أكرم القصاص

متى يعتذر الرجل.. رسالة اعتذار أب لابنته بأحد الجرائد تثير الجدل على السوشيال ميديا.. الطب النفسى: الطريقة غريبة على المجتمع المصرى والاعتذار من شيم الرجال.. وكلمة أسف ثقيلة على لسان الذكور

السبت، 28 أكتوبر 2017 07:38 م
متى يعتذر الرجل.. رسالة اعتذار أب لابنته بأحد الجرائد تثير الجدل على السوشيال ميديا.. الطب النفسى: الطريقة غريبة على المجتمع المصرى والاعتذار من شيم الرجال.. وكلمة أسف ثقيلة على لسان الذكور رسالة اعتذار أب لابنته بأحد الجرائد تثير الجدل على السوشيال ميديا
كتبت- شيماء حمدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

علاقة أسرية انتقلت من محيط الأسرة لتصل إلى صفحات الجرائد، أب دفعه عشقه لابنته وحرصه على استرداد علاقته الطيبة بها، ليعلن أسفه لها، لم يخجل من أن ينشر هذا الاعتذار بأحد الصحف القومية، رقى تجده من الأب اتجاه "ياسمين" الابنة التى يحسدها الجميع على أب تنازل عن كبريائه مقابل حبه.

99
اعتذار أب لابنته

 

البعض تناقل الإعلان واعتبروه رسالة حب موجهة من أب لابنته وليست رسالة اعتذار، وأثنوا على الوالد، وتمنوا أبا مثله قلبه أبيض بطبيعته.

 

 يقول الدكتور جمال فرويز، استشارى الطب النفسى بالأكاديمية الطبية، أن هذه الوسيلة فى الاعتذار غريبة عن المجتمع المصرى خاصة من قبل أب لابنته، وهو يدل نفسيا على شدة الخطأ الذى قام به الوالد فى حق ابنته، وقد تكون الابنة ترفض مصالحته، فأرسل لها عبر هذه الجريدة التى يعرف أو يتوقع أن تقرأها وتقع تحت يديها.

 

وأضاف الدكتور جمال فرويز، أن هناك احتمالية أن تكون هذه الرسالة "سيم" بين شخصين أى أنها ليست ابنته فقد تكون محبوبته مثلا أو صديقته، وهو احتمال قائم، مشيرا إلى أن الاعتذار لا يختلف فيه رجل عن امرأة فكل منهما يدين بالاعتذار للآخر فى حال خطئه، كما أن جميع الأديان حثت على التسامح والرجوع عن الخطأ.

وأوضح  الدكتور فرويز أن الشعب المصرى يحمل طيبة القلب والشهامة والخير بداخله، فالجوهر طيب وإن كنا بحاجة إلى إزالة الغبار عن الشخصية المصرية مما أصابها خلال العقود الماضية.

الأب استخدم وسيلة اعتذار راقية وهى إعلان بالجريدة، فلم يكتف برسالة واتس آب أو عبر وسائل التواصل الاجتماعى مثل فيس بوك، أو باقة زهور، تفكير الأب يراه البعض راقيا .

77
ثقافة الاعتذار 

 

وتقول الدكتورة فاطمة على استشارى الطب النفسى وتعديل السلوك، أن كل رجل يختلف عن غيره فى طريقة الاعتذار، البعض يقوم به بسهولة بطريق مباشر مثلا نقول أنا أسف وبعتذر وغيرها من الكلمات المباشرة، أما آخرون يجدون صعوبة فى الاعتذار، فيعوضون ذلك بتقديم باقة من الزهور، أو هدية قيمة ، أو شيكولاتة، أو أن يقول لزوجته كلمة أنا بحبك بدلا من أنا أسف فيكون اعتذارا ضمنيا لها لتلطيف الأجواء.

 

وأضافت الدكتورة فاطمة على أن الأشخاص يختلفون أيضا فى تقبل الاعتذار، البعض  يسامح بسرعة ويقبل اعتذارك بمجرد شعوره أنك جئت لتقول"أنا آسف"، بينما آخرون يملكون عقلا عنيدا فلا يقبلون الاعتذار بسهولة وقد يصل بعضهم لحد رفض الاعتذار، وهو أمر مرهون فى بعض الحالات بطبيعة الخطأ ومدى جرمه فى حق الشخص وتعرضه للظلم.

66
ثقافة الاعتذار

 

ووفقا لخبراء التنمية البشرية فالأشخاص يختلفون فى اعتذارهم وفقا لصنفين، الأول هم الأشخاص الذين يكتشفون خطأهم فى حينها فيعتذرون اعتذارا فوريا وقت ارتكابهم الخطأ فى حق الآخرين، ويطلبون منهم السماح لأنهم لم يقصدوا الإهانة أما النوع الآخر من الأشخاص فهم الذين يحتاجون وقتا للاعتذار ومراجعة أنفسهم، فيجلسون بعض الوقت ويستعيدون الموقف ويراجعون خطأهم ليكتشفون أنهم مدينون بتقديم أسفهم للطرف الآخر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة