خالد صلاح

دراسة: تناول الباراسيتامول فى الحمل يرفع خطر إصابة الطفل بفرط الحركة

الإثنين، 30 أكتوبر 2017 05:21 م
دراسة: تناول الباراسيتامول فى الحمل يرفع خطر إصابة الطفل بفرط الحركة حمل ـ ارشيفية
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نتائج جديدة وخطيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة، حيث أفادت أن العقاقير التى تحتوى على "باراسيتامول"، والتى تعتبر الدواء الآمن فى الحمل، ترفع خطر إصابة الطفل بمشاكل سلوكية.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكي “HealthDayNews”، وجد الباحثون النرويجيون خلال الدراسة التى شملت ما يقرب من 113 ألف طفل، أن من كانت أمهاتهم يستخدمن الباراسيتامول خلال فترة الحمل كانوا أكثر عرضة لتشخيص اضطراب فرط الحركة وقلة الانتباه ADHD.

وأوضح الباحثون أن الصلة بين تناول الأم عقار الباراسيتامول وإصابة الطفل بفرط الحركة وقلة الانتباه، كانت أعلى عند الاستخدام طويل الأجل ولا سيما لمدة شهر أو أكثر.

وأشار الباحثون إلى أنه عندما استخدمت الأمهات عقار الباراسيتامول لمدة 29 يوماً أو أكثر خلال فترة الحمل، كان أطفالهن أكثر عرضة لتشخيص اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بمعدل الضعف، مقارنة مع النساء اللواتى لم يستخدمن الدواء.

وشدد الباحثون على أنه ينبغي ألا تخاف النساء الحوامل من استخدام عقار الباراسيتامول للحمى لأنه إذا لم تنخفض درجة حرارة الجسم يمكن أن تحمل مخاطر لا حصر لها مثل حدوث العيوب الخلقية والولادة المبكرة.

وقد نشرت الدراسة  فى الثلاثين من شهر أكتوبر بمجلة طب الأطفال.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة