خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

محمد سمير

رفقاً بالأزهر أيها السادة!

الأربعاء، 29 نوفمبر 2017 08:00 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تعالت للأسف فى الفترة الأخيرة موجة من النقد العنيف المنظم تجاه مؤسسة الأزهر الشريف، تمثلت فى تحميله المسؤولية المباشرة عن انتشار الفكر المتطرف فى المجتمع لأسباب عديدة، كما جاءت على لسان المنتقدين كان أبرزها، أولا: عدم قيامه بإصدار الفتاوى التى تكفر العناصر الخسيسة التى تقوم بالعمليات الإرهابية فى مصر، ثانيا: عدم قيامه بتنقية مناهجه حتى الآن مما علق بها من آراء وأفكار يمكن تفسيرها على نحو متشدد، ثالثا: عدم قيامه ببذل الجهد الواجب نحو قضية تطوير الخطاب الدينى التى تمثل أحد أهم الأولويات الفكرية لدى الدولة فى الفترة الأخيرة.
 ومع كل التقدير والاحترام لكل الآراء، أرى أن تحميل الأزهر الشريف وحده لكل الخطايا الفكرية والثقافية التى يعانى منها مجتمعنا منذ فترة طويلة فيه ظلم شديد لهذه المؤسسة العريقة، فلطالما تربينا فكرياً وأخلاقياً على أيدى نخبة أجلاء من علماء الأزهر الشريف فتعلمنا منهم كل ما يرتقى بفكرنا ويسمو بأخلاقنا، ولطالما كان الأزهر الشريف ولا يزال هو أيقونة ومنارة العلم فى الدول العربية والأفريقية، ويعتبر هو والكنيسة المصرية حجر الزاوية لجموع المواطنين فى الاسترشاد بالعلوم والآراء الدينية والأخلاقية الصحيحة.
رفقاً بالأزهر أيها السادة، فهو ليس مسؤولاً عن عشرات الخطايا الأخرى التى ارتكبناها على مدى سنوات طويلة وكان لها الدور الرئيسى فى انتشار الفكر المتشدد، وأبرزها على الإطلاق، انهيار منظومتى التعليم والثقافة، وتراجع دور الأسرة فى التنشئة الأخلاقية السليمة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

الشعب الاصيل

رفقا بالأزهر ...

رفقا بينا أولا ....

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد المصري

ردا على ان الأزهر مسؤول عن انتشار الفكر المتطرف

ينسى السادة المثقفين ويتعمدون النسيان الذين يحملون لقب التنوير وهم ابعد مايكون عن هذا اللقب بل هم داعشيون الفكر التنويري المتطرف ينسون ان هناك الآلاف من الطلاب المسلمون من جميع انحاء العالم يدرسون بالازهر ولم ينتشر الفكر المتطرف الذي ينشره الأزهر في بلدانهم ولم يهاجمم مسؤولي هذه الدول الأزهر ومناهجه الا في مصر يقود بعض الكتاب والإعلاميين حرب شعواء على الأزهر وعلمائه وهم حقا يكرهون الأزهر والتراث والسنة النبوية وهم يريدون إسلام من نوع خاص طبقا لميولهم الداعشية المتطرفة .

عدد الردود 0

بواسطة:

الباشا

ياريت الازهر هو اللي يرفق بالشعب

رفقا بالمثقفين والمفكرين كفايه قضايا ازدراء اديان رفقا بنا ياازهر

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد علي احمد

المهذب المحترم

كلمات رائعه من شحص راقي والله كتبت المفيد المختصر باسلوب بسيط مهذب

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة