثالها المنتمين إما للعشيرة الإخوانية الإرهابيّة أو للكيانات الفوضوية بائعي الوطن أمثال شياطين 6 إبريل .. فمصر كلها إلا أصحاب القرار والسيد عبدالعال يعلمون المماراسات الفجة المُشينة التي تفعلها ممثلة الجاسوس الخائن مرسي في برلمان من المُفترض أنه للشعب ..!!؟.. أين أنتم يا سادة !؟.. لقد أحترنا في أمركم لماذا لم تُسقط العضوية عن تلك الإرهابيّة المتلونة كالحرباء والتي لم تكف حنجرتها عن التغني بيسقط حكم العسكر ولم تتوقف للحظة عن رفع شعار رابعة الماثوني حتى الإرهابي الكاذب أبو أسماعيل كانت له السند والمُعين على هدم الدولة ومحاولات أقتحام مدينة الإنتاج الإعلامي ووزارة الدفاع بالعباسية "الخليفة المأمون" لتوريط الجيش بأكبر قَدِّر ممكن من الدماء لجلب وإستدعاء المشهد السوري لمصر !!؟؟.. غادة صقر كانت حليف الشيطان الأعظم خيرت الشاطر وصفحتها علي الفيسبوك تؤكد ذلك .. ومع ذلك دفعت بها جماعة الإخوان الغير مسلمين لتكون نافذتهم والباب للدخول للبرلمان لإجهاض محاولات العبور بمصر سالمة من تلك المخططات التي تُحاك لها ليل نهار من الداخل والخارج !!.. تمكنت نائبة الندامة من نيل حصانة لا تستحقها مُتخفية كالأفعى بين الثقوب لتبث سمومها كلما أمكنها ذلك وللأسف برلماننا يحط بثباته كالأموات ولابد من أن تتعالى الأصوات لإيقاف العدو الذي ينهش بمصر تحت مُسمى نائب عن الشعب !!.. فهل صمتكم عليها كونها أقوى من أن يطولها الْعِقَاب !!؟.. نعم قولاً واحداً قرفنا وسِئمنا من صمت أصحاب القرار على أمثال المدعوة غادة صقر والتي لا تعمل إلا لصالح عشيرتها الإرهابيّة !!.. يا سيادة رئيس البرلمان ألم يحن الوقت لتنظف برلمان الشعب من الخونة، العملاء، المتردية والنطيحة والذين دائماٌ ما نجدهم يسيرون ضد الدولة !! .. فليست وحدها التي يتحتم عليكم بل وجب بأمر الشعب صاحب كل السلطات بإسقاط عضويتها فوراً فهي كانت ومازالت صوت الجاسوس مرسي وعشيرته تحت قبة البرلمان .. وإن كنتم تظنون بأننا لا نعرف باقي الفوضويين الذين لا يمثلوننا فأنتم واهمون ولكم التأكد من أي مواطن حر شريف عدم رضاه عن عدم محاسبة ومعاقبة النائب هيثم الحريري فأقل تهم موجهة إليه ترقى للخيانة العُـظمى !!.. فهو مع سبق الإصرار والترصد أحد المُتربحين بالمُتاجرة بمصر وبيعها للكيانات الإرهابيّة ومساندته اللا مُنتهية الفجّة لكل الفوضويين والممولين من قِبل دكاكين حقوق هدم وتدمير الأوطان .. فليته أكتفي بخيانة الأمانة والحصول على أموال لا تخصه من شركات البترول وغيرها !!.. لماذا الإبقاء على هيثم الحريري الذي لا يكف علي التآمر علي مصر وجيشها وشرطتها !!؟.. وصاحب كل الوقفات الإحتجاجية الداعية لإسقاط الدولة والجيش والشرطة مع منى مينا وقلاش !!؟.. إرحمونا بقه !!.. وكونوا ولو لمرة واحدة علي قَدِّر المسئولية ولتكن ثورتكم فورية حاسمة لإسقاط ومعاقبة كل من تآمر علي مصر حتي لو كان تحت قبة البرلمان !!.. فهل من مُجيب أم ستدفنون رؤوسكم بالتراب وتتركون مصر فريسة سهلة لغادة صقر وهيثم الحريري وأمثالهما !؟؟.. حفظ الله مصر وجيشها وشرطتها وشعبها .. وستحيا مصر بإنزال الْعِقَاب على المُتآمرين كافة أمثال غادة صقر وهيثم الحريري فكلاهما لا يمثلان الشعب .. د. خالد

عدد الردود 0

بواسطة:

مشمش

ا/ دندراوى يوجد مثل غاده صقر..كثيرين..ياكلون على كل الموائد...وموجودون حتى الان فى البرلمان

ولكن ماذا عن فساد سحر الهوارى...تضوه البرلمان عن الفيوم.ً..وزينب سالم بطله موقعه قسم مدينه نصر والضابط المحترم به

عدد الردود 0

بواسطة:

azza

تحية للصحفى الجرئ دندراوى الهوارى

هل هذا المجلس هو اللى كان يتمناه الشعب المصرى. كل يوم نسمع عن بعض نواب ونائبات للاسف الشديد لايمثلون الشعب ولايجوز لهم اصلا الجلوس تحت قبة البرلمان. كله يتكلم باسم الشعب ولايعمل شئ من اجله وكله يعمل من اجل المصلحة الشخصية وتحت مظلة الحصانة البرلمانية وانا بسال كيف وصلوا هؤلاء للبرلمان وكيف يعملون لصالح الشعب وهم لايملكون ثقة الشعب فيهم ( فاقد الشئ لايعطيه ) ومهما عملوا وتمسحوا بالاغانى الوطنية والكلمات المعسولة فاأعمالهم ومواقفهم واضحة فكيف للبرلمان السكوت عليهم. ربنا يسترها على مصر ويحفظها من اهل الشر

عدد الردود 0

بواسطة:

امنحوتب

تصحيح

هيا بنا نصحح مفرداتنا...... قل وكسة 25 يناير ولا تقل ثورة 25 يناير .

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد نجم

دندراوى مستقبل الصحافه المصريه

دندراوى الهوارى .................. كاتب صحفى باليوم بالسابع اعطاه الله موهبه فى صياغة المقال ونظم مفرداته .......... يعيش منذ فترة كبيره فى كنف مصر عاشقا ومدافعا عن جيشه ومساندا لمؤسسات الدوله ومساندا بقوه لكل ماهو مع الدوله الحديثه بما تعنيها الكلمه .... وهو هنا ليس مؤيدا وانما يتعامل مع كل مؤسسه من مؤسسات الدوله بحرفيه مره ناقدا اذا اخطأت المؤسسه ومره مؤيدا اذا اصابت بمفهوم ان النقد والتأيد عنده من اجل الاصلاح ودفع المؤسسه بعيد عن الاخطاء وتصويبها ............. المهم انه فى الاونه الماضيه كان وراء الكثير من تصحيح الاوضاع فقد قاوم النائب هيثم الحريرى عندما استغل حصانته وجمع بين وظيفتين فكان ورائه الى ان صحح اوضاعه وكان وراء محمد انور السادات عندما اخطأ الى ان اسقططت عضويته والان هو وراء النائبه السلفيه غاده صقر التى تلونت فقد ايدت تاره الاخوان ثم السلفين وكانت فى الماضى تؤيد الارهابى حازم صلاح ابو اسماعيل واستغلت حصانتها لتنقل من جامعةدمياط الى جامعة القاهره ................... المهم ان هذا الكاتب الصعيدى يهاجم الان من قبل جماعة الاخوان المسلمين بشده ويتهمونه باتهامات عده ويشوهون وجهته امام الشباب وللاسف بلع الشباب الطعم وبدؤا فى انتقاده وسبه ............... وانا شخصيا مقتنع بالرجل كواحد من الاقلام الكبيره التى لها مستقبل واعد ومساندا له ........... هذا ما كتبته عبر صفحتى على الفيس بوك منذ قليل

عدد الردود 0

بواسطة:

دمياطي

كل ده علشان إعترضت على إسقاط عضوية السادات ؟

للأسف عمرنا ما هانتقدم لأننا لم نتعلم ثقافة الإختلاف في الرأي ، ولأن مجاملين الحكومة كثير جدا في كل مكان

عدد الردود 0

بواسطة:

فاهم

زعلتي مين يا غادة ؟!

زعلتي مين يا غادة ؟!

عدد الردود 0

بواسطة:

خالد اسماعيل

تحياتي لتعليق 6 و 7 ولا عزاء للجان الالكترونيه 1و2و3و4و5

فعلا السؤال المطروح زعلتي مين ياغاده اعرف انك فاسده وسط مجتمع فاسد من حولك تعملون جميعا من اجل مصالحكم ولا مكان لمصلحه المواطن لكن اكي زعلتي الفاسد الاكثر سلطه منك لذلك تعمل عليك جنوده وسوف يظلو خلفك حتي ترجعي للصف مره اخري او يخرجوك من مجموعه الفاسدين وياتري مين عليه الدور ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عدد الردود 0

بواسطة:

ابو احمد التنتي

الكول تون

كل من يختلف معكم اخوا ن اف منكم

عدد الردود 0

بواسطة:

ابن مصر

تحية لك يادندراوى

وللداعمين للارهابية غادة صقر منشوراتها على الفيس بوك تؤكد انها ارهابية ودندراوى ماجابش حاجة من عنده

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة