خالد صلاح

بالفيديو والصور.. أحمد المسلمانى: مصر فشلت فى استغلال قوتها الناعمة بـ"الإعلام"

الإثنين، 30 أكتوبر 2017 01:26 م
بالفيديو والصور.. أحمد المسلمانى: مصر فشلت فى استغلال قوتها الناعمة بـ"الإعلام" الإعلامى أحمد المسلمانى
وائل ربيعى - تصوير محمد زاهر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الإعلامى أحمد المسلمانى، إن "السياسة فن الممكن، وأنه لابد من كسر احتكار وسائل الإعلام العالمى من قنوات السى إن ان وبى بى سى"، موضحا أن هذه الوسائل وصلت إلى الاستعلاء والقوة، وادعت أنها تستطيع تغطية أى حدث فى أى مكا، موضحا أن مصر فشلت فى استغلال القوة الناعمة التى تملكها فى الإعلام، خاصة أن عدد من يتحدثون العربية فى العالم كبير، وهو ما يعطى وسائل الإعلام فرصة كبيرة فى الوصول.

وأضاف المسلمانى، خلال كلمته بافتتاح الملتقى العربى الأول للتدريب الإعلامى، بحضور المستشار فوزى الغويل مدير الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب بجامعة الدول العربية وعدد من رؤساء القنوات و الشبكات التليفزيونية، اليوم الإثنين بقبة جامعة القاهرة، أن الإعلانات التى تسيطر على وسائل الإعلام فى مصر محدودة، مؤكدا أن تجربة إطلاق روسيا اليوم التى استطاعت فيها أن تصل إلى كل أنحاء العالم وأن تتخطى نسبة مشاهداتها قنوات البى بى سى و سى إن إن.

ورد الإعلامى معتز الدمرادش، أن وسائل الإعلام الخاصة استطاعت أن تجذب المشاهد، وأن تسحب البساط من تحت قنوات الأجنبية التى كانت موجودة باشتراكات شهرية، مشيرا إلى أن مصر لم تفشل فى استغلال قوتها الناعمة بشكل كامل.

من جانبه، أعلن المهندس حسام صالح، المدير التنفيذى لمجموعة إعلام المصريين، استقبال طالبين من كلية الإعلام بجامعة القاهرة كل شهر للتدريب بقناة أون تى فى، موضحا أن هذا يأتى ضمن مبادرات التعاون مع المؤسسات الأكاديمية المحترمة لتدريب طلاب الإعلام.

وقال صالح: "أى حد داخل الإعلام ولا ينوى على المنافسة ميجيش أحسن، المنافسة موجودة فى كل المجالات وكل فترات الحياة وأولها الجامعة، ولابد من العمل على تقوية مقومات المنافسة".

وأضاف صالح، أن مقومات الإعلام تتمثل فى الإدارة والإمكانيات التى تتعدد من خلال الوصول للمواطن بطرق مختلفة، متابعا: "دائما هناك رسالة وتوجه واتجاه لكل مؤسسات الإعلام العالمية مثل قناة روسيا اليوم التى بدأت فى منافسة سى إن إن فى الإعلام الرقمى، حيث انتشر الفترة الأخيرة الإعلام التفاعلى على مواقع التواصل الاجتماعى وغيرها، وهو ما يعد حقلا كبيرا فى المستقبل".

وأشار إلى انه يتفق أن الأخبار هى نفسها ولكن ما يقدم معها والمشاهد المصرى من حقه أن يشاهد مباريات الكرة وليس من حق أحد أن يحتكرها.."الإعلام الرقمى لكل من يدرسوا الإعلام لابد أن يدرسوا كل الجوانب الجديدة لأن ببساطة الكاميرات التى ترونها الآن ستكون مزودة بالقاعة نفسها وتنقل الخبر أون لاين على الإنترنت وعلى التليفزيون، وتابعنا بعض الأخبار، على أنها مباراة كرم قدم وأولها الأخبار المتعلقة بالشهداء (كام شهيد، كام رصاصة) هذا ليس مباراة كرة قدم ولكن هى أخبار".

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة