خالد صلاح

الصومال تفرض حظرا على سير الشاحنات وعربات الصهريج بالشوارع بعد هجمات

الإثنين، 30 أكتوبر 2017 02:09 م
الصومال تفرض حظرا على سير الشاحنات وعربات الصهريج بالشوارع بعد هجمات جانب من العنف فى الصومال _ صورة أرشيفية
مقديشو (رويترز)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فرضت السلطات الصومالية حظرا، اليوم الاثنين، على سير الشاحنات الكبيرة وناقلات الوقود فى شوارع العاصمة مقديشو فى محاولة لتحسين الأمن بعد هجمات مدمرة شنها متشددون.

يأتى هذا الإجراء بعد تفجير مزدوج وقع فى المدينة يوم 14 أكتوبر، بشاحنة ملغومة وأدى لمقتل أكثر من 350 شخصا فى هجوم هو الأشد دموية فى تاريخ الدولة الواقعة بمنطقة القرن الأفريقى، ورغم أن حركة الشباب المتشددة لم تعلن مسؤوليتها عن ذلك الهجوم إلا أن أسلوبه من ضمن الأساليب التى تستخدمها الحركة.

وقال ثابت عبدى رئيس بلدية مقديشو فى بيان إنه لا يمكن للشاحنات وناقلات الوقود السير فى الشوارع بين السابعة صباحا والثامنة مساء وذلك لضمان تحقيق الأمن وحل شكاوى المواطنين.

وأضاف أن أى سائق شاحنة أو ناقلة لا يلتزم بالقرار سيدفع غرامة ألف دولار، ومما يلقى مزيدا من الضوء على المصاعب التى تواجه الوضع الأمنى فى مقديشو لقى 29 شخصا على الأقل حتفهم أمس الأحد خلال هجوم استمر 12 ساعة اقتحم خلاله مهاجمون فندقا فى المدينة وأعلنت حركة الشباب المسؤولية عنه. وأقالت الحكومة اثنين من كبار المسؤولين الأمنيين عقب ذلك.

وقال وزير الإعلام عمر عثمان لرويترز إن المهاجمين ارتدوا زى قوات الأمن رغم عدم امتلاكهم بطاقات هوية، وقالت حركة الشباب إن 40 شخصا قتلوا بينهم ثلاثة من مقاتليها الذين اقتحموا الفندق.

وتسعى حركة الشباب للإطاحة بالحكومة فى مقديشو وفرض تفسيرها المتشدد للشريعة، والصومال فى حالة حرب منذ 1991 عندما أطاح زعماء حرب بالدكتاتور سياد برى ثم انقلبوا على بعضهم البعض.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة