خالد صلاح

عمرو جاد

ابنك مجنون يا حاج

السبت، 23 ديسمبر 2017 10:00 ص

إضافة تعليق

لم تكن الدبلوماسية الأمريكية بهذا القدر من الصبيانية قبل أن يصل مجنون آخر للبيت الأبيض، كانت وقحة أحيانًا ومنحازة لإسرائيل دائما، وتتعامل مع العرب باستعلاء حسب الحاجة، هذه المرة لم تكتف المندوبة الأمريكية بالأمم المتحدة، نيكى هايلى، باستخدام حق الفيتو، لكنها قالت أيضًا إنها ستبلغ رئيسها عن الدول التى أيدت مشروع القرار المصرى بشأن القدس، وهو بدوره لوح بتعليق المساعدات لهذه الدول، صبيانية متبادلة قد لا تكون فى صف المصالح الأمريكية فى منطقة الشرق الأوسط، لكنها بالتأكيد لن تؤدى لعزل دونالد ترامب كما يحلم البعض، ربما تكون الفائدة الوحيدة التى نجنيها من وراء رعونته وصبيانية نظامه، أن يدرك الفرقاء ضرورة التمسك بالوحدة فى القضايا المصيرية، بدلًا من الصراخ فى الشعب الأمريكى: «ابنك مجنون يا حاج» مطالبين بعزله، لأن الديمقراطية ليست هكذا.

amr-gad-last
 

 


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

علاء الدين عبد الحكم بديوى

العجب و الأعجب .

العجب أن تتقبل المؤسسات السياسية داخل الولايات المتحدة الأمريكية كل هذا العبث و الصبيانية و لا تحرك ساكنا خاصة و أن ذلك له مردوده السيىء و الأعجب صمت المعارضة تجاه ذلك . 

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة