خالد صلاح

دندراوى الهوارى

بعد مرور 6 سنوات.. ما هى نتائج الثورات فى مصر وسوريا وليبيا واليمن وتونس؟!

الخميس، 05 يناير 2017 12:00 م

إضافة تعليق

رسالة الثوار لشعوبهم الآن: «نشكركم على حسن تعاونكم فى تسهيل مهمة تدمير بلادكم»

 
ونحن على أعتاب حلول الذكرى السادسة لثورة 25 يناير، من حقنا أن نوجه سؤالا منطقيا: ما هى النتائج العظيمة التى جلبتها الثورة على مصر، وطنا وشعبا؟ 
 
بعيدا عن شيفونية اتحاد ملاك الثورة، ودراويشها، ومنشديها الذين يصدحون ليل نهار بتراتيل معجزات 25 يناير، تعالوا نؤكد على حقيقة واضحة وضوح الشمس فى كبد السماء، أن لكل عمل نتائج إيجابية كانت أو سلبية، ونطرح السؤال الوجوبى: ما هى النتائج الإيجابية لثورات الربيع العربى فى مصر وتونس وسوريا وليبيا واليمن؟
 
الإجابة: أعزائى القرّاء لا تحتاج إلى جهد خارق فى البحث، والتنقيب، ولا تحتاج إلى قريحة العباقرة فى استخلاص النتائج، فكل ما أفرزته ثورات الربيع العربى (على عينك يا تاجر)، خراب ودمار شامل، وقتل وذبح وتشريد وفوضى، ودول اقتربت من إزالة اسمها من الخرائط الجغرافية، ورغم ذلك كله، تجد كهنة الثورة ودراويشها من الذين حولوها إلى دجاجة تبيض لهم ذهبا، يؤكدون أن الثورة معجزة سماوية توازى معجزات نزول الوحى ومن قبله الرسالات السماوية.
 
طبعا لهم الحق فى أن يروها كذلك، فالثورة بالنسبة لهم نقلتهم من القاع إلى صدارة المشهد العام، وجعلوا منها دجاجة تبيض ذهبا، وأحيانا بقرة حلوبا تدر لهم الشهرة والسلطة والمال والسفر للخارج.
 
هؤلاء لا يرون فى الثورات أنها دمرت سوريا وليبيا واليمن، ورفعت سقف المعاناة والألم والعذاب للمصريين، بعدما تسببت فى انهيار الاقتصاد، وزرعت البلاد بالإرهابيين، ومكنتهم من الوصول للحكم، وما يعانى منه المصريون حاليا، مضاعفات خطيرة ناجمة عن كارثة الثورة الينايرية، وإذا لم يعجبك هذا المنطق، فعليك بلغة الأرقام وحصر الحصاد المر لنتائج الثورة، سواء فى الداخل أو التهديدات الخارجية.
 
 إذن طرح السؤال الملح عن نتائج ثورات الربيع العربى، يحتاج عند الإجابة عليه إلى الكثير من التدبر والتروى، والتفكير بالمنطق والعقل بعيدًا عن لغة التكفير، وإلصاق الأباطيل بكل من يعارض ثورة يناير، أو يتدبر ويجتهد فى استخلاص النتائج والعبر من هذه الثورة، وبعيدًا أيضًا عن المصطلحات الكبيرة والفضفاضة عن النقاء والطهارة، وأن نيات الذين يتحدثون عن الثورة، نقية نقاء الثوب الأبيض من الدنس، لأننا بشر ولا نحكم إلا على التصرفات، أما النوايا وما تخفيه الصدور فلا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى فقط. ومن بين النتائج التى تكشفت أيضا هى أن معظم الثوار فى مصر وليبيا وسوريا واليمن وتونس، تعلموا معانى الحرية والديمقراطية فى صربيا وقطر والولايات المتحدة الأمريكية، وأنهم بعد سقوط بلادهم فى مستنقع الفوضى، اختفوا تمامًا عن المشهد، غادروا أوطانهم وتركوها ينتهك عرضها، وتتوحش فيها الفوضى العارمة، وقرروا العيش والإقامة فى دول أكثر استقرارا وأمنا ورخاء.
 
طليعة ثوار 25 يناير فى مصر، الذين أول من نثروا بذور الثورة، الدكتور محمد البرادعى، ووائل غنيم، وعبدالرحمن عز، وغيرهم، جميعهم تركوا مصر وهاجروا لبلاد الأمن والأمان، حتى بلال فضل «كاتب الثورة»، ذهب إلى أمريكا للإقامة هناك، تحت زعم أنهم مضطهدون فى بلدهم، كذبا وبهتانا.
 
وفى اليمن، التى مزقتها مدمنة القات «توكل كرمان» مقابل جائزة نوبل، تركتها وغادرتها، لتحرقها نار الفتنة الطائفية، وقررت أن تنعم بالإقامة فى تركيا، بلد الشيطان الأعظم «أردوغان».
 
أما ثوار ليبيا وسوريا وتونس، فقد سلموا مفاتيح بلادهم لداعش والقاعدة وجبهة النصرة، وجميع إرهابيى وأجهزة استخبارات معظم دول العالم، فى رسالة قوية لشعوبهم نصها: «نشكركم على حسن تعاونكم فى تسهيل مهمة تدمير بلادكم!».

إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

اشرف عبد السلام سالم

مؤامرة علي العالم العربي

محترم حتي لو اختلف معك في القليل مما سبق ولكن كل يوم احترمك موضوعي جرئ توضح الواضح الواقعي فعلا مؤامرة وكل الناس في الخارج والداخل يقول ذلم دمروا العالم العربي والمسئول عن ذلك هم من يقولوا علي انفسهم النخبة وهم شر البلية مصالحم ومناصبهم اهم من الاوطان اما وقفوا مع الارهابية وبعضهم قال لاعرف ذلك كان التاريخ مسح الذاكرة وبعضهم لكرهه في النظام وسعية لمصالحة وقف مع الاخوان والغرب والبعض استلم الاموال وعلشان اموال نهدم الاوطان تحالفوا مع الاعداء لهدم الاوطان سعيا لمال او لجاه او لمنصب ضيعوا الاوطان هل ياامريكا الاخوان ستطيق الديمقراطية هل طبقتها قطر هل الديمقراطية عبر قطر ولكن خظة هدم الشعوب الاوطان والنخبة تنظير فقط رفعوا شعارات واكاذيب لمساعدة الهدم يجب عمل مجموعة من خير الوطن للتقصي ومعرفة ابعاد المؤامرة والمسئول عنها للشعوب وكشفة ومن يقوا الشعب خرج مريض لايعرف انا الشعب لايمكن يحرق ويدمر ويقتل الشعب تحمل اليوم ليس علشان السيسي كما يقول البعض لانة ضد التخريب وضد المؤامرات وعرف حقيقة الامر

عدد الردود 0

بواسطة:

عماد الدين

ولماذا تنسبون الفشل الى الثورات وليس

لمن تولوا مقاليد الامور بعدها***الثوره لايحكم عليها بالفشل طالما ازاحت نظاما وجاءت بنظام وخصوصا اذا تمت محاكمة هذا النظام وثبت تورطه ولدينا فى نظام مبارك والمعزول مرسى عبره ***الثوره تفشل اذا استطاع النظام مقاومتها والتغلب عليها كما فعل القردوغان فى تركيا**اما ان يستطيع الشعب ازاحة النظام وينزاح هذا النظام بمنتهى السهوله فعينى ذلك نجاح الثوره وتصبح الامور فيما بعد فى يد من يتقلدون الامور

عدد الردود 0

بواسطة:

منوفى

النتيجه فى مصر ولااروع المؤدب عبد الفتاح السيسى

وسيبك من فتره بتاع الحاره المزنوقه دى فتره اساسا خارج التاريخ***مفيش وجه للمقارنه بين السيسى وماقبل ثورة يناير****البلد بتنضف من جذورها لاول مره الكيار يتساقطون والملايين والميارات بتطلع من تحت البلاطه لاول مره مسؤل ينتحر بسبب الفساد***

عدد الردود 0

بواسطة:

حامد ابوغزاله

قد يكون المنتفعين او العملاء قد هربوا لكن الشعب صاحب الثوره الحقيقى

لم يهرب وباق فى وطنه يتحمل تبعات الثوره ***لوان من هربوا فقط هم من نزلوا الميادين لاكتسحهم النظام وسحقهم ولكن نزول الشعب ينزع عن الثوره ثياب العار او الذل او العماله///قد يكون من هربوا عملاء وخونه والله اعلم لكن الشعب ابدا لم يكن بالعميل ولا الخائن بدليل وجوده فى وطنه وتحمله للصعاب التى لم يراها قبل ذلك***الشعب عندما خرج ثائرا لم يخرج فى نزهه ولم يكن فى رغد من العيش وخروج الشعب من القهر والظلم وتفشى الوساطه والفساد وهذا ليس كلامى بل كلام القضاء عند محاكمة مبارك ونظامه** وعموما نظام الرئيس السيسى وان كان قاسيا من الناحيه الاقتصاديه حتى الان لكنه بمشيئة الله سيتجاوز تلك المحن سنتخطى العقبات وسننسى كل ما فات ***واذا كنا نعترف بان هناك انجازات ضخمه للرئيس سنرى نتائجها فيما بعد فلماذا لاننسب تلك الانجازات ايضا للثوره ام انه مكتوب ان ننسب العيوب للثوره والانجازات للرؤساء اليس الرؤساء من نتائج الثورات***

عدد الردود 0

بواسطة:

ممدوح

دستور منافق

إذا كان ما تقول صحيح فإن دستور مصر الحالي دستور منافق لأنه يعتبر ما حدث في 25 يناير 2011 ثورة وليس مؤامرة ولا تخريب ولا أي شئ مما تقوله سيادتك

عدد الردود 0

بواسطة:

ايمن بدوي

نعم ولكن المكاسب في مصر اكثر من الخساره

استا\نا العزيز دندارواي معك حق في كثير ولكن لا تنسي ان الثوره المصريه 1- ازاحت مبارك وعصابته وابنه من من حكم مصر 2- فضحت الاخوان امام الملايين من المصريين حيث كنا نظنهم كما يدعون ويكفي ....

عدد الردود 0

بواسطة:

عوض

فاشلة بالثلث

الله يخرب بيت أبو الفكر في الثورة

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد عياد

ظلم مبارك

خلصنا من ظلم مبارك مرسي .. وجاء لنا رئيس جميل اسمة السيسى

عدد الردود 0

بواسطة:

عيسى

خلصتنا من عصابتين عصابة المال وعصابة الدين

ربك كريم بالبلد دى عايز ينضفها بلد تقوم بثورتين فى 3 سنين ولسه عيشه ووقفه على حيلها رغم كل الصهاب والظروف **دى بلد ربك وحده وجيشها العظيم وشعبها الطيب همه اللى حمينها والحمد لله خلصنا من عصابة مبارة وعصابة مرسى

عدد الردود 0

بواسطة:

جمال عيسى

والله ربك ليصلح الاحوال وحتبقى عال العال

وبكره تشوف بس الصبر حيجى يوم ان مكنش لينا حيكون لعيالنا وحتكتب عن الثوره دى بحروف من نور ***الصبر كله بالصبر**

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة