خالد صلاح

عمرو جاد

تقديرًا للكلام الفاضى

الثلاثاء، 26 ديسمبر 2017 10:00 ص

إضافة تعليق

قبل أن تشغل نفسك بالبحث عن أفضل المشاهير والبرامج فى عام 2017، لاحظ يا صديقى أنه لا أحد فاشل فى هذه البلاد سوى الذين لا يبيعون الكلام الفاضى، هذا العام سيكون الجميع هم الأفضل، وسيحصل الكل على دروع التميز، ويلتقطون الصور على السجادة الحمراء حتى ولو لم يفعلوا شيئا طوال العام، ستجد عشرات الاستطلاعات تجامل الجميع بلا استثناء، والجائزة الوحيدة، التى لن تسمع عنها أبدًا هى «الأسوأ لهذا العام»، لأننا شعب خجول بطبعه ولا يحب إحراج الأشخاص السيئين، لكن أسوأ ما فعلته هذه الاستطلاعات أنها أهدرت قيم التفوق والإتقان فى هذا البلد، ومنحت قيمة لمن لا موهبة له سوى مصاحبة منظمى الحفلات، وأزعم أن الناس لم يعودوا يثقون فى نتائج هذه الاستطلاعات إلا فيما يلمسونه بأيديهم وتقنع به عقولهم.

amr-gad
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة