خالد صلاح

"الشعب يريد إسقاط تميم".. هاشتاج "قطر الجديدة" يشعل تويتر بعد إعلان 13 أكتوبر جمعة الغضب بالدوحة ضد نظام الحمدين.. مغردون: لا عزاء للخونة.. ويؤكدون: مسيرات سلمية ستتحرك لقصر الحكم تنديدا بممارسات النظام الحالى

الأحد، 08 أكتوبر 2017 12:41 م
"الشعب يريد إسقاط تميم".. هاشتاج "قطر الجديدة" يشعل تويتر بعد إعلان 13 أكتوبر جمعة الغضب بالدوحة ضد نظام الحمدين.. مغردون: لا عزاء للخونة.. ويؤكدون: مسيرات سلمية ستتحرك لقصر الحكم تنديدا بممارسات النظام الحالى هاشتاج "قطر الجديدة" يشعل تويتر بعد إعلان 13 أكتوبر جمعة الغضب بالدوحة
كتبت نورهان حسن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بعد الهجوم الحاد على قطر من قبل رؤساء الدول العربية المقاطعة لها من داخل منصة الأمم المتحدة، واستمرارها فى دعمها للإرهاب وتعاونها مع أكبر الدول الممولة له واحتضانها للإرهابيين، دشن رواد موقع التدوينات القصيرة "تويتر" هاشتاج بعنوان "قطر الجديدة"، معلنين بداية ثورة خلال الأيام المقبلة بسبب سياسات أمير قطر تميم بن حمد، مطالبين فيها إنهاء حكم تميم بن حمد وحكومته لإنقاذ الدوحة وشعبها من قراراتهم الخاطئة وحماية أمن واستقرار المنطقة العربية.

 

0
 

وأعلن رواد مواقع التواصل الاجتماعى القطرى، عن تحديد يوم 13 أكتوبر الجارى بأنه سيكون نقطة البداية للتغيير فى الداخل والخارج طالما فى صالح الأمن العربى، تحت مسمى "جمعة الغضب"، داعيين المواطن القطرى أن يصبح قطريا ويمسى مشردًا.

1
 

وأكد القطريون عبر وسائل السوشيال ميديا، أن قطر ستستمر فى أفعالها ما دام يوجد بداخلها تنظيم الحمدين، قائلًا فى تغريداتهم: "لن تتغير قطر إلا بزوال تنظيم الحمدين ما دام هذا التنظيم يسعى لزعزعة أمن دول الخليج والمنطقة، ولا عزاء للخونة"، وقال آخرين: "الشعب يريد إسقاط النظام.. سيضحى أبناء قطر بأرواحهم مقابل الحياة الكريمة الثورة قادمة".

  

تحت هذه الشعارات طالب الكثيرون برحيل تميم بن حمد وحكومته، متابعين: "قطر تنتظر التغيير لأنك غير قادر على إدارتها يا تميم العار"، "نبشر الاحرار في قطر ان التغيير قادم وطواغيت الدوحة مصيرهم مزبلة التاريخ"، "ندعو جبهات المعارضة القطرية للمشاركة في جمعة الغضب بالعاصمة القطرية الدوحة وأن تنصرو الله ينصركم"، "سيعود أبناء الوطن المهجرين من قطر إلى وطنهم رغما عن النظام"، "نرفض ونستنكر ممارسات النظام القطرى الغاشم بسحب الجنسيات، وهذه الأفعال نتائجها احتقان شعبى وبعدها التغيير"، "13 اكتوبر بقطر وستكون نقطة بداية  قطر الجديد من هنا".

2
 

وأضاف المغردون، أن الدوحة انتحرت سياسيا والتغيير قادم لا محالة ورحيل تميم والحمدين عن قطر وينتهى الإرهاب، فضلا عن حالة الغضب الشديد التى تسود أوساط المجتمع القطرى، خاصة الشباب منهم، وذلك لقيام حكومة "تميم" بتخصيص مساحات واسعة من الأراضى تقدر ما بين 150 إلى 200 ألف متر مربع بضواحى العاصمة الدوحة لإنشاء وحدات وأماكن سكنية لإقامة العمالة الوافدة من الأجانب العاملين بمشروعات كأس العالم لكرة القدم الذى تستضيفه قطر عام 2022.

 

وأشار قطريون، إلى أن ذلك التصرف يأتى فى وقت لا يستطيع فيه الشباب القطرى توفير مساكن لهم بأسعار مناسبة أو شراء أراض للاستثمار أو الزواج فى ضوء ارتفاع أسعار العقارات والأراضى، معربين عن دهشتهم لقيام السلطات القطرية بإنفاق الأموال ببذخ لإنجاح استضافة كأس العالم وتهيئة سبل الراحة للعمالة الأجنبية حتى لا يتم انتقادها من قبل منظمات حقوق الإنسان، وذلك على حساب الشعب القطرى.

 

وطالب المغردون القطريون، بإزاحة أمير قطر من الحكم، مقترحين إسناد الحكم إلى الشيخ عبد الله بن على آل ثانى، مؤكدين على أن المسيرات السلمية ستتحرك باتجاه قصر الحكم تنديدًا بممارسات النظام الحالى ونطالب المنظمات ووسائل الإعلام بمراقبة الحدث.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة