خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الكيتو الدايت.. سر رشاقة أميرة الدنمارك ومشاهير كتير رغم التحذيرات منه

السبت، 30 ديسمبر 2017 05:00 م
الكيتو الدايت.. سر رشاقة أميرة الدنمارك ومشاهير كتير رغم التحذيرات منه الكيتو الدايت.. سر رشاقة أميرة الدنمارك
كتبت سماح عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التقطت عدسات المصورين مجموعة من الصور لأميرة الدنمارك مارى أثناء قضائها لعطلتها على أحد الشواطى، حيث ظهرت بقوام ممشوق ولافت، ومايوه أزرق أبرز لياقة الأميرة التى صنفت كأثر الأميرات إناقة على مستوى العالم.

وفى تقرير نشرته ديلى ميل البريطانية نقلاً عن مجلة "New Idea"   أوضح أن  الأميرة مارى التى تبلغ من العمر 45 عاما ولديها 4 أبناء ، كشفت عن السر وراء حفاظها على لياقتها ، والذى يتمثل فى اتباع نظام "الكيتوجينيك"، أو "الكيتو دايت"، وهو ضمن الأنظمة الغذائية التى يتبعها العديد من المشاهير من ضمنهم كيم كاردشيان، جوينيث بالترو.

صورة التقطتها عدسات  المجلة البريطانية
صورة التقطتها عدسات المجلة البريطانية

 

ماهو نظام الكيتو دايت؟

وتقوم فكرة الكيتو دايت على أن يتضمن نسبة أقل من الكربوهيدرات، حيث يحتوى نظام الغذائى الطبيعى من 30 حتى 50% من الكبروهيدرات، فإن النظام الغذائى الكيتونى، يتضمن من 5 إلى 20% فقط من الكربوهيدرات، وهو ما يعزز حرق دهون الجسم بشكل أسرع، ويساعد فى فقدان المزيد من الوزن.


مارى
مارى

 

ويتضمن النظام الغذائى الجديد للأميرة مارى البروتينات العادية من المكسرات والسلمون والخضراوات، ووفقًا لمصدر قالت المجلة فى تقريرها إن الأميرة مارى التى اعتادت ان تكون دائمى النشاط، شعرت بحالة من الكسل خلال الفترة الأخيرة بسبب ازدياد الواجبات الملكية عليها، ما أشعرها بحاجتها للعودة لنظام غذائى.

 


الاميرة مارى مع طفلتها
الأميرة مارى مع طفلتها

 

وبالفعل النظام الغذائى أظهر نتائج قوية مع مارى التى تعد أما لأربعة أطفال ورغم ذلك تمتلك القوام الأفضل، رغم حياتها المليئة بالأحداث والوقت القليل المسموح لها كأم.

4
 

ورغم أن العديد من المشاهير يتبعن هذا النظام الغذائى، إلا أن ديلى ميل نشرت تقريرًا منذ فترة من الجمعية البريطانية للتغذية حذرت فيه من اتباع هذا النظام.


f
 

وأوضحت الجمعية البريطانية للتغذية أن الآثار الجانبية الأولية له تتمثل فى انخفاض مستويات الطاقة، ضباب الدماغ، وزيادة الجوع، ومشاكل النوم، والغثيان، وعدم الراحة في الجهاز الهضمي وضعف أداء التمارين الرياضية.

3
 

 

وأضافت الجمعية البريطانية للتغذية أن نظام الكيتو دايت من الممكن أن يكون وسيلة فعالة لفقدان الوزن على المدى القصير مع التخطيط الدقيق ولكن من الصعب الحفاظ على المدى الطويل.

5

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة